الدفاع المغربي يكتفي بالمركز الثالث وسيدات البحرين يودّعن البطولة بالفوز

في ختام منافسات كرة الطائرة بعربية السيدات 2018

الشارقة،12 فبراير، 2018

أكد فريق “الدفاع الحسني المغربي” أحقيته بالفوز بالمركز الثالث، وحصد الميداليات البرونزية، عبر تحقيقه فوزاً سهلاً على فريق سيدات صحار العماني بنتيجة ثلاثة أشواط دون ردّ، وذلك في اللقاء الذي جمع بينهما أول من امس على صالة مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، ضمن النسخة الرابعة لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، والتي تقام برعاية قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، فيما ودّعت سيدات البحرين البطولة بالفوز على نظيراتهنّ نادي الفتاة الكويتي في ختام المنافسات.

فوز مريح

لم يجد فريق الدفاع المغربي أي صعوبة تذكر في التميّز وتقديم أداء جيد في مواجهة فريق صحار العماني لفارق الامكانيات والخبرات التي يمتلكها، فضلاً عن رغبة الفريق المغربي في تأكيد أحقيته بالمركز الثالث، وامتلاكه للميداليات البرونزية، فكان أن تقدم ومنذ البداية بفارق مريح لينجح في النهاية في حسم الشوط لمصلحته بفارق 25- 13.

صحوة عمانية

وشهد الشوط الثاني في بداياته صحوة عمانية عبر الاسلوب الدفاعي المحكم ومحاولات الإرسال عبر أكثر من كرة لكن فريق الدفاع المغربي لم يكن صيداً سهلاً ليسمح لهن بالتسجيل فتقدم بنقطة لكن الرد العماني جاء سريعاً فكان التقدم 3-1 ثم 3-2 بعد اداءٍ رائع من كِلا الفريقين، الذين تميزوا بالتسديدات القوية والدفاع المحكم الذي اسهم في تقليل نسبة النقاط المسجلة لكن فارق الخبرة قاد الفريق المغربي للتقدم بنقطتين 5-3 ثم 5-4 ثم 5-5 ثم تلاه تقدم مغربي، وتعادل عماني سريع 6-6 أثبت ندية وتكافؤ بين الفريقين في النقاط والاداء والتميز ليواصل الدفاع المغربي تفدمه رغم الندية من صحار 10-7 ثم 10-8 ثم 11-8 وتواصل الاداء بجدية وحماس حتى نجح فريق الدفاع المغربي في حسمه لمصلحته بنتيجة 25-17.

الشوط الثالث

وفي الشوط الثالث كان الأداء من طرف واحد حيث تراجع أداء فريق صحار بشكل واضح ولم يكن بمستوى البداية التي استهل بها المواجهة فكان أن نجح فريق الدفاع المغربي في حسم الشوط والمباراة لمصلحته وبفارق مريح 25-12، ليضمن فوزه بالمركز الثالث والميداليات البرونزية.


المحرق البحريني يودع البطولة بالفوز

وفي ختام المنافسات، ودع فريق المحرق فعاليات بطولة الطائرة بفوز سهل على فريق الفتاة الكويتي بثلاثة أشواط نظيفة، في مباراة تعتبر تحصيل حاصل في ترتيب كِلا الفريقين في الجدول العام للدورة، حيث اتسم اللقاء بتوازن في الأداء، طغى عليه الاسلوب الاستعراضي الذي كشف عن مهارات عالية من لاعبات الفريقين خاصة فريق الفتاة الكويتي الذي لعب بعيداً عن الضغوط فظهرت الإمكانيات الحقيقية للاعبات فيما تميز فريق المحرق البحريين بالإرسال القوي خاصة من اللاعبة الأجنبية “فيسنا”، كما عمل الجهاز الفني لفريق المحرق على إشراك اللاعبات البديلات وأتاحت الفرصة لهن لاكتساب خبرات تنافسية ونفس الأمر انطبق على فريق الفتاة الكويتي.

وكان الأداء والنتيجة متقارب رغم تقدم فريق المحرق 11-8 إلا أن فرق الفتاة كان مطاردا له طوال زمن هذا الشوط الذي انتهى لمصلحة فريق المحرق بنتيجة 25- 16.

سيطرة بحرينية

وفي الشوط الثاني لم تجد فتيات المحرق البحريني صعوبة في السيطرة على مجريات اللعب بالكامل والتقدم المريح بفارق ثمانية نقاط منذ البدايات 17- 9 ثم ليواصلن التقدم بسهولة بواقع 18-9 نتيجة للتراجع الكبير في أداء لاعبات الفتاة الكويتي عن شوط اللعب الأول، وهو الشيء الذي سهّل من مهمة لاعبات المحرق في إنهاء الشوط لمصلحتهن بنتيجة 25-11 وبالتالي الاقتراب من حسم المباراة بثلاثية نظيفة.

شوط مريح

وجاء الشوط الثالث نسخة مكررة عن الشوط الثاني، حيث شهد سيطرة بحرينية متكاملة من فتيات المحرق اللواتي حظين بدعم تشجيعيّ بحريني لافت بقيادة المشجعة “شريفة راشد” التي حرصت على قيادة التشجيع وبحماس كبير رغم ان المباراة “تحصيل حاصل”، ولا تؤثر في الترتيب العام للفريق، ورغم أن بداية الإرسال كان كويتياً مع التقدم بنقطة، إلا أن التعادل جاء سريعا بنتيجة 1-1، ثم تقدم وسيطرة بحرينية 2-1 بفضل الأسلوب الدفاعي المحكم مع قوة الإرسال بواسطة فيزنا التي قادت لاعبات المحرق لفرض سيطرتهن على مجريات المباراة وبالتالي الفوز بالشوط الثالث والحاسم بسهولة 25- 16.

Related posts