رولز-رويس تعود إلى سويسرا لمعرض جنيف الدولي للسيارات 2018 بعد إعلان سيارة فانتوم الجديدة “السيارة الأفضل في العالم”

سويسرا، جنيف، 7 مارس 2018: يشهد معرض جنيف الدولي للسيارات هذا العام عودة رولز-رويس إلى سويسرا بعد مرور ستة أشهر فقط على تأكيد الإعلام العالمي أنّ سيارة رولز-رويس فانتوم الجديدة هي “السيارة الأفضل في العالم” خلال حفل إطلاقها العالمي على شواطئ بحيرة لوسيرن. ثلاث نسخ مختلفة من فانتوم، صُمّمت بتكليف من ذواقة الفخامة، ستسلّط الضوء على سبب اعتبار رولز-رويس داراً للفخامة في عالم السيارات والمثال الذي يجب الاحتذاء به لبرنامج بيسبوك للتصميم حسب الطلب. بالإضافة إلى ذلك، ستقدّم رولز-رويس سيارة داون بنسخة Aero Cowling، مجريةً بعض التعديلات على سيارة “دروبهيد كوبيه” المكشوفة الأكثر جاذبية في العالم.

ثلاث نسخ مختلفة من فانتوم تعبّر عن تصوّرات مختلفة لثلاث عملاء

تستعدّ رولز-رويس للكشف عن ثلاث نسخ مختلفة من فانتوم مصمّمة خصيصاً لعدد من رعاة العلامة في معرض جنيف الدولي للسيارات لهذا العام مسلّطة الضوء على سبب اعتبارها شركة الفخامة الرائدة في العالم.

وتذكّرنا السيارة الأولى التي تحمل تسمية “جنتلمنز تورر” بعهد أعظم السيارات السياحية، ألا وهي فانتوم كونتيننتال الجيل الثاني التي تعود إلى ثلاثينيات القرن الماضي. ولطالما تميّزت هذه السيارة الصالون بقاعدة عجلات معيارية مع أربعة أبواب يقودها أصحاب السيارة شخصياً في رحلات طويلة في أنحاء أوروبا أو الولايات المتحدة بصحبة الأصدقاء. وقد أُعجب هذا العميل بفكرة سيارة سياحية كبيرة بأربعة أبواب وعابرة للقارات، فكلّف رولز-رويس بتصميم سيارة فانتوم جديدة بقاعدة عجلات معيارية مستلهماً من هذا التوجّه.

ولطالما عُرفت سيارة فانتوم كونتيننتال صالون الجيل الثاني بتصميمها المميّز وتم اختيار طلائها وتصميم مقصورتها بهدف ضمان رحلات طويلة مريحة ومثالية وليس بالضرورة بدافع التباهي. ويُتّبع النهج عينه في تصميم “جنتلمنز تورر”، مع اعتماد هيكل باللون الرصاصي Iced Gunmetal ا الفريد مع غطاء للمحرّك باللون الفضّي الحريري. وقد تمّ تطوير هذا الطلاء خصيصاً لهذا العميل تلبية لاهتمامه بالطائرات عالية الأداء، مع لون حريري يذكّر بأحدث التقنيات العسكرية. وقد طُليت مراكز العجلات المصنوعة من السبائك الخفيفة قياس 22 بوصة بلون Iced Gunmetal الرصاصي أيضاً، وهي المرة الأولى التي يتمّ فيها اللجوء إلى هذا الأسلوب من الطلي لعجلات.

وتمتاز مقصورة “جنتلمنز تورر” بطابع ذكوري وبمساحات تعطي الانطباع أنها لا تضمّ سوى الأساسيات. وقد صُمّمت حسب الطلب للرحلات الطويلة والفخمة. فنجد في أنحاء المقصورة المريحة ألوان الجلد الأسود اللامع والرمادي والأنتراسيتي التي مزجها بروعة حرفيّو جودوود، فيما تلفت الانتباه تفاصيل مثل نقش روح السعادة على ألواح الأبواب والخط الفضّي على طول الكسوات الخشبية المطلية باللون الأسود اللامع، وتبيّن الانتباه الشديد إلى التفاصيل في تصميم هذه المقصورة العصرية والبسيطة. أمّا الميزة الملفتة الأخيرة التي تؤكّد على الطابع العصري المتطوّر في هذه السيارة الجميلة، فهي “كسكاد ستيل غاليري” المطعّم بالروثينيوم النادر والثمين من مجموعة البلاتين. ومع استخراج 20 طناً من هذا المعدن سنوياً فقط، بالمقارنة مع 2500 طن من الذهب، يُعدّ هذا المعدن خياراً ثميناً جداً لتزيين سيارة فانتوم.

وتضمّ أيضاً منصّة رولز-رويس في معرض جنيف الدولي للسيارات لعام 2018 نسختين جميلتين من سيارة فانتوم بقاعدة العجلات الممتدة. وتعتبر “ويسبرد ميوز” و“مومنت إن تايم” أوّل سيارتين من طراز فانتوم تضمّان “غاليري” فريد يصمّمه فنان. وقد تم تطوير كلّ من هذين “الغاليري” بصورة مستقلّة عن “الغاليري” المعياري وعن بعضهما بعضاً، مما يظهر التزام العلامة بالعبارة القائلة إن “برنامج بيسبوك للتصميم حسب الطلب هو صميم رولز-رويس”.

ويزيّن “ويسبرد ميوز” “غاليري” فريد صمّمته هيلين إيمي موراي المقيمة في لندن. ويستعيد هذا الغاليري رسومات تشارلز سايكس الأصلية لتمثال روح السعادة الشهير. ومن خلال صنع مستويات مختلفة من الحرير عبر النحت الاتّجاهي، وقد صمّمت هيلين منحنيات فريدة وجميلة تمتزج مع بعضها لتكوّن صورة جزئية لثوب روح السعادة المتطاير من عنق التمثال إلى الخلف.

ويُعدّ الحرير الذي استخدمته هيلين اللمسةَ المثالية لهذه السيارة الجميلة التي تغطّي مساحاتها الداخلية كسوات خشبية سوداء. وتضمّ الجهات الداخلية للبابين الخلفيين تطريزاً يدوياً رائعاً لشعار روح السعادة للمصمّم تشارلز سايكس، بالإضافة إلى مكبّرات صوت بالذهب الوردي مصمّمة حسب الطلب ضمن برنامج بيسبوك. وتجمع السيارة مزيجاً من الألوان يساعد على تحديد مساحات السيارة، فمقاعد السائق الأمامية منجدة بلون Dark Spice البني، فيما يستريح صاحب السيارة في مقاعد سيرينيتي منجدة بجلد بالأبيض الباهت Seashell.

ويتألّق هيكل السيارة بتأثير بلوّري مطوّر حديثاُ فوق طلاء مصمّم ضمن برنامج بيسبوك ويتألف من لونين هما الرمادي Selby Grey وNemaskar Dawn، فضلاً على أوّل تمثال لروح السعادة مصنوع بالذهب الوردي، وقد تمّ ابتكار هذا التصميم خصيصاً لصاحب هذه السيارة. ويمتدّ تصميم الذهب الوردي إلى الخطّ الجانبي والخطوط حول مراكز عجلات هذه النسخة الرائعة والفاخرة من فانتوم.

وقالت الفنانة هيلين إيمي موراي في حديثها عن التصميم: “لقد استمديت إلهامي من الخفّة في رسومات تمثال روح السعادة للفنان تشارلز سايك مما دفعي إلى إدخال الشكل الأنثوي في عملي، ذلك أنّي أردت أن يكون الغاليري الذي كلفوني به أن يبدو ناعماً وعضوياً. وقد أبرز هذا التباعد الدقيق بين الخطوط التمثال المتّشح برداء.”

وفي معرض جنيف الدولي للسيارات 2018 سيتمّ عرض سيارة “مومنت إن تايم”، النسخة الثانية من سيارة فانتوم بقاعدة العجلات الممتدة المصمّمة بناء على تكليف من العميل. ويلخّص الغاليري فيها ما قصده كلود جونسون حين قال: “تتمثّل شخصية رولز-رويس بالسرعة المترافقة بالصمت وغياب الاترتجاج والتسخير الغامض للطاقة العظيمة، وكيانٌ آسر قمة في الرقي…”.

ويصوّر الغاليري في فانتوم بنسخة “مومنت إن تايم” لحظة من الزمن يحاكي لحظة تطاير وشاح روح السعادة لينسدل فوق السيارة عند سرعة عالية. وقد نفّذ استوديو “بيزد أبون كوليكشن” Based Upon Collection في لندن هذا التصميم من خلال إجراء فني يجمع بين التصوير، وديناميات السوائل، والنحت. وتمّ تصنيع التصميم النهائي من خلال خرط سبيكة من الفضة الصلب بشكل آلي، ثمّ تلميعه يدوياً قبل تثبيته في الغاليري كقطعة فنية رائعة.

ولا تقلّ سيارة “مومنت إن تايم” جمالاً ولفتاً للأنظار عن ملهمتها. فقد غُطّست شرائط حريرية في خزّان من الماء، ثمّ وأضيف إليها وزن وعُلّقت للتحكّم بهذه اللحظة. وبعدما تمّ تصوير شكل السائل الناتج عن هذه العملية، عمل فريق التصميم في رولز-رويس والفنانون في استوديو “بيزد أبون كوليكشن” على تحليله قبل صنع قالب طيني منه. بعدها، تمّ تصنيع منحوتة ليّنة من الشمع لزيادة تأثير مساحة الغاليري. وصُنع التصميم النهائي من خلال خرط سبيكة من الفضة الصلب بشكل آلي، ثمّ تلميعه لإبراز المنحنيات الشبيهة بثنيات القماش.

ومجدداً، تمّ تصميم هذه السيارة التي تحمل هذا العمل الفنّي الجميل بانسجام مثالي مع الغاليري. وفي هذه النسخة يتألّق داخل السيارة بكسوات خشبية بلون Piano Milori Sapphire الياقوتي اللامع تكمّل الفرش المنجد بجلد Navy الكحلي وجلد Selby Grey الرمادي، مع تطريز يدوي أخاذ باللون الكحلي لشعار روح السعادة من تصميم تشارلز سايكس. ويتّسم هيكل سيارة فانتوم الرائعة هذه بطلاء جديد مصنوع ضمن برنامج بيسبوك باللون الأزرق Blue Crystal فوق طلاء Milori Sapphire اللامع وتمّ صقله باليد لـ12 ساعة. ذلك، وتمّ تطبيق ستّ طبقات من الطلاء حيث كانت الطبقة النهائية لطلاء شفاف ممزوج بالزجاج الأزرق لمنح السيارة تأثيرها البلّوري الأزرق. أمّا اللمسة الأخيرة فهي للخطّ الجانبي والخطوط حول مراكز العجلات بلون Selby Grey.

داون بنسخة Aero Cowling

شهد أيضاً معرض جنيف الدولي للسيارات 2018 نسخة معدّلة من “داون”. وتأتي هذه النسخة الجديدة نتيجة لتفهّم مصمّمي رولز-رويس لرغبة بعض العملاء في سيارات من طراز “دروبهيد كوبيه” الأفخم في العالم ولكن مع مزيد من المرونة في الأسلوب والأداء العملي. وهكذا كانت ولادة داون بنسخة Aero Cowling.

وقد أُجريت التعديلات على سيارة “داون” لتصبح النسخة الجديدة Aero Cowling عبارة عن سيارة بمقعدين بأسلوب رودستر، من دون المساومة على مكانتها كالسيارة الأكثر اجتماعية بين جميع السيارات الفاخرة المكشوفة، إذ يمكن فتح السقف بسهولة للكشف عن المقاعد الخلفية متى دعت الحاجة.

ويغطّي المقاعد الخلفية في سيارة “داون” هذه وحدة مصنوعة يدوياً ومؤلفة من حاجبين يرتفعان من حافة المنطقة خلف المقعد الخلفي، إلى ما وراء كلّ من المقعدين الأماميَين. وقد صُمّم شكل الحواجب على هذا النحو للسماح بتسرّب الهواء بلطافة وبالتالي تعزيز مستويات الراحة للسائق.

وتمّ تجهيز كلّ حاجب بجيوب لتخزين الأغراض الشخصية وتم تزويدها بقفل وتبطينها بالجلد. وتمّ تصنيع الغطاء بذاته من ألياف الكربون والألمنيوم ليصبح بالتالي خفيفاً وصلباً جداً في آن. وقد غُلّف غطاءا الحاجبين بجلد متناسق مع مقصورة السيارة.

وتتألّق سيارة داون بنسخة Aero Cowling المعروضة على منصة رولز-رويس في معرض جنيف الدولي للسيارات 2018 بطلائها مزدوج الألوان المؤلّف من النغمات السمراء والفضي وقد اختير اللون الفضي Cassiopeia Silver للهيكل. وتمّ تجهيز السيارة بعجلات جميلة قياس 21 بوصة مصنوعة من السبائك وملمّعة جزئياً، فيما اكتست مقصورة السيارة بجلد Casden Tan مع تطريز وأطراف مقاعد أنبوبية باللون الفضي Selby Grey مع عناصر باللون الأسود. أما ألياف الكربون المستخدمة في العمود المركزي لسيارة Aero Cowling فظاهرٌ بشكل واضح لإظهار بنيته الخفيفة، كما أنّ حبكة الألياف تتخذ شكل شيفرون العصري، ممّا يعزز شخصية السيارة الديناميكية. وتضمّ لوحة العدادات والمنصّة الوسطية كسوات داكنة اللون معقّدة الشكل تستكمل شكل المنصة المركزية وصولاً إلى وسط السيارة، علماً أنها تتناغم مع سجّادات الأرضية فتعيد تذكيرنا بالطبيعة التقنية التي تتسم بها ألياف الكربون في سيارة Aero Cowling.

Related posts