الفطيم تعلن عن حملة حصرية في متاجر روبنسونس تمتد على مدار سبعة أشهر لدعم مبادرتي One Humanity وSustainable Energy

’الطبخ مع النجوم من روبنسونس: مبادرة تسعى لعلاج وتعليم ومحبة وحماية الأطفال والكوكب‘

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 21 أبريل 2018: تحت رعاية كريمة من قبل صاحب السمو الأمير ألبرت الثاني أمير موناكو، مؤسس ورئيس مؤسسة الأمير ألبرت الثاني؛ أعلنت شركة الفطيم – إحدى شركات الأعمال الإقليمية الأكثر تنوعاً ومواكبةً للتطور في الخليج – عن تنظيم مبادرة ’الطبخ مع النجوم من روبنسونس‘، وهي الحملة الإنسانية لجمع التبرعات، الأولى من نوعها في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتهدف هذه المبادرة لدعم مبادرة (HELP Our Kids (One Humanity التي أطلقتها المدينة العالمية للخدمات الإنسانية ومبادرة Sustainable Energy التي أطلقتها مؤسسة الأمير ألبرت الثاني. وستنطلق الحملة الممتدة على مدار 7 أشهر بتاريخ 21 أبريل، حيث سيتم طرح قسائم تخول حامليها الدخول في سحب على سبعة جوائز كبرى بقيمة إجمالية تبلغ مليون درهم إماراتي، وستكون متوفرة بشكل حصري في متجر ’روبنسونس‘ في ’دبي فستيفال سيتي مول‘ بسعر 33 درهماً إماراتياً للتذكرة الواحدة.

وستتوج هذه الحملة الرامية لجمع الأموال ورفع مستوى الوعي بمبادرتي One Humanity وSustainable Energy بفعالية حصرية لكبار الشخصيات يوم 27 نوفمبر في متجر ’روبنسونس‘، حيث سيتم الإعلان عن أسماء الرابحين بجوائز السحب الكبرى.

وفي معرض حديثه عن المشاركة في الحملة، قال السيد فادي حمادة، المستشار القانوني العام لمجموعة الفطيم: “تعتبر دبي مثالاً رائداً عن الابتكار في الاستدامة، كما أنها تمثل في الوقت الراهن موطناً لمزيج انتقائي من الثقافات يمثل مجتمعاً يجسد الإنسانية بأكملها ويعيش أفراده في وئام وسلام مع بعضهم البعض. وبالنسبة لشركة تهتم بمجتمعها، نحن فخورون للغاية حيال دعم مبادرة جديرة كهذه من خلال هذه الحملة وتنظيم هذه الفعالية المرموقة في متجر ’روبنسونس‘”.

وخلال الحملة، سيستضيف متجر ’روبنسونس‘ فعاليات حيةً لإطلاق وتوقيع الكتاب خلال شهر يونيو، وذلك احتفاءً بالنسخة الثالثة من كتاب الطهي الشهير ’الطبخ مع النجوم‘ (In The Kitchen With Stars). ويشتمل الكتاب على 50 وصفةً مفضلةً من قبل المشاهير والشخصيات الملكية من حول العالم؛ من بينهم الشيخ خليفة بن خالد الحامد و’دولتشي آند جابانا‘، وإنجي شلهوب، وسمارا بنجابي، ولاميتا فرنجية، والشيخة هند القاسمي، وغيرهم الكثير. وتذهب جميع عائدات الكتاب لصالح مبادرة (H.E.L.P Our Kids (One Humanity التي أطلقتها المدينة العالمية للخدمات الإنسانية ومبادرة Sustainable Energy التي أطلقتها مؤسسة الأمير ألبرت الثاني أمير موناكو. وسيتم بيع كتاب الطهي المميز هذا بشكل حصري في متجر ’روبنسونس‘.

وفي حديثه عن مبادرة Sustainable Energy ومؤسسة الأمير ألبرت الثاني، قال سعادة السيد برنارد فوتريه، نائب الرئيس والرئيس التنفيذي لمؤسسة الأمير ألبرت الثاني والوزير المفوض والمستشار الخاص لرئيس الوزراء بشأن قضايا التنمية المستدامة: “لقد لاحقت القضايا البيئية لمدة 35 عاماً، وفي البداية، لم يكن أحد يعلم حقاً أي شيء عن هذا الأمر. ربما 5% فقط من السكان هم من كانوا يعتقدون بوجود مشكلة، ولم تكن الشركات راغبةً بتطوير خطط خضراء تراعي البيئة. ويتمثل أحد الجوانب القوية التي تتميز بها مؤسسة موناكو في أنها واحدة من المؤسسات القليلة العاملة في هذا المجال حول العالم والتي لا تمتلك أجندةً مخصخصة، لذا فهي تمثل صوتاً حيادياً ينادي بقضايا التغير المناخي والأجندات الخضراء في العالم الذي تحظى فيه باحترام كبير. وتساعد هذه المكانة مؤسستنا كي تتمكن من نشر رسالتنا الخاصة بشأن أهمية الأبحاث والابتكار لإحداث تغيير جذري في حياة الناس والكوكب”.

وسيتم بيع قسائم السحب بشكل حصري في متجر ’روبنسونس‘ في ’دبي فستيفال سيتي مول‘ اعتباراً من تاريخ 21 أبريل، كما سيتم طرحها للبيع عبر الإنترنت ابتداء من شهر يونيو على الموقع www.inthekitchenwithstars.com.

ملاحظات

سيشهد حفل السجادة الحمراء في متجر ’روبنسونس‘ والذي سيقام بتاريخ 27 نوفمبر، الإعلان عن أسماء الفائزين المحظوظين بسبع جوائز كبرى. كما سيقام في نفس اليوم أيضاً حفل عشاء خاص لكبار الشخصيات وذلك تحت رعاية كريمة من قبل حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي رعاه الله، سمو الأميرة هيا بنت الحسين؛ وصاحب السمو الأمير ألبرت الثاني أمير موناكو في مكان خاص لن يفصح عنه متجر ’روبنسونس‘. وتشتمل قائمة الجوائز على:

  • سيارة ’لكزس آر إكس‘ الهجينة الفاخرة من شركة الفطيم التي تبلغ قيمتها 300 ألف درهم
  • خاتم ماسي من دار ’دهماني‘ بقيمة 60 ألف درهم
  • تذاكر لحضور سباق ’جراند بري‘ لعام 2019 في مونتي كارلو وإقامة لشخصين لمدة 5 ليال في فندق ’هوتيل دو باريس‘ بقيمة 111 ألف درهم
  • جولة مذهلة لمدة خمسة أيام في الإمارات الشمالية ضمن ’منتجع شاطئ فيرمونت الفجيرة‘ و’فيرمونت عجمان‘ مع تنقلات على متن طائرة مروحية خاصة مقدمة من شركة ’فالكون‘ لخدمات الطيران بقيمة 120 ألف درهم
  • سجادة (Moghadam) حريرية فارسية تاريخية بقيمة 75 ألف درهم
  • نسخة محدودة من السيارة الكهربائية الخاصة بنادي سفراء موناكو بقيمة: 70 ألف درهم
  • علبة سيجار مصنوعة يدوياً من خشب الأرز من علامة ’دانييل مارشال‘ بقيمة: 50 ألف درهم

نبذة عن شركة الفطيم

تعد الفطيم، التي تأسست خلال ثلاثينيات القرن العشرين، إحدى شركات الأعمال الإقليمية الأكثر مواكبة للتطور، ويقع مقرها الرئيسي في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وتوظف الفطيم أكثر من 42,000 شخص في أربعة أقسام تشغيلية هي السيارات، والخدمات المالية، والعقارات وتجارة التجزئة. وتدير الفطيم قطاعات أعمالها في 29 دولة في الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا عبر شراكات مع ما يزيد عن 200 من العلامات التجارية المبتكرة والرائدة عالمياً.

ويساهم نهج ريادة الاعمال والتركيز على العملاء التي تتبناه الفطيم في نموّ وتوسع أعمالها ويعزز أيضاً قدرتها على الاستجابة لمتطلبات العملاء المتغيرة باستمرار في كافة المجتمعات التي تعمل فيها.

وتواصل الفطيم مسيرتها في إثراء حياة وتطلعات عملائها كل يوم من خلال التمسك بقيم الاحترام والتميّز والتعاون والنزاهة. للمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة: www.alfuttaim.com.

عن روبنسونس

تأسس متجر روبنسونس متعدد الأقسام عام 1858 على يد جون سبايسر وفيليب روبنسون، وهو يعد الآن واحداً من أهم متاجر التجزئة في سنغافورة. حصلت مجموعة الفطيم للتجزئة على حقوق إدارته منذ عام 2008 ما جعل من روبنسونس واحداً من أكثر وجهات التسوق المحببة للجميع وأكثرها تميزاً في منطقة جنوب شرق آسيا بأكملها.

وفي مارس 2017، احتفلت مجموعة الفطيم بافتتاح متجر روبنسونس بأقسامه المتعددة في دبي فستيفال سيتي على مساحة تبلغ 200,000 متر مربع، ما يجعله أكبر متجر ذو أقسام متعددة في الإمارات. كما ينفرد روبنسونس بوجود جدار نباتي مذهل يحتوي على نباتات طبيعية صمم خصيصاً للمتجر من قِبل المصمم باتريك بلان تعبيراً عن التراث السنغافوري الخاص بالمتجر.

استطاع روبنسونس أن يصنع لنفسه مكانة كبيرة بسرعة البرق بفضل ما يقدمه من منتجات عالية الجودة على مساحة ثلاث طوابق. فمحبات الجمال ستجدن بالطابق الأرضي مجموعة مذهلة من منتجات العناية بالجمال والمكياج والعطور. والعديد من العلامات التجارية الأشهر مثل Alexander Wang وKate Spade لن تجدونها تحت سقف واحد إلا لدى روبنسونس. كما يضم المتجر أجمل الأزياء من أكثر من 90 علامة تجارية حصرية منها A Bathing Ape و Louis Quatorze. وستجدون في الطابق الثاني الفرع الوحيد لمتجر John Lewis أكثر متاجر المملكة المتحدة الموثوق بها من قِبل المتسوقين.

ولأن روبنسونس هو الوجهة المثلى للتمتع بأجمل ما في الحياة، تم افتتاح صالون العناية بالجمال Profile Aveda Lifestyle Salon في الطابق الأول كما تجدون مطاعم ومقاهي Big Fernand وWild & The Moon، وقريباً سينضم لهذه القائمة مطعم Origami. سواء تودون الحصول على أحدث الأزياء أو ترغبون بتجربة عشاء فريدة، كل هذا وأكثر بكثير ستجدونه في روبنسونس في مول فستيفال سيتي. روبنسونس هو أكثر من مجرد متجر، إنه تجربة ساحرة لا مثيل لها.

لمحة عن مؤسسة الأمير ألبرت الثاني أمير موناكو:

أنشأ صاحب السمو الأمير ألبرت الثاني أمير موناكو في حزيران عام 2006 مؤسسة “الأمير ألبرت الثاني أمير موناكو” التي تُعنى بمواجهة التهديدات الخطيرة المحدقة بالبيئة. تتمحور أهداف المؤسسة حول حماية البيئة وتعزيز التنمية المستدامة، ودعم المبادرات التي تطلقها المنظمات العامة والخاصة ضمن مجالات الأبحاث والنشاطات والابتكارات التكنولوجية بهدف زيادة الوعي بالقضايا الاجتماعية المطروحة. كما تموّل المؤسسة المشاريع القائمة في ثلاث مناطق جغرافية رئيسية وهي حوض البحر الأبيض المتوسط، والمنطقتان القطبيتان، والبلدان الأقل نمواً. وتركز جهودها على ثلاثة قطاعات رئيسية وهي التغير المناخي والطاقة المتجددة والتنوع الحيوي والإدارة المتكاملة والمستدامة للمياه بالإضافة إلى مكافحة التصحر.

 

Related posts