حاملو أرقام قياسية وعداؤون إقليميون ومحلّيون يركضون معاً من أجل الذين لا يستطيعون الركض

وجوه خيّرة من سباق وينغز فور لايف العالمي

حاملو أرقام قياسية وعداؤون إقليميون ومحلّيون يركضون معاً من أجل الذين لا يستطيعون الركض

  • عدّاء المسافات الطويلة كريستيان شايستر، وبطل سباقات السيارات الأمير عبد العزيز تركي الفيصل، وسفيرة اللياقة شيخة القاسمي من بين المشاركين
  • مصطفى الآغا سائق سيارة الاقصاء

دبي، الإمارات العربية المتحدة – .. مايو 2016

يتميز سباق “وينغز فور لايف” العالمي، الذي يشكل حدثاً استثنائياً على صعيد السباقات الدولية الخيرية، بتعدد قصص المشاركون الذين يركضون من أجل الذين لا يستطيعون الركض. ويعود السباق الى دبي للسنة الثانية على التوالي في 8 مايو في تمام الساعة 3:00 بعد الظهر منطلقاً من دبي أوتودروم.

وقبل أيام قليلة من إنطلاق السباق نروي قصص المشاركين على اختلاف أسباب مشاركتهم، فمنهم من يركض من أجل تحقيق انجازات شخصية جديدة، ومنهم من يركض من أجل التوعية حول إصابات العامود الفقري ومنهم من يركض لقهر الصعاب.

هذا وينضم للعداؤون في دبي عددٌ من أكثر الشخصيات الرياضية تأثيراً في المنطقة منهم بطل سباقات السيارات الأمير عبد العزيز تركي الفيصل وسفيرة اللياقة الإماراتية شيخة القاسمي وبطل العرب للموتوكروس بدون منازع محمد البلوشي والسفراء المحليون كلثم عبيد المطروشي وكريس خوري وجاريت مارتن.

لدى سؤاله عن سبب مشاركته في سباق “وينغز فور لايف” العالمي، قال شايستر: “لطالما حملت بالجري في واحدة من أكثر المدن تطوراً في العالم، وسيكون من الرائع الاستمتاع بالركض بين تلك المباني الهائلة، أن نركض جميعاً مبتسمين ومن أجل من لا يستطيع الركض!”

أما البلوشي، الذي تخطى أخيراً إصابة تعرض لها أثناء السباقات، فلديه كذلك سبب وجيه للمشاركة: “الإصابة الأخيرة التي تعرضت لها حالت دون وقوفي على رِجْليَّ لفترة من الزمن الى حين خضعت لإعادة تأهيل. لا يجب علينا أبداً أن نقلِّلَ من أهمّيةِ ساقَينا، وهذا السباق هو الحدث المناسب لمساعدة أولئك الذين لا يستطيعون الجري”.

1Kaltham Obaid Al Matroushiوكلثم عبيد المطروشي وكريس خوري وجاريت مارتين من ذوي الإصابات بالعامود الفقري في دبي. وجميعهم مؤمنون بقضية سباق “وينغز فور لايف” العالمي. وتقول المطروشي، وهي ————–: “سأشارك في سباق وينغز فور لايف لأني أؤمن بقدرتي على المنافسة. أريد أن أشارك لأقول للآخرين شكراً، وإني معهم. أنافس للخروج من تصنيف الإعاقة الى تصنيف القدرة، وللوقوف الى جانب الآخرين عند خط البداية جنباً الى جنب ولأرى من سيكون الفائز”.

1Chris Khoury  1أما خوري الذي كان أول المهتمين في السباق العالمي عند إطلاقه في العام 2013 فقال: “أركض لأني في 8 مايو أريد أن أصنع فرقاً، وأريد أن يكون لمشاركتي معنى. مؤسسة وينغز فور لايف تعطيك الفرصة ليس لرد الجميل فحسب، بل لتكون ضالعاً في الواقع في هذا العمل، وأن تستمتع بذلك. وكل عداء يشارك هو بمثابة خطوة الى الأمام في اتجاه إيجاد علاج لإصابات النخاع الشوكي. أنا أركض لأن مسؤوليتي تقتضي ذلك، وهي أيضاً مسؤولية الجميع أن يبدو اهتماماً ويسهموا في العطاء للمجتمع”.

بدوره، يقول مظلّي سكاي دايف دبي، جاريت مارتن، الذي تعرض لاصابة في العامود الفقري وأول شخص نجح في إنجاز قفزة “بايز جامب” من دون مساعدة وأحدُ مظلِّيَيْن اثنَين في دبي يحملان شهادةً دولية في هذه الرياضة، إن سباق “وينغز فور لايف” العالمي يمنح مصداقية للرياضيين من ذوي الاحتياجات الخاصة: “أشارك لأن ذلك يجعل الناس يدركون معنى أن تكون في كرسي متحرك. لا أستطيع أن أركض لكن الناس سيركضون من أجلي. عندما سيرونني على كرسي متحرك، آمل في أن يدفعهم ذلك الى النظر للذين يعانون من إصابات في النخاع الشوكي على أنهم رياضييون جديون”.

عداؤون عالمييون في دبي

وينضم الى العدائين في دبي عددٌ من أكثر الشخصيات الرياضية تأثيراً في العالم، من بينهم عدّاء المسافات الطويلة كريستيان شاييستر، وهو أول عداء يكمل سلسلة سباقات الصحاري الأربعة، وهي عبارة عن سباق متطلب يمتد على ألف كيلومتر عبر أربعة من أكثر المواقع الطبيعية قساوة. ومن بين أشهر المشاركين أيضاً، كما وتشهد دبي هذه السنة مشاركة إليز مولفيك، آخر امرأة استطاعت السيارة اللحاق بها، وأول فائزة عالمية في العام 2015، بعدما ركضت لمسافة 54,79 كيلومتراً على مسار رائع في النروج.

سائق سيارة الإقصاء

أما مقدم البرامج التلفزيونية الشهير مصطفى آغا، وهو الذي اختير في دبي لقيادة السيارة التي ستلحق بالعدائين فقال: “أنا أركض من أجل الذين يعجزون عن ذلك، لزيادة الوعي ومساعدة المنظمة على مواصلة أبحاثها بهدف إيجاد علاج لإصابات النخاع الشوكي. انضموا إليَّ في 8 مايو، في تمام الساعة 3:00 بعد الظهر، واركضوا بأكبر سرعة ممكنة!”

وتقام مرحلة السباق الخاصة بدولة الإمارات العربية المتحدة بالشراكة مع بنك الإمارات دبي الوطني، المجموعة المصرفية الرائدة في المنطقة، و”إكس دبي”، سفيرة رياضات المغامرة في دبي، ودبي الرياضية، قناة الرياضة على مدار الساعة.

أما لائحة الرعاة العالميين فتتضمن شركة الملابس الرياضية الرائدة بوما، إضافة الى جارمن، الشركة التي تطور أجهزة “جي بي أس” للمستهلكين والوسائل الرياضية والطيران وحركة الملاحة البحرية، ومجموعة “بي أف غودريتش” الرائدة عالمياً على صعيد صناعة الإطارات ذات الأداء العالي لظروف القيادة المختلفة.

لمزيد من المعلومات، بما في ذلك التسجيل والاطلاع على مواقع السباقات، الرجاء زيارة موقع www.wingsforlifeworldrun.com ؛ ولتنزيل البيانات الصحافية الرجاء زيارة Wings for Life World Run Newsroom .

نبذة عن مؤسسة “وينغز فور لايف” للأبحاث الخاصة بإصابات النخاع الشوكي

ملايين الأشخاص حول العالم مقعدون على كرسي متحرك جراء تعرضهم لإصابة في النخاع الشوكي، غالباً بسبب حوادث مرورية أو حوادث سقوط. و”وينغز فور لايف” هي مؤسسة غير ربحيّة للأبحاث المتعلقة بإصابات النخاع الشوكي، تهدف حصراً لإيجاد علاج لهذه الحالات. ومنذ 2004، موَّلت “وينغز فور لايف” مشاريع أبحاث وتجارب سريرية أساسية حول العالم، وفيما العمل مستمر لإيجاد العلاج، سجّلت الأبحاث تقدماً مهماً وملحوظاً على هذا الصعيد. وستكون العائدات الناتجة عن بدل الاشتراك والتبرعات من المشاركين في السابق العالمي “وينغز فور لايف” مخصصة بالكامل للهدف السامي لهذه المؤسسة. وكل خطوة في سباق “وينغز فور لايف” العالمي أو في سباق سيلفي “وينغز فور لايف” هي خطوة في الاتجاه الصحيح – www.wingsforlife.com

نبذة عن سباق “وينغز” فور لايف العالمي

أُطلِق سباق “وينغز فور لايف” العالمي عام 2014 لفائدة مؤسسة الأبحاث غير الربحية “وينغز فور لايف” الهادفة الى إيجاد علاج لإصابات النخاع الشوكي. وبدعم من شريكَيه الرئيسيَين بوما وجارمن، أطلق سباق “وينغز فور لايف” العالمي فكرة الركض المتزامن حول العالم بين مشاركين بمواصفات مختلفة، بغض النظر عن التوقيت أو حال الطقس في كل موقع. كذلك قدَّم هذا الحدث فكرة السيارة التي تلاحق المشاركين في السباق الذي لا خط نهاية له. وبعد انطلاق المتسابقين بفترة محددة، تبدأ السيارة التي تقودها شخصية مشهورة في كل موقع باللحاق بهم بسرعة مدروسة، على أن ينتهي سباق كل مشارك عندما تصل إليه السيارة. والفائز والفائزة هما آخر من تصل إليهما السيارة – www.wingsforlifeworldrun.com

نبذة عن شريكَي سباق “وينغز فور لايف” العالمي: جارمن وبوما

يسر سباق “وينغز فور لايف” العالمي أن يواصل الشريكان الدوليان للعام 2015 جارمن وبوما دعمهما في العام 2016. وشركة جارمن، وهي المزوِّد العالمي على مدى 25 عاماً لأجهزة الملاحة المحمولة، تسعى من خلال هذا الدعم الى تشجيع مستخدمي أدوات اللياقة على اتباع نمط حياة نشيط. أما بوما، بخبرتها التي تمتد على 65 عاماً في تزويد أفضل الرياضيين في العالم بالمستلزمات الرياضية، فهي تسعى بدورها الى تشجيع التلاقي بين جيل جديد من الرياضيين. ويعبّر كولين جاكسون، المدير الرياضي الدولي لسباق “وينغز فور لايف” العالمي عن سعادته لهذه الشراكة المستمرة بالقول: “بوما وجارمن شركتان تختزنان أحلاماً كبرى، وتحولان هذه الأحلام الى حقيقة، وهو تحديداً ما نفعله نحن أيضاً”.

 2 total views,  2 views today