ايتام المشاعر تحتفي بحق الليلة

ايتام المشاعر تحتفي بحق الليلة

انطلاقا في المساهمة و الحفاظ على الموروث الشعبي الإماراتي، لإدخال الفرحة والسرور والبهجة إلى قلوب الأطفال والكبار، احتفل مركز المشاعر الإنسانية لإيواء الأيتام والمعاقين بليلة النصف من شعبان «حق الليلة» بالتعاون مع مجموعة سفراء العطاء التطوعية التابعة للخدمة المجتمعية لنادي الشباب العربي بحضور مجلس إدارة المركز و كبار الشخصيات ونخبة من شخصيات إعلامية ،وتنوعت الفعاليات في القرية التراثية المقامة أمام مقر المركز فى ام سقيم (3) بين توزيع أكياس الحلوى والمكسرات على الأطفال برعاية صالون المروج ، وتضمنت أيضا المسابقات والألعاب الشعبية وتقديم الأغاني والأهازيج و (التومينا ) وفقرة زفة العروس بمشاركة المدارس وهي جميرا النموذجية ومدرسة العوير الأساسية وسلمى الأنصارية.

حيث جسدت القرية الحياة الإمارتية الماضية المعززة بالقيم والعادات الأصيلة بوجود أجنحة متنوعة و وهم اسعاف دبي وفريق الامارات للغوص التطوعي وجمعية شمل للفنون والتراث الشعبي وصالون ويسبا وشركة ويش ايفينتس لتنظيم الفعاليات

وتحتفل الإمارات بهذه الليلة استعداداً لقدوم شهر رمضان المبارك، فيما يأخذها آخرون كعادة توارثتها الأجيال على مر السنين، والهدف هو غرس البهجة في نفوس الأطفال، وتلاحم العائلة وأهل «الفريج» الواحد،