منتجع “سانت ريجيس بالي” ينال شهادة الاعتماد الذهبية من “إيرث تشيك 2016”

منتجع “سانت ريجيس بالي” ينال شهادة الاعتماد الذهبية من “إيرث تشيك 2016”

بالي، إندونيسيا – 2 أغسطس 2016حصل منتجع “سانت ريجيس بالي” على الشهادة الذهبية في الاعتماد البيئي من “إيرث تشيك”، المجموعة الدولية البارزة في مجال المقارنات المعيارية العلمية والاستشارات ومنح شهادات الاعتماد لقطاع السياحة والسفر، وذلك في خطوة تواكب برنامج “المواطَنة العالمية” من “ستاروود” الرامي إلى الحفاظ على الاستدامة البيئية لدى الفنادق والمنتجعات التابعة لهذه العلامة التجارية.

ويستند هذا الإنجاز الذي حققه المنتجع، على تدقيق أجري حديثاً في موقع منتجع “سانت ريجيس بالي” بهدف منحه الاعتماد. وتشمل عملية التدقيق قائمة مرجعية للتقييم الذاتي مع أدلة داعمة، والتحقّق من بيانات المقارنة المعيارية، ومقابلات مع موظفين، علاوة على ملاحظات ميدانية تتضمّن استعراضاً لظروف الموقع والبيئة المحلية.

192e21ca7e202af19_org 1وتعتبر هذه المرة الأولى التي ينال فيها منتجع “سانت ريجيس بالي” شهادة الاعتماد الذهبية من “إيرث تشيك”، وهو ما يمنح ضيوف المنتجع والمعنيين من أصحاب المصلحة والشركاء التجاريين شعوراً بالاطمئنان إلى أن التزام إدارة المنتجع والجهود التي تبذلها في مجال ترشيد استهلاك الطاقة والمياه تؤتي أكلها وتُحدث فرقاً إيجابياً. وكان المنتجع الشاطئي الواقع في منطقة نوسا دوا في جزيرة بالي الإندونيسية حصل في السابق على الشهادة الفضية لأربع سنوات متتالية منذ العام 2012.

وتُعدّ “إيرث تشيك” مجموعة عالمية بارزة في إدارة البيئة والخدمات المهنية المتخصصة المقدمة لقطاع السياحة والسفر. وقد ساعدت أبرز خدماتها، المتمثلة بشهادة الاعتماد “إيرث تشيك”، العملاء في أكثر من 70 بلداً على تحقيق وفورات تشغيلية تجاوزت 500 مليون دولار وتقليل البصمة البيئة. وترى “إيرث تشيك” أن هناك تلازماً بين الممارسات التجارية الذكية وممارسات الاستدامة. وتركّز المجموعة على الإنتاجية والربحية والأداء، فضلاً عن كفاءة استخدام الموارد، والقضاء على النفايات، والحفاظ على البيئة الاجتماعية والطبيعية.

نبذة عن “سانت ريجيس للفنادق والمنتجعات”:

تهتم “سانت ريجيس”، التي تجمع بين الأصالة والإحساس العصري، بتقديم خدمات وتجارب فندقية استثنائية في أكثر من 35 فندقاً ومنتجعاً فخماً في أفضل الأماكن حول العالم. 1859a0f0d3fbbdc56_org 1فمنذ افتتاح أول فندق يحمل علامة “سانت ريجيس” في مدينة نيويورك منذ أكثر من قرن على يد جون جيكوب آستور الرابع، ظلت العلامة طوال هذه الفترة ملتزمة بتقديم مستوى من الخدمة لا تتنازل عنه لكافة ضيوفها بحيث يلبي احتياجاتهم ويرقى إلى طموحاتهم، حيث يتم تقديمها من خلال خدمة “النادل الشخصي” المتميزة الخاصة بـ”سانت ريجيس”. ومن المتوقع أن تشهد علامة “ستاروود” فائقة الفخامة توسعها لتصل إلى 50 فندق بحلول عام 2020. لمزيد من المعلومات وللاطلاع على الافتتاحات الجديدة، يرجى زيارة موقعنا stregis.com أو متابعة صفحاتنا على تويتر وإنستغرام وفيسبوك.