دبي تستضيف ورش عمل “اليوغا لمكافحة الشيخوخة”

دبي تستضيف ورش عمل “اليوغا لمكافحة الشيخوخة”

نظام “الكونداليني يوغا” يعدّ من أقدم الأنظمة المتكاملة للصحة الجسدية والنفسية وأكثرها فعالية

20 فبراير 2017: تستضيف دبي ورش عمل “اليوغا لمكافحة الشيخوخة” التي تعتمد على منهج  “الكونداليني يوغا” الذي يقدم تجربة متكاملة من المعرفة اليوغية، والتطبيقات العملية لتحقيق التوازن، وتعزيز الصحة الجسدية والنفسية، والتخفيف من “الضغوط والتوترات” التي تعتبر من ابرز العوامل التي تؤدي الى الشيخوخة.

وقال نزار صعب، مدرب “الكونداليني يوغا” الذي يشرف على ورش مكافحة الشيخوخة: “”تعتمد ورش العمل على نظام الشاكرات السبع والخاص بالكنداليني يوغا التي تعتبر من اقدم الانظمة المتكاملة للصحة الجسدية والنفسية بما تضمه من ممارسات متعددة لتعزيز الحيوية وتسهيل انسيابية الطاقة في الجسم”. واضاف ان هذه الشاكرات او مراكز الطاقة هي المراكز المسؤولة عن الخصائص الجسدية والعاطفية والنفسية الخاصة بالاجزاء الرئيسية من الجسم التي تتحكم بكافة انحاء الجسم ووظائفه الرئيسية.

واوضح نزار صعب ان ورش العمل تتضمن العديد من تدريبات اليوغا الخاصة بتعزيز اداء اجزاء الجسم التي تتحكم بعملية الشيخوخة وخاصة العمود الفقري اضافة الى مجموعة متنوعة من تمارين المطّ الخاصة بالظهر والفخذين وتمارين المعدة، وتدريبات التنفس العميق وممارسات التأمل الخاصة بتعزيز اداء مراكز الطاقة الرئيسية بالجسم بما يؤدي الى التخفيف من الضغوط والتوتر ورفع مستويات الطاقة والحيوية في مختلف انحاء الجسم.

تقام ورش عمل “اليوغا لمكافحة الشيخوخة” على امتداد اربعة اسابيع بواقع جلسة كل اسبوع، وتبدأ كل جلسة بمجموعة تمارين خاصة بمكافحة الشيخوخة تليها تدريبات تنفس خاصة لتهدئة الفكر، ومودرات اليوغا (وضعية الأصابع وتاثيرها على طاقات الجسم)، باندات اليوغا (تعزيز اداء عضلات محددة لتسهيل انتشار الطاقة في الجسم)، وتمارين تأمل خاصة لتعزيز انتشار الطاقة في اجزاء الجسم المختلفة.

تعتبر “الكونداليني يوغا” اقوى انواع اليوغا بفضل ما توفره من تعزيز للحيوية والنشاط، ومنافع صحية متعددة، وتسهيل تدفق الطاقة في مختلف اجزاء الجسم. وتشير الابحاث الى ان “الكنداليني يوغا” توفر نتائج اسرع بـ 16 مرة بالمقارنة مع انواع اليوغا الاخرى.

تقام ورشة العمل تحت اشراف نزار صعب، مدرب “الكونداليني يوغا” الرائد، الذي يواصل العمل على تدريب “الكونداليني يوغا” وتوفير منافعها الجمة منذ اكثر من 30 عاما. نزار صعب هو ايضا مؤسس تقنية “التأمل الموقظ”  Awakening Meditation   التي توفر استرخاء سريعا وتعتبر من ابرز وسائل تخفيف الضغوط والتوتر، ويمكن ممارستها 5 دقائق يوميا بعينين مفتوحتين او مغمضتين، وقوفا او جلوسا، او خلال المشي، او في وضعية التمدد. يوفر “التأمل الموقظ” للممارسين امكانية التمتع بمشاعر الاسترخاء بصورة فورية والوصول الى معين لا ينضب من السلام الداخلي والابداع والقدرات اللامحدودة.