الشارقة تحتضن أكبر مهرجان لريادة الأعمال

الشارقة تحتضن أكبر مهرجان لريادة الأعمال

الإمارة تستضيف عدد من أفضل وأبرز الشخصيات العالمية في ريادة الأعمال التي تجتمع لتحفيز وتمكين الشباب

الشارقة، الإمارات العربية المتحدة (5 نوفمبر 2017): أعلن مركز شراع عن إنطلاق فعاليات مهرجان الشارقة لريادة الأعمال خلال الشهر الجاري تحت شعار “أيقظ روحك الريادية” وذلك بحضور عدد كبير من الخبراء والشركاء الاستراتيجيين.

تقام الفعالية في الفترة ما بين 21-22 نوفمبر الجاري، وذلك في نادي الشارقة للجولف والرماية، ليكون الحدث الأكبر في الإمارات حول الابتكار في ريادة الأعمال وملتقى نوعي لرواد الأعمال، المستثمرين، والمبتكرين من داخل الإمارات وخارجها لتعزيز التعاون المشترك وتنويع الخبرات.

يهدف المهرجان للاحتفاء بروح ريادة الأعمال ويكون منصة لكافة العاملين في قطاع ريادة الأعمال للجلوس معاً تحت سقف واحد والتشاور وتبادل الخبرات، وتمكين بعضهم بعضاً والتواصل لأجل مستقبل واعد. يشارك بالفعالية وعلى مدار يومين كاملين أكثر من 1500 شخص ما بين رواد أعمال، شركاء حكوميين، مستثمرين محتملين، ومهتمين بالقطاع من مختلف دول العالم حيث يتواصلون معاً من خلال ورشات عمل وندوات بهدف تمكين الشباب لتأسيس أعمالهم الصغيرة والمتوسطة. وعلى صعيد آخر يشارك بالمهرجان 60 مشروع من بين أفضل الشركات الناشئة بالمنطقة. كما ستكون هناك مسابقة لرواد الأعمال للفوز بجائزة مالية يبلغ قدرها حتى 150 ألف درهم إماراتي، حيث سيقوم عدد من خبراء في مجال ريادة الأعمال بمراجعة المشروعات المتقدمة ومن ثم اختيار المناسب للفوز بالجائزة.

وعبرت نجلاء المدفع مديرة مركز الشارقة لريادة الأعمال “شراع” عن سعادتها وأضافت: “إن إطلاق مهرجان الشارقة لريادة الأعمال هو أحد السبل الكثيرة التي من خلالها نعمل ليس فقط على تكريم أصحاب المشروعات القائمة، بل أيضاً تحفيز رواد الأعمال أصحاب الأفكار المستنيرة والواعدة. وستكون الفعالية التي تمتد على مدار يومين فرصة لتكريم وتقدير أصحاب الإنجازات الجديدة، وكذلك التشاور مع مختلف الشركاء لأجل تهيئة بيئة أفضل في مجال ريادة الأعمال ملئها الإيجابية والحيوية.”

وفي تصريح لنجلاء الأنصاري مديرة مشروع مهرجان الشارقة لريادة الأعمال “شراع” قالت فيه: ” سيكون مهرجان الشارقة لريادة الأعمال ملتقى يجمع أفضل الخبرات في مجال ريادة الأعمال لتكريم أصحاب المشروعات والأفكار المبتكرة. كما أننا نسعى لأن يكون المهرجان علامة بارزة على خريطة ريادة الأعمال بالدولة.”

يحضر الفعالية كوكبة من أصحاب الخبرات والشركات الكبرى، حيث يلتقون معاً لمناقشة عدد من الموضوعات ومنها ريادة الأعمال الاجتماعية، الاقتصاد الإبداعي، ومستقبل التقنية، التقنيات المالية “فينتيك”، ومن بين الشركاء الاستراتيجيين كل من مدينة الشارقة للإعلام (شمس).

وقال هادي بدري مسؤول الاستراتيجية الأول في إعمار العقارية: ” يعمل مركز شراع وبشكل قوي على بث ثقافة ريادة الأعمال في إمارة الشارقة، ونود أن نعبر عن فخرنا واعتزازنا كوننا الشريك الاستراتيجي لمهرجان الشارقة لريادة الأعمال. تعد الفعالية منصة حقيقية لكل من لديه موهبة أو مشروع للترويج له خلال فترة انعقاد المهرجان. إنها شراكة قوية بين مؤسستين تعملان على تمكين جيل من رواد الأعمال بما ينعكس إيجاباً على الاقتصاد الوطني بشكل عام.”

فيما أكد شهاب الحمادي مدير مدينة الشارقة للإعلام (شمس) على تعزيز الشراكة مع مركز شراع وأضاف: ” نحن مهتمون بتوثيق وتعزيز شراكتنا مع مركز الشارقة لريادة الأعمال ويسرنا أن نكون أحد الشركاء الاستراتيجيين لمهرجان الشارقة لريادة الأعمال وهو ما يتقاطع مع استراتيجيتنا نحو دعم وتمكين المشروعات الواعدة وتمكين الشباب لدخول الأسواق. وبالإشارة لكل تلك العوامل، فإننا واثقون من شراكتنا مع المركز وانعكاساتها الإيجابية على الاقتصاد ومنها إضافة مزيد من الوظائف وبناء مجتمعات مبدعة.”

على هامش الفعالية ستقام جوائز مهرجان الشارقة لريادة الأعمال والتي تضم عدد 9 فئات، وسيتم تقديمها لرواد الأعمال بالدولة تقديراً لتميزهم وتفوقهم في مختلف المجالات. ومن بين تلك الفئات، كل من جائزة رائد أعمال العام، جائزة مشروع العام التكنولوجي، جائزة نجم شراع الصاعد، وغيرها، وتستهدف الجوائز 7 قطاعات وهي السفر والسياحة، التقنية المالية، المأكولات والمشروبات، الاقتصاد المبتكر، ريادة الأعمال الاجتماعية، الطاقة النظيفة، النقل والخدمات اللوجستية.

لمزيد من المعلومات وشراء التذاكر، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.sharjahef.com

عن مركز الشارقة لريادة الأعمال (شراع):

انطلق مركز الشارقة لريادة الأعمال “شراع” في يناير 2016، بمبادرة كريمة من قِبل الشيخة بدور بنت سلطان بن محمد القاسمي رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) وذلك ليكون منصة لتحفيز رواد الأعمال في دولة الإمارات الطامحين لخوض غمار دخول عالم الأعمال من بوابة الأعمال الصغيرة والناشئة. وتحتضن الجامعة الأميركية في الشارقة مقر المركز في أجواء مفعمة بالأمل والمستقبل الواعد، كما يتم استقبال الطلبة الراغبين في أن يكونوا رواداً للأعمال ممن لديهم أفكار نيرة ويبحثون عن الدعم الذي يحتاجونه. يعمل مركز “شراع” على دعم الراغبين في تأسيس أعمالهم وتنفيذ أفكارهم المبتكرة في دولة الإمارات والمنطقة وتحويل أحلامهم إلى واقع ملموس، ومن ثم الانطلاق بأعمالهم لآفاق جديدة، مما ينعكس إيجاباً على حياتهم ويساهم في تحويلهم من باحثين عن وظائف لأصحاب أعمال يساهمون في تحسين اقتصاد بلادهم. وعلى صعيد آخر فإن مركز شراع يقدم لرواد الأعمال برنامج مسرّع الأعمال، وهو أول برنامج دعم لرواد الأعمال ينطلق من إحدى الجامعات الإماراتية، ويقدّم الكثير من الدعم والتحفيز والإرشاد تعزيزًا لروح ريادة الأعمال. كما يتضمن البرنامج أيضاً دعماً فنياً يقدّم لرواد أعمال المستقبل من قبل عدد من المهنيين المتخصصين في مجالات متنوعة لمساعدتهم على بدء أعمالهم بشكل ناجح. يشار إلى أن المركز خرَّج وبنجاح 10 فرق ضمن برنامج مسرّع الأعمال حيث أظهر الشباب ابداعاتهم من خلال الأفكار التي طرحوها ضمن بيئة عمل مساعدة وملهمة. وهناك أيضاً مشروع “الأكاديمية” وهي إحدى المبادرات القيمة الأخرى التي يتبناها مركز “شراع” وتركز على تعزيز مهارات رواد الأعمال وصقلها لمواكبة المعايير السائدة والمعتمدة في القرن الحادي والعشرين.