مهرجان طيران الإمارات للآداب يفوز بلقب المهرجان المفضل

مهرجان طيران الإمارات للآداب يفوز بلقب المهرجان المفضل

  •  ضمن جوائز “واتس أون” – دبي، للعام الثاني على التوالي

فاز مهرجان طيران الإمارات للآداب بلقب أفضل مهرجان في دبي في حفل توزيع جوائز “واتس أون” 2017، وقد غدا المهرجان أكبر تظاهرة أدبية ثقافية في المنطقة تحتفي بالكلمة المكتوبة والمقروءة، ومن أبرز الفعاليات الثقافية والترفيهية في دبي، وسوف يحتفل المهرجان بدورته العاشرة في الفترة من 1 – 10 مارس 2018. هذا وقد تسلمت الجائزة السيدة إيفيت جدج، الرئيسة التنفيذية للعمليات في مؤسسة الإمارات للآداب.

وقد عقبت السيدة “جدج” على الفوز، وذكرت بأن “جائزة “واتس أون” ذات أهمية خاصة بالنسبة للمهرجان، لأنها تعتمد تصويت الجمهور! ونحن نسعى جاهدين، كل عام، لتقديم فعاليات متنوعة تتناسب مع الجمهور متعدد اللغات والأذواق، وقد حقق مهرجان 2017 أهدافه وقدم الفعاليات المتنوعة لطيف واسع من الجمهور، وقد كانت فعاليات إجازة نهاية الأسبوع ثرية ومتميزة جداً، إذ شارك فيها نخبة من الكتّاب العالميين والمحليين. ومن المهم أن نضع برنامجاً يشترك فيه الجميع؛ سواء القرّاء أم محبي الثقافة والأدب ونتطلع إلى متابعة توجهاتنا في مهرجان 2018″.

تأسس مهرجان طيران الإمارات عام 2009 برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وأصبح المهرجان الأدبي الأول في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وستقام الدورة العاشرة لمهرجان طيران الإمارات للآداب في الفترة ( 1- 10 ) مارس 2018. وقد أعلن المنظمون الشهر الماضي عن قائمة الكتّاب المشاركين، وفي مقدمتهم الممثل والكوميدي ومؤلف كتب الأطفال “ديفيد وليامز”، و” كيفن كوان، وجو هيل مؤلف سلسلة “لوك آند كي”، والرسام غابرييل رودريغيز، والكاتب الفائز بالجائزة العالمية للرواية العربية 2017 ، محمد حسن علوان، والكاتب الفلسطيني الكبير، إبراهيم نصر الله، وكاتبة الفنتازيا الفائزة بجائزة هوغو وجائزة نيبولا ” نيندي أوكورافور” ، وسفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى فرنسا، معالي عمر سيف غباش، وكاتبة لعبة توم رايدر الجديدة ريانا براتشيت. إضافة إلى نخبة من الكتّاب والمفكرين والمبدعين.

إضافة إلى البرنامج الرئيس، هناك أيام مخصصة لبرنامج التعليم الذي يتضمن مسابقات الطلاب وزيارات الكتّاب للمدارس والعديد من الفعاليات الثقافية التعليمية الأخرى.

تجدون المزيد من المعلومات عن مهرجان طيران الإمارات للآداب على الموقع الإلكتروني.

يمكن للأصدقاء متابعة مستجدات المهرجان على (#مهرجانالآدابدبي) الفيسبوكتويترانستغراميوتيوب. وكذلك يمكن متابعة أخبار #مؤسسةالإماراتللآداب وكافة الأنشطة والفعاليات على مدار العام على الفيسبوكتويترانستغرامسناب شات

 

  1. نبذة عن مؤسسة الإمارات للآداب

توفر مؤسسة الإمارات للآداب، وهي مؤسسة غير ربحية، كافة سبل الدعم والرعاية للأدب والثقافة، وتسعى لترسيخ مكانتهما في مجتمع دولة الإمارات والمنطقة، وإيجاد بيئة حاضنة للأعمال الأدبية الإبداعية من خلال البرامج والمبادرات الثقافية المختلفة.

أُنشِئت المؤسسة عام 2013 بموجب مرسوم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، من أجل تعزيز مكانة الثقافة وتشجيع الآداب وتشكيل بيئة حاضنة للأدباء والمثقفين.

تحتضن المؤسسة وترعى العديد من المبادرات الثقافية والمشاريع على المدى الطويل، وتهدف إلى الارتقاء لتطلعات سياسة القراءة الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة. من أبرز المشاريع التي ترعاها المؤسسة، جائزة أمناء مكتبات المدارس، وأسبوع اللغة العربية السنوي، وبرامج التعليم على مدار العام، وأندية الكتب و دورات الكتابة الإبداعية، ومن أبرز مبادرات المؤسسة في عام 2016، مؤتمر دبي الدولي للترجمة، وفي عام ،2017 مؤتمر دبي الدولي للنشر؛ اللذان شهدا مشاركة دولية كبيرة.

تشرف مؤسسة الأمارات للآداب على تنظيم مهرجان طيران الإمارات للآداب، أهم تظاهرة أدبية ثقافية في المنطقة، الذي تقام دورته القادمة في الفترة (1-10) مارس 2018.

  1. نبذة عن مهرجان طيران الإمارات للآداب

يُعَدّ مهرجان طيران الإمارات للآداب أكبر تظاهرة في الشرق الأوسط تحتفي بالكلمة المكتوبة والمقروءة، إذ يجمع الكتّاب والمفكرين والمتحدثين العالميين والإقليميين من جميع أنحاء العالم.

وقد استضافت دورة المهرجان لعام 2017 ضمن فعاليات برنامجها الرئيس نخبة متميزة من الكتّاب، أبرزهم جيفري آرتشر، وبثينة وائل العيسى، وإبراهيم فرغلي، وعمر سيف غباش وجو مالون، وآخرون، وذلك بحضور أكثر من 44000 زائر.

يهدف المهرجان إلى تطوير ثقافة القراءة وترسيخ مكانتها لدى مجتمع دولة الإمارات، وقد حصد المهرجان، في دوراته المختلفة، العديد من الجوائز الهامة؛ ومن خلال توفير منصة للمواهب الدولية والمحلية، ما فتىء المهرجان يشكل المشهد الأدبي في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة.

إضافة للبرنامج الرئيس، يوفر المهرجان فرصة استثنائية للأطفال من خلال البرنامج التعليمي الذي أسهم، في عام 2017، في تثقيف وتعليم أكثر من 25000 طالب وطالبة في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة.

يوفر المهرجان ، في أيامه المخصصة للتعليم، فرصة للطلاب للالتقاء بكتّابهم المفضلين من خلال زيارات الكتّاب للمدارس. ويطرح كل عام العديد من المسابقات الطلابية ، باللغتين العربية والإنجليزية، مما يتيح للناشئين تقديم مهاراتهم وعرض مواهبهم في الشعر والقصص والإلقاء.

يقام المهرجان برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي، بالشراكة مع طيران الإمارات وهيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، الهيئة التي تُعنى بشؤون الثقافة والفنون والتراث في الإمارة.

ويُعد مهرجان طيران الإمارات، الذي سيحتفل بالسنة العاشرة على تأسيسه في الفترة ( 1 -10 مارس 2018) أبرز مبادرات مؤسسة الإمارات للآداب، التي تأسست عام 2013 بموجب مرسوم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.

للتعرف على فعاليات المهرجان والاطلاع على المستجدات، يرجى زيارة موقعنا: www.emirateslitfest.com