معرض دبي الدولي للمجوهرات يرسخ مكانة دبي الريادية

معرض دبي الدولي للمجوهرات يرسخ مكانة دبي الريادية

معرض دبي الدولي للمجوهرات يرسخ مكانة دبي الريادية في قطاع المجوهرات على مستوى المنطقة

دبي، الإمارات العربية المتحدة- الجمعة 17 نوفمبر 2017: نجحت دبي في ترسيخ مكانتها الريادية كعاصمة للمجوهرات في منطقة الشرق الأوسط، خاصةً بعد أن شهد اليومان الافتتاحيان من معرض دبي الدولي للمجوهرات إقبالاً استثنائياً من قبل التجار والمستهلكين الذين غصّ بهم مركز دبي التجاري العالمي، الجهة التي تحتضن الفعالية حتى يوم السبت 18 نوفمبر 2017.

ويتفرّد المعرض بكونه الفعالية الأولى من نوعها في المنطقة من حيث توجيه عملياته التجارية في مجال الذهب والمجوهرات الفاخرة والأحجار الكريمة إلى قطاعي الشركات والمستهلكين على حد سواء. حيث أثبت من خلال حجم الإقبال الكبير وأرقام المبيعات الضخمة -التي حققها خلال أول يومين من انطلاقه- مدى القيمة الكبيرة التي أرساها في قلوب عشاق المجوهرات الإقليميين. ويتوقع المنظمون ازدياد حجم المبيعات باعتبار أن المعرض يطرح ابتكارات تتناسب مع مكانة إمارة دبي النابضة بالحياة، والتي تجمع تشكيلات استثنائية في عالم الأحجار الكريمة والمجوهرات الفاخرة لا مثيل لها في المنطقة.

ووسط حركة المبيعات الكبيرة والإقبال الشديد على منتجات أكثر من 500 علامة تجارية محلية وعالمية مشاركة في المعرض؛ ما تزال هنالك المئات من أروع الابتكارات المطروحة للبيع، يبرز من بينها قلادة ماسية من عيار 377 قيراطاً تحمل البصمة الإبداعية لعلامة ’جوهرة‘ الإماراتية، إضافة إلى مجموعة الزفاف الفريدة من نوعها والتي يبلغ سعرها مليون دولار أمريكي، وتضم صياغات متناغمة من المجوهرات تتألف من سوار وخاتم وقرطي أذن بوزن 800 جرام. وقد استغرق ابتكار هذه التحفة الفنية 70 يوماً ضمن إبداع يتميز بالتنوع والفخامة، حيث يمكن تبديل مركز القطعة بحجر من الزمرد للحصول على مجوهرات تليق بكافة المناسبات.

ومن بين القطع التي جذبت انتباه الزوار خاتم مصنوع يدوياً من العنبر من إنتاج ’جايبور‘، وهي دار مجوهرات تشتهر باستيراد وتصميم وتوزيع تشكيلات فريدة من الجواهر والحليّ. ويتكون خاتم ’لورد أوف تايجرز‘ من هيكل مزدوج يمتد على إصبعين بوزن 94.7 جرام ويبلغ سعر البيع بالتجزئة ما يقارب 9 آلاف دولار أمريكي. بينما يستوحي خاتم ’شيكارا‘ لنفس العلامة من بائعي الزهور على القوارب التي ترسو قرب بحيرة دال في كشمير، وهو تصميم فاخر ينضح بالجمال والرقي.

وفي ذات الوقت، تنطلق العديد من عروض الأزياء التي تجمع بين عالمي الموضة والمجوهرات على منصات العروض، وذلك بالتعاون مع أسبوع الموضة العربي، لتواصل الفعالية إبهار الحضور بأرقى الإبداعات الرائدة. وبدوره جذب عرض ’فاشن تابلو فيفان‘ بعضاً من أشهر المصممين الإيطاليين، حيث تألقت العارضات وهنّ يرتدين أبهى التشكيلات الحالمة لعلامة ’ريناتو باليسترا‘ مع مجموعة من المجوهرات المبتكرة من توقيع إحدى أبرز الشركات المحلية الشهيرة باسم ’إم كي اس جوليري إنترناشيونال‘

وتضمنت حلقات عروض ’ماسترز أركايف جوليري‘ مجموعة من الابتكارات الماسية الأنيقة، التي تم التعريف بها ضمن عروض متميزة استمر كل منها 15 دقيقةً ألهبت حماس الحضور بإبداعات ’آر كي جولرز باي زيل جولرز‘ و’فيراري فيرنز‘ ومجوهرات دهماني، إضافة إلى ’كي جي كي‘ للألماس والمجوهرات، ومجوهرات ’محلاتي‘ لتضيف مزيداً من التألق والتميز على هذه الفعالية المرموقة.

وشهد يوم الخميس جلسة حوار جمعت أوليفيا فيليبس، نائب تحرير مجلة ’جرازيا‘ مع نينا زاندنيا، مصممة أزياء ومدير أول محطة تلفازية متخصصة في مجال نمط الحياة اليومية ضمن منطقة الشرق الأوسط تحت عنوان lifestyle-dubai.com. وتحدثت السيدتان المبدعتان الثنائي حول شغفهما بعالم الألماس ومكانته في قطاع المجوهرات العالمي، ثم عقدت نينا جلسة لقاء وترحيب مع عشاقها ومتابعيها على مدى نصف ساعة.

وفي إطار تعليقه على الفعالية، قال كورادو فاكو، العضو المنتدب في ’إيتاليان إكسيبشن جروب‘ ونائب رئيس شركة ’دي في جلوبال لينك‘ التي تقوم بتنظيم معرض دبي الدولي للمجوهرات: “أثبت المعرض بعد مرور اليومين الأولين نجاحه الذي يزداد بشكل مطرد من حيث عدد الزوار ومعدلات البيع المباشر. نتوقع أن تشهد عطلة نهاية الأسبوع ارتفاعاً في نسبة المبيعات مع توافد المزيد من العملاء للاستفادة من المعروضات المتخصصة بالمجوهرات الراقية التي تطرحها أبرز العلامات التجارية المحلية والإقليمية والعالمية”.

يفتح المعرض أبوابه مجاناً أمام المشترين وتجار التجزئة من الساعة 3 ظهراً ولغاية 10 مساءً يوم 17 نوفمبر ومن 2 ظهراً ولغاية 10 مساءً يوم 18 نوفمبر. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.jewelleryshow.com

حول معرض دبي الدولي للمجوهرات: https://www.jewelleryshow.com/

يعد ’معرض دبي الدولي للمجوهرات‘ فعالية تجمع بين معرض ’فيتشنزا أورو دبي‘ الذي يستهدف قطاع الأعمال من جهة، و’أسبوع دبي الدولي للمجوهرات‘ الذي يستهدف قطاع المستهلكين من جهة أخرى، ليكون بذلك أول فعالية مخصصة للمجوهرات في المنطقة تستهدف القطاعين معاً. وتقوم شركة ’دي في جلوبال لينك‘ بتنظيم المعرض، وهي ثمرة تعاون مشترك بين ’مركز دبي التجاري العالمي‘ و مجموعة ’إيتاليان إكسيبشن‘ (IEG)، ويتولى ’مركز دبي التجاري العالمي‘ استضافة المعرض وإدارته بشكل احترافي، حيث يتمتع بخبرة تتجاوز ثلاثة عقود في مجال إقامة فعاليات عالمية المستوى في الشرق الأوسط، بمشاركة نخبة من أهم العارضين المحليين والإقليميين والعالميين، الذين يتميزون بخبرة لا تضاهى ومعرفة معمّقة بالأسواق العالمية.

حول مركز دبي التجاري العالمي: www.dwtc.com

يتمتع ’مركز دبي التجاري العالمي‘ بخبرة تتجاوز 35 عاماً في مجال إقامة فعاليات عالمية المستوى في الشرق الأوسط، بمشاركة نخبة من أهم العارضين المحليين والإقليميين والعالميين الذين يتميزون بخبرة لا تضاهى ومعرفة معمّقة بالأسواق العالمية. وتتجلى هذه الخبرة في تنظيم فريق عملنا لأكثر من 20 من أضخم المعارض الإقليمية والعالمية وأكثرها نجاحاً على مستوى الشرق الأوسط، ليكون بذلك المنصة الرائدة في مجال تطوير الأعمال على مستوى المنطقة. وساهمنا، من خلال التزامنا بالتطوير والابتكار المستمر في قطاع المعارض، في النمو السريع للقطاع، والذي تجسد في تنظيم طيف واسع من المعارض المخصصة للأعمال المباشرة بين الشركات أو بين الشركات والمستهلكين، والتي نالت جميعها رضا العارضين والزوار على حد سواء. ويعمل المركز بالتعاون مع كبرى الهيئات التجارية والمنظمات الصناعية لضمان تنظيم معارض تقدم قيمةً حقيقية بناءً على الاحتياجات الواقعية للقطاع الذي تستهدفه.

نبذة حول مجموعة ’إيتاليان إكسيبشن‘ : www.iegexpo.it

نشأت مجموعة ’إيتاليان إكسيبشن عن اندماج شركتي ’ريميني فييرا‘ و’فييرا دي فيتشنزا‘، وتعمل حالياً بقيادة رئيسها لورينزو كانيوني رفقة كلّ من نائب الرئيس التنفيذي ماتيو مارزوتو، والمدير الإداري كورادو فاكو. وبلغ حجم الأعمال التقريبي للمجموعة حوالي 124.8 مليون يورو في عام 2016، كما حققت كمية من الأرباح قبل الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين تُقدر بـ 21.9 مليون يورو، وبلغ صافي الأرباح لديها حوالي 6.6 مليون يورو. كما تعتبر المجموعة المؤسسة الأولى على مستوى إيطاليا في قيمة الحجم الإجمالي نظراً لغنى محفظة أعمالها الّتي تحتوي على 59 منتجاً (تتنوع من الأغذية والمشروبات، إلى المنتجات صديقة البيئة، والمنتجات التكنولوجية، والترفيه، والسياحة، والنقل، والصحة، والمجوهرات والأزياء، ونمط الحياة الفاخر والابتكار)، إضافة إلى تنظيمها 216 فعالية ومؤتمراً. وينبع تفوق المجموعة من اعتمادها على تدويل أعمالها ضمن مختلف القطاعات بما يعكس الجمال والإتقان في إنجاز العمل عبر جميع أنحاء العالم؛ وترتكز بادئ الأمر على موقعها الراسخ بالأصل في دولة الإمارات العربية المتحدة، إذ تمتلك فيها مشروعاً مشتركاً قائماً، إضافة إلى عملها في الولايات المتحدة والصين والهند وأمريكا الجنوبية. وعلاوة على ذلك، تحتل مجموعة ’إيتاليان إكسيبشن مرتبة الصدارة ضمن قطاع الاجتماعات والمؤتمرات في إيطاليا. ففي عام 2016، نجحت المجموعة من خلال الفعاليات التي نظمتها ضمن معارضها ومواقع المؤتمرات في كلّ من ’ريميني‘ و’فيتشنزا‘ في جمع عدد إجمالي بلغ 14,593 عارضاً وقرابة 2.5 مليون زائر.