الإعلامي اللبناني زافين قيومجيان في سابع حلقات “أنت أونلاين”

الغيرة الزوجية والإنترنت مع وسام بريدي على شاشة تلفزيون دبي

دبي 25 ديسمبر 2017: تستضيف الحلقة السابعة من الموسم الثالث من برنامج “أنت أونلاين” على شاشة تلفزيون دبي الإعلامي اللبناني زافين قيومجيان، في حوار متفرد مع وسام بريدي، يتحدث فيه تجربته في استخدام الإنترنت على الهواء كأول مذيع في القنوات الفضائية العربية، معلناً في الوقت نفسه شعوره بالغيرة من زوجته، مؤكداً ترشحه ضدها في حال نيتها خوض الانتخابات في هذا الإطار …؟!

وسيتابع الجمهور الموسم الجديد من برنامج “أنت أونلاين” من تقديم وسام بريدي، وضيوف جدد عبر البرنامج الحواري الجدلي، الذي يختص هذا الموسم باستضافة أهم المؤثرين العرب في مجال وسائل التواصل الاجتماعي والإعلام الرقمي، بالإضافة إلى قياس نسبة الرأي العام للمشاهير في برامج التواصل الاجتماعي، والذي يتم من خلاله طرح الأسئلة وإظهار النتائج المتعلقة باسم ونشاط الضيف وآراء الناس به من خلال عرض النتائج على الشاشة ليتسنى للضيف التعليق عليها، في الوقت الذي تتناول نتائج العرض آخر الأخبار والصور والمشاركات المتعلقة بالضيف، ليتم في نهاية البرنامج استخلاص نسبة توضح مدى تأثير الضيف على متابعي برامج التواصل الاجتماعي المختلفة وإن كان له تأثير واضح أو لا.

يبث برنامج “أنت أونلاين” من تقديم وسام بريدي وإخراج باسم كريستو، مساء كل ثلاثاء، بعد موجز أخبار العاشرة مساءً بتوقيت الإمارات، الساعة: 06:05 بتوقيت غرينتش، والإعادة الأربعاء السابعة صباحاً، والسبت الساعة: 11:00 صباحاً، وعبر وسائل التواصل الاجتماعي (فيسبوك، تويتر، انستغرام، يوتيوب) / (EntaOnline)، من خلال منصة آوان الرقمية على الموقع (www.awaan.ae).

حول مؤسسة دبي للإعلام:

تعد مؤسسة دبي للإعلام إحدى أبرز المؤسسات الإعلامية والخدمات الإبداعية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وأكبر المؤسسات الإعلامية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتنضوي تحت لوائها كل من:

  1. قطاع التلفزيون والإذاعة ويضم: تلفزيون دبي، سما دبي، دبي ون، دبي الرياضية، دبي ريسينج، دبي زمان، وإذاعة وقناة نور دبي التلفزيونية، وإذاعة دبي.
  2. إلى جانب قطاع النشر الذي يضم كل من صحيفتي البيان والإمارات اليوم، وصحيفة إميرتيس 7/ 24 الالكترونية “الناطقة بالإنكليزية”، ومنصة “دبي بوست” التفاعلية.
  3. في حين يضم قطاع الطباعة والتوزيع كل من: مطابع مسار، وشركة توصيل، ومركز محمد بن راشد لطباعة المصحف الشريف.

Related posts