الإنجازات الرئيسية لمشروع إعادة هيكلة المجال الجوي في إمارة دبي

تعزيز السعة الإستيعابية، تقليل تكلفة الوقود وحماية البيئة

 24ديسمبر2017،دبي،الإمارات العربية المتحدة: شهدت إمارة دبي في خطوة غير مسبوقة في تاريخ قطاع الطيران تنفيذ التصميم الجديد للمجال الجوى الذي يعزز من كفاءة أستخدامة في مواكبة خطط النمو والتوسع في القطاع. وقد قامت مؤسسة دبي لخدمات الملاحة الجوية (دانز)، المزود الرسمى لخدمات الملاحة الجوية في دبي والإمارات الشمالية، بتأمين تطبيق 90 إجراء جديد لإدارة حركة الملاحة الجوية وتقديم 150 طريق جديد، بالإضافة إلى تدريب 168 مراقب جوي وذلك لضمان انتقال ناجح وسلس إلى التصميم الجديد للمجال الجوي لدبي والإمارات الشمالية.

هذا وبصفة عامة على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة، يهدف مشروع إعادة هيكلة المجال الجوي ARP)) الي تعزيز السعة الإيستيعابية لحركة الملاحة الجوية وزيادة فاعلية إمكانية الوصول الى مطارات الدولة من اجل مواكبة النمو المتوقع استعداداً لمعرض دبي أكسبو 2020 وما يلية. وعلى وجة الخصوص، يترتب على إعادة هيكلة المجال الجوي في إمارة دبي العديد من النتائج المهمة التى تعمل على تطوير قطاع الطيران مثل: تمكين شركات الطيران من تقليل تكلفة إستهلاك الوقود بقيمة تصل الي 14.6 مليون دولار أمريكى سنوياً، وتقليل إنبعثات ثاني أكسيد الكربون الي 90،401 طن متري ايضاً سنوياً، إضافة الي زيادة السعة الإستيعابية لحركة الملاحة الجوية فى دبي والامارات الشمالية.

وبصدد المشروع أعرب سعادة محمد عبد الله أهلى، المدير العام لهيئة دبي للطيران المدني والرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الملاحة الجوية: “وفقاً لرؤية حكام الدولة الرشيدة فى تشكيل مستقبل قطاع الطيران، وتماشياً مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وبتوجيه وقيادة صاحب السمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران المدني ومؤسسة دبي لخدمات الملاحة الجوية،فنحن فخورون جداً بأن نكون من ضمن المؤسسات التي دعمت وساهمت في تطبيق التصميم الجديد للمجال الجوي لدولة الإمارات العربية المتحدة. ونحن نقدر تقديرا عالياً الدعم الذي تلقيناه من سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، وسعادة سلطان المنصوري، وزير الإقتصاد الإماراتي خلال المشروع، فضلا عن الإدارة النشطة وروح التعاون النبيل من الهيئة العامة للطيران المدني.وأثبتت السنوات الثلاث الماضية أن التعاون عبر جميع المؤسسات فى القطاع عنصر أساسى في نجاح هذا المشروع، والتى تأدى الى تحقيق فوائد أكبر للدولة. ونحن فخورون أيضا بأن نشهد تصدر قطاع الطيران الى أفق جديدة وغير مسبوقة، مع حرص الإستمرار على تقديم الخدمات الفعالة والأمنة للعملاء المرموقين من شركات الطيران، والمطارات والسلطات الحكومية. وعلاوة على ذلك، نهتم ايضاً بتقديم الشكر والإعتراف بالجهود الدئوبة التي بذلت من جميع فرق العمل والتى ساهمت فى تنفيذ ونجاح هذا المشروع الرئيسي والمحورى”.

وأثناء قيادتها لتطبيق التصميم الجديد للمجال الجوي في دبي، شاركت دانز فى اللجنة الراعية للمشروع وقامتبتخصيص فريق كامل من خبراء ومهنيين في إدارة الملاحة الجوية، والذى عمل على تقديم الدعم الإدارى و التقني والفني من خلال التعاون مع جميع الأعضاء المساهمين فى المشروع على مدى السنوات الثلاث الماضية. وشمل دور هذا الفريق مسئولية التحول التشغيلي الناجح والسلس إلى التصميم الجديد للمجال الجوي. ومن خلال خبرتهم الفريدة من نوعها، قدم هذا الفريق الاقتراحات البنائه بشأن التصاميم الجديدة للمجال الجوي، بالإضافه إجراء 9 عمليات محاكاة من أجل أختبار الإجراءات فى إيطاليا، و عمل على الإشراف على الإطار الكلي لإدارة المشروع وفقاً لمواصفات دقيقة.

وقد تم تمويل المرحلة الأولى من المشروع الذي قدم التصميم الجديد للمجال الجوي النهائي لدولة الإمارات العربية المتحدة بالكامل من قبل مؤسسة دبي لخدمات الملاحة الجوية. وحرصاً على الاستمراريه فى دعم مشروع إعادة الهيكلة، قامت المؤسسة بالشراكة مع شركة مطارات أبو ظبي بتمويل المرحلة الثالثة والنهائية من هذا المشروع حيث تم تطبيق التصميم الجديد على مستوى الدولة ككل.

تعد مؤسسة دبي لخدمات الملاحة الجوية (دانز) المزود الوحيد لخدمات الملاحة الجوية الذي يقوم بإدارة المجال الجوي لكل من دبي و الإمارات الشمالية. كما تقدم المؤسسة خدمات الملاحة الجوية إلى سلطات المطارات والعديد من شركات الطيران المرموقة، بما في ذلك مطار دبي الدولي الذي يعد المطار الأكثر استخداماً في العالم من حيث أعداد المسافرين الدوليين.

Related posts