جمارك دبي تحتفل باليوم العالمي للسعادة بفعاليات وأنشطة تواكب عام زايد

  • أحمد محبوب مصبح: نولي أهمية كبرى لتحقيق سعادة جميع الفئات

دبي – 20 مارس 2018: تأكيداً على دورها في نشر السعادة بين جميع الفئات المعنية، احتفلت جمارك دبي باليوم العالمي للسعادة الذي يوافق 20 مارس من كل عام، بإطلاق مجموعة من الفعاليات والأنشطة المتنوعة التي واكبت عام زايد زادت عن 10 مبادرات في المقر الرئيسي للدائرة والمراكز الجمركية التابعة لها، بحضور أحمد محبوب مصبح مدير جمارك دبي، ومدراء الإدارات وعدد كبير من موظفي الدائرة في المقر الرئيسي والمتعاملين تجاوز 500 شخص.

وافتتح أحمد محبوب مصبح فعالية “معا نرسم السعادة” والتي نظمتها إدارة الاتصال المؤسسي حيث شملت على عدد من الأنشطة المصاحبة منها قهوة السعادة لإضفاء أجواء ايجابية تحمل في طياتها التفاؤل لبداية يوم عمل جديد، حيث تم نشر صور الموظفين عبر شبكات التواصل الاجتماعي وتفاعلهم مع وسم DubaiCustoms_Happiness ،

وتفقد مدير جمارك دبي عدد من الفعاليات والأنشطة التي نظمتها الدائرة للاحتفاء بيوم السعادة العالمي وساهم مع الموظفين في تشكيل شعار السعادة على الواجهة الرئيسية أمام المدخل الرئيسي للدائرة لإيصال رسالة للعالم بأن السعادة تنبع من قلب الإمارات.

وأطلقت إدارة العملاء مبادرة ” كيف تنشر السعادة ” بمشاركة عملاء الدائرة عند المدخل الرئيسي لمركز جمارك ميناء راشد، حيث تم تصميم لوحة مركبة لكافة المنافذ الجمركية في إمارة دبي بعرض 4 أمتار وطول 2.5 متر من خلال ملصقات تعبر عن آراء و مقترحات العملاء في كيفية نشر السعادة، كما قام فريق الإبداع والابتكار بالإدارة بتوزيع بطاقات تستحضر دور الشيخ زايد طيب الله ثراه في إرساء دعائم السعادة في الإمارات.

وقال مدير جمارك دبي: “تولي جمارك دبي أهمية كبرى لنشر وتحقيق السعادة لجميع الفئات المعنية من المتعاملين، والشركاء، والموظفين، ما ينعكس إيجاباً على المجتمع ككل ، مشيراً إلى أن نجاح جمارك دبي في تصدر مؤشر السعادة العام، وفقا لنظام قياس مؤشر السعادة الذي أطلقه مكتب مدينة دبي الذكية يعكس الجهود المبذولة من الدائرة في تحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، “رعاه الله” بالعمل على اسعاد الناس ضمن خطة دبي2021 التي تهدف إلى أن تكون دبي مجتمعاً حاضناً للمبتكرين والمبدعين للإسهام في استدامة السعادة و النمو الاقتصادي.

ومن جانبه قال خليل صقر بن غريب مدير إدارة الاتصال المؤسسي: جاء إطلاق مبادرة “معا نرسم السعادة” مواكبة ليوم السعادة العالمي، حيث استهدفت المبادرة نشر السعادة في بيئة عمل جمارك دبي ورفع نسبة سعادة الموظفين والمتعاملين وإشراكهم في حملة نشر السعادة في دولة الإمارات وذلك لكسر روتين العمل وخلق أجواء محفزة لبيئة عمل ايجابية، كون السعادة هي الطريق لحياة أفضل لتحقيق الانجازات والنجاحات على جميع المستويات.

وبدوره أكد إدريس بهزاد مدير إدارة العملاء أن جمارك دبي تسهم بشكل مباشر في تحقيق السعادة على مستوى حكومة دبي عن طريق المراكز الجمركية المختلفة والتي تم تزويدها بنحو 304 جهاز ذكي لرصد سعادة المتعاملين بشكل فوري، مشيراً إلى أن جمارك دبي تعد من أوائل الدوائر الحكومية التي تبنت مبادرة “مؤشر السعادة” عبر إطلاقها حملة “مستانس” لقياس سعادة المتعاملين وتحقيق متطلباتهم.

Related posts