“مجموعة السعودي الألماني” تؤسس مستشفى عام بسعة 100 سرير في جزيرة المرجان

رأس الخيمة، الإمارات العربية المتحدة؛ 19 ابريل 2018: وقعت مجموعة السعودي الألماني اتفاقية مع شركة جزيرة المرجان برأس الخيمة الخميس الماضي لإنشاء مستشفى تخصصي متعدد التخصصات بسعة 100 سرير يقدم كافة الخدمات الطبية والتأهيلية والتجميلية. وتنسجم هذه الخطوة مع سياسات وتوجهات المجموعة في تلمس احتياجات الناس ورصد رغباتهم والتوسع في افتتاح أفرع حديثة في دولة الإمارات العربية المتحدة لخدمة أكبر عدد من المرضى، ولا سيما في المناطق التي لا تتوفر فيها مرافق طبية متكاملة للعلاج السريع، وبما يمثل رافداً للخطط الرامية إلى تعزيز أداء قطاع السياحة العلاجية في الدولة.

وقال المهندس صبحي بترجي رئيس مجموعة مستشفيات السعودي الالماني أن جزيرة المرجان باعتبارها أحد أهم المعالم السياحية في رأس الخيمة بصفة خاصة والإمارات بصفة عامة تشهد نهضة عمرانية ملحوظة فيجب أن يواكب ذلك خدمات طبية على نفس المستوى من الطموح والشمول لذا كانت فكرة مجموعة السعودي الالماني وشركة جزيرة المرجان الاتفاق على تأسيس مستشفى جديد من نوعه يقدم خدمات الرعاية الطبية لمرتادين جزر المرجان وضيوف الدولة من السياح والزوار من الإمارات الأخرى.

وأكد بترجي أن تأسيس المستشفى سيتم بالسرعة المناسبة لكي يباشر أعماله في جزيرة المرجان في مطلع عام 2019 لافتا أنه سيضم أكثر من 7 تخصصات في البداية لتصل إلى 13 في بداية العام التالي وسيتم التوسع في عدد أسرته والفرق الطبية والتمريضية بما يناسب ويواكب الحالات التي تلتحق به.

من جانبه قال المهندس عبدالله العبدولي، الرئيس التنفيذي لـ “جزيرة المرجان”: “يسرنا أن نتعاون مع ’مجموعة السعودي الألماني‘ في هذه المبادرة التي تثري باقة الخدمات المتكاملة التي نحرص على توفيرها للسكان والزوار القادمين من كافة أنحاء العالم. ولا شك بأن توفير الحلول الطبية الحديثة والسريعة يعتبر عنصراً حيوياً بالنسبة لنا، ولا سيما في ضوء تنامي عدد زوار ’جزيرة المرجان‘ التي تواصل ترسيخ موقعها كأحد أسرع الوجهات السياحية نمواً في المنطقة”.

وأوضح العبدولي أن هذه الخطوة تنسجم في المضمون والأهداف مع رؤية القيادة الرشيدة الرامية إلى تطوير البنى التحتية لجميع القطاعات الحيوية في رأس الخيمة لتواكب أعلى المعايير العالمية، واختتم قائلاً: “تعتبر ’مجموعة السعودي الألماني‘ رائدة في توفير الخدمات الطبية وفق أعلى معايير الجودة والتميز، ونحن على ثقة بأن المستشفى الجديد سيشكل إضافة قيّمة بالنسبة لـ ’جزيرة المرجان‘ وإمارة رأس الخيمة بشكل عام”.

وتبعد جزيرة المرجان مسافة 15 دقيقة بالسيارة عن مطار رأس الخيمة الدولي و45 دقيقة عن مطار دبي الدولي. وتتمتع جزيرة المرجان بشواطئ تمتد على مسافة 7,8 كيلومترات، وواجهة بحرية بمسافة 23 كيلومتراً، مع مخططات لإنشاء 6500 وحدة سكنية و8 آلاف غرفة فندقية، فضلاً عن منتجعات صحية تتألف من 400 غرفة، و600 فيلا للعطلات.

لمحة عن “جزيرة المرجان”

تعتبر “جزيرة المرجان” وجهة عالمية المستوى للمنتجعات الفاخرة، وتمثل امتداداً لتركيز حكومة رأس الخيمة على ترسيخ مكانة الإمارة كأحد أسرع وجهات الأعمال والترفيه نمواً في المنطقة.

وتقدم “جزيرة المرجان” للمستثمرين الدوليين إمكانية شراء قطع أراضٍ مع امتلاك حقوق تطويرها. وقد تم تطوير البنية التحتية للوجهة وفقاً لنموذج الربط والتشغيل؛ وتم تخصيص أغلب قطع الأراضي للوحدات السكنية، وفنادق البوتيك، والمنتجعات، والمرافق العامة، ومتاجر التجزئة.

وتبعد جزيرة المرجان مسافة 15 دقيقة بالسيارة عن مطار رأس الخيمة الدولي و45 دقيقة عن مطار دبي الدولي؛ وهي تضم 4 جزر: جزيرة النسيم، وجزيرة الكنز، وجزيرة الحلم، وجزيرة الأفق. ويرتبط مجمل المشروع بشبكة طرق متكاملة تصله مباشرة بجميع المدن الرئيسية في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتتمتع جزيرة المرجان بشواطئ تمتد على مسافة 7.8 كيلومترات، وواجهة بحرية بمسافة 23 كيلومتراً، مع مخططات لإنشاء 6500 وحدة سكنية و8 آلاف غرفة فندقية، فضلاً عن منتجعات صحية تتألف من 400 غرفة، و600 فيلا للعطلات. وساهمت “جزيرة المرجان” فعلياً في إثراء قطاع الضيافة، حيث تحتضن جزيرة “النسيم” منتجعات “ريكسوس” و”دبل تري باي هيلتون” و”باب البحر”، وهي منتجعات فاخرة تتناغم فيها خدمات الضيافة الراقية مع الأجواء الطبيعية الساحرة.

وتمكنت جزيرة المرجان من لفت الأنظار الدولية إليها بعد دخولها “موسوعة غينيس للأرقام القياسية” عن فئة “أكبر ألعاب نارية هوائية”، وذلك خلال احتفالات العام الجديد 2018 التي استقبلت مئات الآلاف من الضيوف.