الفنادق تعتمد أدوات التسويق الخاصة بوكالات السفر عبر الإنترنت من أجل جلب النزلاء إليها

وتستثمر في وكلاء السفر عبر الإنترنت من أجل تعزيز الأعمال التي يمكنها جذبها

دبي، الإمارات العربية المتحدة (9 مايو 2018) –  أمضى القائمون على الأعمال الفندقية  في الإمارات العربية المتحدة على مدى السنوات الماضية قدراً هائلاً من الوقت في التعامل مع مسائل تتعلق بوكلاء السفر عبر الإنترنت، ولكن يبدو أن هذه التقنيات التي كان يراها خبراء الصناعة في الماضي على أنها “أمر مضرّ بالأعمال” أصبحوا الآن يتفقون على أن استخدامها من شأنه أن يساعد الفنادق ولا يتسبب في إعاقتها.

وقد بدأ هذا التحول في الآراء جليًا في إحدى حلقات النقاش التي جرت بشأن مسألة “الفوز في معركة الإنترنت” على هامش مؤتمر القادة للمديرين العامين  لهذا العام والذي استضافته “بي إن سي للنشر”، حيث أكد أصحاب الفنادق على أن الأمر لا يستدعي أن نجعل من الأمر معركة وإنما يجب أن تكون شراكة مع وكلاء السفر عبر الإنترنت.

ومن جانبه، صرح جلين نوبس، المدير العام لفندق كوبثورن دبي والذي كان أحد أعضاء اللجنة، في هذا الشأن قائلاً: “يملك وكلاء السفر عبر الإنترنت ميزانية ينفقونها على البحث والتطوير وثمة أمر يجيدون القيام به، لذا يمكننا الإستفادة من مهاراتهم الوظيفية وما يمتلكونه من تقنيات لمساعدتنا في جلب الأعمال المناسبة التي نريدها في الوقت المناسب”.

وقد أيد نوبس في هذا الرأي مديرون عامون آخرون من فنادق دبي شاركوا في المؤتمر، كما ناقشوا كيفية التعامل مع التحديات التي تواجه الحدود الرقمية نتيجة للاستعراضات السلبية على الإنترنت والحجوزات عبر الإنترنت ووكلاء السفر عبر الإنترنت وكيف تسبب موقع إير بي إن بي (AirBnB) في تعطيل سوق الفنادق والشقق الخدماتية.

كما اتفق أعضاء اللجنة على أن قطاع الفنادق قد أصبح الآن سوقًا ناضجة، حيث يحتاج أصحاب الفنادق إلى الاستفادة من التقنيات المتاحة في الشبكات الخارجية لوكلاء السفر عبر الإنترنت وانتشارها الواسع في مختلف أنحاء العالم بالإضافة إلى الإستفادة من فرص الدعاية عبر الإنترنت مباشرة، فضلاً عن حرصهم المستمر على تحسين مواقعهم الإلكترونية.

وأردف نوبس قائلاً:  “إننا بحاجة إلى النظر في كيفية الإستفادة من ما يمكن أن يقدمه وكلاء السفر عبر الإنترنت لنا على الطاولة، وما علينا القيام به كأصحاب فنادق هو أن نسعى إلى تحقيق التواصل العاطفي مع النزلاء بمجرد وصولهم إلى الفندق. كما تحتاج الفنادق إلى مواصلة تحسين مواقعها الإلكترونية – فإذا لم تتمكن من زيادة قدرتك البحثية فإنك ستجد مشكلة أيضًا في توجيه المزيد من الأعمال إلى موقعك الإلكتروني الخاص وعلامتك التجارية. ونحن نحتاج كذلك إلى مراقبة قنوات التوزيع عن كثب للتعرف على المكانة التي وصلنا إليها عبر الإنترنت والحفاظ على التكافؤ في المجال العام.”

هذا وقد تناول مؤتمر القادة للمديرين العامين التحديات والتوجهات والفرص الرئيسية في الصناعة وقد حضر المؤتمر عدد من المديرين العامين المؤثرين وعدد من الشخصيات البارزة في مجال الضيافة.

نبذة حول فندق كوبثورن دبي

يقع فندق كوبثورن دبي ذو الـ4 نجوم في قلب مدينة بور سعيد الجميلة، ويوفر 210 غرفة وجناحا معاصرة مع إطلالات على خور دبي ولوحة غروب الشمس الخلابة. وتحتوي المنشأة الخالية من الكحول على ثلاثة مطاعم وحمام سباحة ومركز صحي ومركز للياقة البدنية ومركز لرجال الأعمال وصالون تجميل وسبا وغرف اجتماعات.

يقع فندق كوبثورن دبي على بعد 4 كم من مطار دبي الدولي، ويبعد مسافة قصيرة سيرا على الأقدام عن مركز سيتي سنتر ديرة للتسوق ومحطة المترو. ويقع على مرمى البصر  من برج خليفة ودبي مول، ويسهل الوصول من خلاله إلى عدد من المعالم السياحية في دبي.

نبذة عن فنادق ومنتجعات ميلينيوم، في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا:

فنادق ومنتجعات ميلينيوم، هي مجموعة فنادق عالمية ديناميكية، تمتلك وتدير أصول وتشغل أكثر من 130 فندقاً في مختلف أنحاء العالم. وتضم الشركة حوالي 40 ألف غرفة ومحفظة من العلامات التجارية، بما فيها بيلتمور، وجراند ميلينيوم، وميلينيوم، وميلينيوم بالاس، وأم هوتيل، وكوبثورن، وآجاروود، وكينجزجايت، وشقق واستديوهات أم ميلينيوم إكزيكوتيف، وهي تخدم قطاعات السوق المختلفة، مقدمة بذلك قيمة وجودة عالية لكل فئة.

وتدير المجموعة حاليا 32 فندقاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ولديها استراتيجة توسيع واسعة النطاق تشمل 40 فندقاً قيد الإنشاء. ولكل فندق نموذج خاص به، بحيث يلبي مختلف الأذواق واحتياجات المسافرين من رجال أعمال وسياح قادمين من مختلف أنحاء العالم، مركّزاً في نفس الوقت على توفير خدمة من الدرجة الأولى وتجربة ممتعة للزوار. وتلتزم مجموعة فنادق ومنتجعات ميلينيوم  بالحفاظ على تميزها في احتضان مختلف التقاليد والأعراف، محترمة بذلك تاريخ وثقافة وحضارة البلد الذي تقيم فيه.

ومع شعارها “أكثر مما تراه العين” تلتزم مجموعة فنادق ومنتجعات ميلينيوم بالتركيز على العملاء وضمان رضاهم بشكل متواصل.

Related posts