{:en}Ministry of Climate Change and Environment Rescues Juvenile Whale Shark Lost in Dubai Creek{:}{:ar}وزارة التغير المناخي والبيئة تنجح بإنقاذ صغير قرش الحوت التائه في خور دبي{:}

{:en}

Carries out joint operation with Dubai Police, Marine Environment Protection Association

Dubai-UAE: 02 August, 2018 – The Ministry of Climate Change and Environment (MOCCAE) collaborated with Dubai Police and the Marine Environment Protection Association in carrying out a rescue operation to return to the sea a juvenile whale shark that lost its way in Dubai Creek, near Al Jaddaf area.

On receiving a notification about the sighting of the 3-meter long fish in Dubai Creek, a team of expert divers and employees from MOCCAE’s Biodiversity Department reached the scene. They developed a rescue plan with minimal risks, factoring in the shark’s state of fear and anxiety. Divers tasked with the rescue split up into three groups onboard two boats. Five exhausting hours later, they managed to get the juvenile whale shark on to a stretcher that extended below the water between the two boats and extracted it from the Creek, before moving it slowly back into the Arabian Gulf.

DCIM100MEDIADJI_0194.JPG

Hiba Al Shehhi, Acting Director of the Biodiversity Department at MOCCAE, said: “I thank everyone who was involved in the rescue operation. The collaboration among the teams was exemplary and saved the scared baby shark.”

She pointed out that earlier this year, MOCCAE launched the National Plan of Action (NPOA) for the Conservation and Management of Sharks 2018-2021, which presents concrete steps to conserve and sustain the 72-known species of sharks that consider the UAE home.

Coinciding with the launch of the Plan, she added, MOCCAE issued the UAE Shark Assessment Report, the first national overview of shark research and protective measures to safeguard shark populations in the UAE. The document offers a valuable database to support the execution of NPOA.

For his part, Lieutenant Colonel Rashid Thani Al Ayel, Head of the Maritime Security Section at the Port Police Station, Dubai Police, who oversaw the rescue operation, applauded the efforts of the teams at MOCCAE and the Marine Environment Protection Association.

He said: “Under the directives of Major General Pilot Ahmed Mohammed bin Thani, Acting Commander-in-Chief of Dubai Police, we participated in this rescue operation. Transporting the juvenile whale shark across a distance of 13-kilometers from Dubai Creek to the Arabian Gulf was a highly delicate and strenuous process, and everyone involved was incredibly patient. Seeing the shark safely back in its natural habitat was worth all the trouble.”

About the UAE Ministry of Climate Change and Environment

The Ministry of Climate Change and Environment was established in February 2006 as the Ministry of Environment and Water. The Ministry acquired its new name following the UAE Cabinet reshuffle in February 2016 and the subsequent integration of the climate change function.

Under its redefined scope, the Ministry has taken on a dual mandate. On the national level, the Ministry aims to strengthen the UAE’s efforts in preserving the environment and promoting food diversity in accordance with the nation’s aspiration to emerge as a key benchmark for sustainable development. On the global level, the Ministry of Climate Change and Environment is working collaboratively with international stakeholders in combating climate change and highlighting the UAE’s path-breaking achievements in the sector at thought leadership platforms worldwide.

For further details, please contact us: Media@moccae.gov.ae

{:}{:ar}في عملية إنقاذ نوعية بالتعاون مع شرطة دبي وجمعية حماية البيئة البحرية

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 02 أغسطس 2018 – تمكنت وزارة التغير المناخي والبيئة بالتعاون مع شرطة دبي وجمعية حماية البيئة البحرية من إنقاذ صغير قرش الحوت الذي أضاع طريقه في مياه خور دبي بالقرب من منطقة الجداف. ولدى استلام الوزارة البلاغ، قامت بالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين من شرطة دبي وجمعية حماية البيئة البحرية بتشكيل فريق عمل من الغواصين المحترفين من الضفادع البشرية ذوي القدرات العالية وعدد من موظفي إدارة التنوع البيولوجي بالوزارة.

وعلى الفور تحرك فريق العمل لمنطقة الحدث وتم وضع خطة مبتكرة لإنقاذ سمكة قرش الحوت من خلال تشكيل ثلاثة فرق من الغواصين على متن قاربين، ووضع القرش الصغير على حمالة تحت الماء وتحريكه من منطقة الخور إلى عرض البحر، وذلك حرصاً على سلامته والتأكد من عدم تشكيل أي خطورة عليه أو إصابته بأية أضرار نتيجة تعرضه للخوف أو التوتر. واستغرقت عملية الإنقاذ النوعية لإخراج صغير قرش الحوت من الخور أكثر من خمس ساعات.

DCIM100MEDIADJI_0194.JPG

 

وتعليقاً على عملية الإنقاذ، ثمّنت هبة عبيد الشحي، مدير إدارة التنوع البيولوجي بالإنابة بوزارة التغير المناخي والبيئة، دور فرق الإنقاذ من شرطة دبي وجمعية حماية البيئة البحرية  وموظفو الوزارة على جهودهم وتعاونهم المذهل في إنقاذ سمكة قرش الحوت الصغيرة، مؤكدة أن دولة الإمارات وبفضل توجيهات قيادتها الرشيدة حريصة على المحافظة على ثروات البيئة المحلية وما تحظى به من تنوع بيولوجي وعدم الإضرار به وضمان استدامته، لذا يتم العمل بشكل دائم على وضع خطط واستراتيجيات وطنية للمحافظة على هذا التنوع واستدامة الكائنات الحية وبالأخص المهددة بالانقراض.

وأضافت الشحي أنه ضمن أهداف الوزارة الاستراتيجية للحفاظ على التنوع البيولوجي، أطلقت مؤخرا الخطة الوطنية للمحافظة على أسماك القرش وإدارتها (2018 – 2021) في الدولة، حيث تستهدف الخطة مجموعة من الأهداف والغايات تصب جميعها في سبيل المحافظة على هذا النوع من الأسماك والتي تضم البيئة البحرية للدولة 72 نوعاً منها تشمل (أسماك قرش، وأسماك المانتا)، واستغلالها بصورة مستدامة، مُحددة التحديات والإشكاليات التي يتعين مراعاتها وإجراءات التغلب عليها.

بالإضافة إلى ذلك، ذكرت مدير إدارة التنوع البيولوجي بالإنابة في الوزارة إلى أن الوزارة أعدت بالتزامن مع الخطة دليلاً تقييمياً لحالة أسماك القرش في البيئة البحرية للدولة وذلك بالتعاون مع السلطات المحلية المختصة ليمثل قاعدة بيانات رئيسية يتم الاعتماد عليها حاليا ومستقبلا في تحقيق هدف الخطة للحفاظ على هذا النوع من الأسماك وضمان استدامته.

من جانبه، ثمن المقدم راشد ثاني العايل، رئيس قسم الأمن البحري في مركز شرطة الموانئ، مُشرف فريق شرطة دبي في عملية إنقاذ صغير قرش الحوت، التعاون مع وزارة التغير المناخي والبيئة وجمعية حماية البيئة البحرية في عملية الانقاذ، مشيراً إلى أنه بتوجيهات سعادة اللواء طيار أحمد محمد بن ثاني القائد العام لشرطة دبي بالوكالة شاركت شرطة دبي في عملية الإنقاذ والعمل على إخراج صغير قرش الحوت من منطقة خور دبي إلى بحر الخليج العربي لمسافة 13 كيلومتر.

وأكد أن عملية إنقاذ صغير قرش الحوت ونقله إلى منطقة الخليج العربي تطلبت حرفية ومهارة عالية واحتاجت إلى جهد وصبر كبير من فريق العمل، مثمناً الدور الكبير لكافة المشاركين في عملية الإنقاذ على جهودهم وحرصهم على أن يعود صغير قرش الحوت إلى بيئته بسلامة.

ولفت المقدم العايل إلى حرص القيادة العامة لشرطة دبي على الاهتمام الدائم بمختلف المجالات البيئية عبر التعاون مع الشركاء الاستراتيجيين، ودعم جهود دولة الإمارات في تبني أفضل الممارسات في حماية الحياة البحرية والبرية وحماية الثروات البيئة المحلية والحفاظ على التنوع بيولوجي وعدم الإضرار به وضمان استدامته، إلى جانب المحافظة على البيئة من خلال العمل على استخدام الطاقة النظيفة وتطبيق أفضل الحلول البيئة المستدامة.

الجدير بالذكر، أن أسماك القرش تشكل واحدة من أهم الكائنات البحرية التي تحظى بيئة دولة الإمارات بتنوع كبير منها، حيث تلعب الدولة دوراً هاماً في الحفاظ على التنوع البيولوجي ورفع مستويات التوعية بأهمية تعزيز التنوع البيولوجي في البيئة البحرية والمحافظة عليها، وذلك في ظل انتشار أساليب الصيد الجائرة، بالإضافة إلى رواج تجارة زعانف أسماك القرش وبالأخص في دول شرق آسيا، والتي طالت الكثير من أنواع أسماك القرش المهددة بالانقراض.

نبذة عن وزارة التغير المناخي والبيئة

أنشئت وزارة التغير والمناخي والبيئة في شهر فبراير من العام 2006 تحت مسمى “وزارة البيئة والمياه”. وقد تم اعتماد مسماها الجديد في فبراير 2016 خلال التشكيل الوزاري الجديد بعد إضافة ملف التغير المناخي لمسؤولياتها السابقة، وذلك لتدشين مرحلة جديدة بهدف تعزيز الجهود الوطنية للتعامل مع كافة القضايا البيئية الملحة وفي مقدمتها التغير المناخي. حيث ستعمل الوزارة خلال المرحلة القادمة على الإرتقاء بالمكانة المرموقة لدولة الإمارات في كافة المحافل الدولية وتعزيز المكتسبات التي تحققت طوال السنوات الماضية وإدارة الموارد وحمايتها وتعزيز الأمن الغذائي بما يحقق طموحات قيادتنا الرشيدة في التحول الى نموذج رائد للتنمية المستدامة.

لمزيد من المعلومات، يرجى إرسال أي استفسارات على عنوان البريد الالكتروني التالي:  Media@moccae.gov.ae{:}