{:en}ABU DHABI PRIMED TO SHOW DIVERSITY OF ISLAM AT 2ND ORGANISATION OF ISLAMIC COOPERATION FESTIVAL {:}{:ar}الدورة الثانية من مهرجان منظمة التعاون الإسلامي تنطلق اليوم في أبوظبي{:}

{:en}

Abu Dhabi, April 23, 2019:Abu Dhabi will shine the spotlight on tolerance, cultural diversity and unity when the 2nd Organisation of Islamic Cooperation Festival, held under the patronage of His Excellency Sheikh Nahyan bin Mubarak Al Nahyan, UAE Minister of Tolerance, opens at Abu Dhabi National Exhibition Centre (ADNEC) on Wednesday April 24.

The four-day festival will be a celebration of Islam as Muslim countries from around the world descend on the UAE capital from April 24-27 to display their cultures and traditions through essential elements such as arts and music.

Running under the theme ‘One Nation Unified by Benevolent Cooperation, Justice & Tolerance’, the festival will facilitate dialogue between participating countries and the OIC delegation to strengthen collaboration and establish new partnerships to benefit the 1.5 billion Muslims they serve under the umbrella of the Organisation.

Key highlights of the festival will include the Palestine Pavilion, strategically placed at the heart of the exhibition, emphasising the State’s importance to the Islamic world and its vital status within Islamic identity. The festival will celebrate Palestinian culture through mediums such as art and short films, including embroidery and painting classes with Palestinian artists

Other highlights will see a diverse range of music groups take to stage for a series of live performances, including a folklore group from Burkina Faso, who will highlight their country’s traditions through a range of dances; the Astana folklore group from Kazakhstan who will demonstrate cultural heritage through song, dance and poetry and soloist Khadeeja from the Republic of Dagestan.

Meanwhile, in a renowned, multi award-winning singer-songwriter and global humanitarian Sami Yusuf will take the stage at Emirates Palace in Abu Dhabi on Thursday night for a special performance of his songs which are widely acclaimed for uniting communities.

“The festival is truly special uniting of cultures and traditions that align with the inherent values of Islam such as tolerance, unity and openness that will further enhance global awareness of the diversity of Islam. It represents a unique opportunity for Muslims to immerse themselves in different elements of their faith and its multiple layers, “ said Mr. Youssef Aldobeay, Advisor of H.E the Secretary General for Political Affairs, Elected Assistant Secretary General for Political Affairs and OIC General Secretariat.

 “Beyond that, the festival offers unprecedented access for non-Muslims eager to learn more about our faith. In addition, held in the UAE ‘Year of Tolerance’, the festival is a chance to highlight the great values and principles of Islam and to coincide with the 50th anniversary of the Organisation of Islamic Cooperation.”

The wide spectrum of activities and content on offer at the festival includes Interactive calligraphy areas showcasing traditional and modern Islamic calligraphy across different nations, from the UAE to Indonesia, Sudan to Palestine and beyond.

Islamic arts exhibits are sure to catch the attention of festival goers, while a children’s entertainment area will feature storytelling be renowned children’s authors.

The Festival, which will be held in Hall7 at ADNEC, is open from 2pm to 8pm on 24 April, 12pm to 8pm on 25 and 27 April, and from 4pm to 10pm on26 April. Entry is free to all.

{:}{:ar}أبوظبي؛ 23 أبريل 2019: تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح، تنطلق يوم الأربعاء 24 أبريل فعاليات الدورة الثانية من ’مهرجان منظمة التعاون الإسلامي‘ في مركز أبوظبي الوطني للمعارض ويستمر حتى 27 أبريل الجاري.

وتتولى منظمة التعاون الإسلامي تنظيم المهرجان بالتعاون مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي في دولة الإمارات، حيث يحتفي بقيم التسامح التي يجسدها الدين الإسلامي، ويشكل منصة لتعزيز قدرة الدول الإسلامية حول العالم على تعزيز أواصر التعاون المشترك، وتشكيل روابط جديدة ومستدامة.

ويسعى المهرجان الذي يقام تحت شعار ’أمة واحدة يجمعها التعاون على الخير والعدل والتسامح‘، إلى توفير منصة مصممة خصيصاً لاستعراض ثقافات وتقاليد الدول الأعضاء بما ينسجم مع أسس الدين الإسلامي الحنيف القائمة على التسامح والوحدة والتناغم.  كما يسهم المؤتمر في استقطاب الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي للاجتماع ومناقشة سبل التعاون وآفاق الشراكات في المستقبل بما يراعي مصلحة 1.5 مليار مسلم يندرجون تحت مظلة منظمة التعاون الإسلامي.

و قال سعادة المستشار يوسف بن محمد الضبيعي مستشار معالي الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي للشؤون السياسية رئيس اللجنة العليا للمهرجان في أبوظبي إن المهرجان يعتبر بوابة تعزز الوعي  حول تنوع الثقافات والتقاليد المختلفة للدول الأعضاء في منظمة العالم الإسلامي مع التعريفبالقيم الدينية السمحة للإسلام.

وأضاف أن المهرجان يمثل منصة تثقيفية وتعريفية مهمة تتيح لغير المسلمين فرصة للتعرف عن قرب على الدين الإسلامي الحنيف.

وخلال الأيام الأربعة للمهرجان، ستحظى الدول المشاركة بفرصة مهمة للمشاركة في الحوار بين الأديان والدول حول السبل الكفيلة للتعاون وتكوين روابط جديدة لصالح دولهم وشعوبهم والمنظمة”.

وبالتزامن مع ’عام التسامح‘ في الإمارات، ستتطرق الأيام الأربعة للمهرجان إلى مجموعة من المواضيع من بينها التسامح كأساس في الإسلام، ودور الشباب في نشر ثقافة التسامح، ومدى أهمية التسامح والاعتدال.

تسليط الضوء على التنوع الثقافي

سيتضمن المهرجان منصة رئيسية يلقي من خلالها الباحثون وقادة الفكر عدداً من المحاضرات ويقيمون ندوات حوارية تسلط الضوء على مختلف جوانب الثقافة الإسلامية، وتقدم صورة غير تقليدية للإسلام تتخطى المفاهيم الخاطئة العقائدية، وتشكل صيغة أكثر شمولية لفهم الإسلام كأسلوب للحياة.

وستستضيف هذه المنصة أهازيج حيّة لفرقة أبوظبي للفنون الشعبية، والتي تستعرض الفنون والثقافة التقليدية في الإمارات؛ وفرقة الإسكندرية للفنون الشعبية من مصر؛ مع عرض للمالد الإماراتي – وهو فن إماراتي تقليدي يجسد الإرث الثقافي لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وينعكس تنوع محتوى المهرجان في توفر العديد من المناطق التفاعلية مثل قسم فن الخط الإسلامي التقليدي والحديث، ومنطقة ترفيهية للأطفال لرواية القصص التي أبدعها مؤلفون مشهورون في هذا المجال.

ومنأبرز ملامح المهرجان الموقع الاستراتيجي لجناح فلسطين في قلب المعرض، للتشديد على أهمية فلسطين بالنسبة للعالم الإسلامي، ومكانتها الحيوية ضمن الهوية الإسلامية حيث سيحتفل المهرجان بالثقافة الفلسطينية عبر وسائط مثل الفن والأفلام القصيرة.

سامي يوسف يقيم حفلاً في فندق قصر الإمارات

في إطار الدورة الثانية من ’مهرجان منظمة التعاون الإسلامي‘يقيم سامي يوسف، المغنّي ومؤلف الأغاني الحائز على جوائز عدة والمعروف بأعماله الإنسانية حول العالم، حفلاً موسيقيّاً ً في قصر الإمارات بأبوظبي يوم 25 أبريل.

ومن خلال عرضٍ موسيقيّ خاص، وعبر ألحانه وكلمات أغانيه التي نالت شعبية واسعة لقدرتها على تقريب المجتمعات، سيلعب سامي يوسف، الموسيقي ، وسفير أسبوع السلام بين الأديان وسفير برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، دوراً في نشر رسالة المهرجان التي تدعو للتسامح والوحدة والاحتفاء بجمال التنوع الثقافي احتفاءً بعام التسامح.

تجدر الإشارة إلى أن المهرجان يقام في القاعة رقم 7 ضمن مركز أبوظبي الوطني للمعارض ’أدنيك‘؛ ويفتح أبوابه بين الساعة 2 ظهراً وحتى الساعة 8 مساءً يوم 24 أبريل؛ ومن الساعة 12 ظهراً وحتى الساعة 8 مساءً يوم 25 و27 أبريل، ومن الساعة 4 ظهراً وحتى الساعة 10 ليلاً يوم 26 أبريل. الدخول مجاني للجميع.{:}