{:en}Diversify and digitise to attract younger Muslim travellers, GCC destinations told at ATM 2019{:}{:ar}تنوع العروض ورقمنة الخدمات السياحية تشجع على جذب المزيد من المسافرين المسلمين من فئة الشباب وفقاً لخبراء سوق السفر العربي 2019{:}

{:en}

Gulf hospitality operators looking to increase their share of the growing halal tourism market should diversify and digitise their offerings to suit younger generations of Muslim travellers, according to experts speaking at Arabian Travel Market (ATM) 2019.

With the GDP impact of Muslim travel in the Middle East on course to hit USD 36 billion by 2020 – up from USD 30.5 billion in 2017, according to Salam Standard – halal tourism represents a lucrative prospect for GCC hospitality brands. The segment is expected to create 1.2 million regional direct and indirect jobs by next year.

Representatives from Wego, DinarStandard, Shaza Hotels, Tripfez, Serendipity Tailormade, Mosafer C by Ummah Collaboration, holidayme, Orange County Visitors Association, Cape Town Tourism and Japan National Tourism Organization (JNTO) explored ways to tap into the growing segment of Gen Z and millennial travellers at the Global Halal Tourism Summit 2019, which took place on ATM’s Global Stage.

Mamoun Hmedan, Managing Director – MENA and India, Wego, said: “There are new destinations popping up out of nowhere. Developers are building properties from scratch, with halal-friendly offerings that are designed to appeal to younger generations of Muslim travellers.

“Wego does a lot of work on social media and collaborates with tourism boards to educate people about the opportunities available to them when they travel. We make sure we always have options for our customers to look for properties near to mosques or attractions that may be of interest to Muslim travellers.”

Approximately 41 per cent of Muslim travellers’ global outbound spending comes from the UAE and Saudi Arabia, according to figures released by Salam Standard. The Middle East’s total outbound spend is projected to grow to USD 72 billion by 2020.

In addition to emerging trends such as eco, ethical, all-female, experiential, gastro and adventure tourism, panellists also discussed digitisation and success stories from ‘non-Muslim’ destinations such as Orange County, Cape Town and Japan.

Chris Nader, Vice President, Shaza Hotels, said: “Gen Z and millennial travellers are setting the trends in halal tourism. The biggest challenge for us involves the resort side of the market – providing the privacy and facilities that Muslim guests need while delivering the entertainment they are looking for. It can be a challenge to create that mix.

“Whenever we create a resort, we have to develop something that is culturally relevant to the location. Travellers are no longer looking for ‘just a hotel’; they want to know what we can offer in terms of experiences. So, Muslim travellers don’t necessarily need to see halal branding but they do need to know that halal services are available.”

Industry-wide investment in halal tourism-related travel technology currently stands at approximately USD 40 million, according to research conducted by DinarStandard. Panellists agreed that this figure is likely to grow further in the future, as younger Muslim travellers continue to drive innovation in online services.

Faeez Fadhlillah, CEO, Tripfez, said: “If you look at the distribution of millennials globally, many of them are living in Muslim-majority countries. In the next 10 years, the youth in this region are going to play a significant role in driving tourism trends. That’s why online travel agencies are so interested in meeting demand from Muslim travellers. Companies are doing everything they can to capture this market.”

Running until Wednesday, 1 May, ATM 2019 will see more than 2,500 exhibitors showcase their products and services at Dubai World Trade Centre (DWTC). Viewed by industry professionals as a barometer for the Middle East and North Africa (MENA) tourism sector, last year’s edition of ATM welcomed 39,000 people, representing the largest exhibition in the history of the show.

{:}{:ar}أشار مجموعة من الخبراء المشاركين في معرض سوق السفر العربي 2019 إلى ضرورة قيام شركات الضيافة في منطقة الخليج في التركيز على تنويع العروض واستخدام التكنولوجيا الحديثة لاسيما “الرقمنة” بما يتناسب مع متطلبات وثقافة الأجيال الشابة من المسافرين المسلمين من أجل زيادة حصتها في سوق السياحة الحلال الذي يشهد نمواً متسارعاً.

ومن المتوقع أن يساهم قطاع السفر الإسلامي الذي يشهد نمواً متسارعاً بنحو 36 مليار دولار أمريكي من الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة الشرق الأوسط بحلول عام 2020، بالمقارنة مع 30.5 مليار دولار أمريكي في عام 2017، وفقاً لبيانات “سلام ستاندرد”، حيث يمثل قطاع السياحة الحلال فرصة مربحة لشركات الضيافة الخليجية. ومن المتوقع أن يوفر هذا القطاع 1.2 مليون وظيفة مباشرة وغير مباشرة بحلول العام المقبل.

وسلطت القمة العالمية للسياحة الحلال 2019 التي أقيمت على المسرح العالمي في سوق السفر العربي، الضوء على مختلف الخطوات اللازمة والفرص المتاحة في قطاع المسافرين الشباب وذلك بمشاركة خبراء من “ويجو” و”دينار ستاندرد” و”شذا للفنادق” و”تريب فيز” و”سيرينديبيتي تيلورميد” و”مسافر سي باي أمة كولابوريشن” و”هوليداي مي” و”أورانج كاونتي فيزيترز أسوشييشن” وسياحة كيب تاون ومنظمة السياحة الوطنية اليابانية.

وبهذه المناسبة، قال مأمون حميدان، المدير الإداري لشركو ويجو (Wego) في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والهند: “هناك العديد من الوجهات الجديدة التي تظهر في الوقت الحالي، حيث يقوم المطورون ببناء عقارات من الصفر مع عروض صديقة للسياحة الحلال لتستقطب الأجيال الشابة من المسافرين المسلمين.

وتقوم شركتنا بالكثير من العمل على وسائل التواصل الاجتماعي وتتعاون مع الهيئات السياحية لتثقيف الناس حول الفرص المتاحة لهم خلال السفر. كما أننا نحرص دائماً على توفير خيارات مناسبة لعملائنا للبحث عن وجهات بالقرب من المساجد أو مناطق الجذب السياحي التي قد تهم المسافرين المسلمين”.

ويأتي ما يقارب 41% من الإنفاق العالمي من الخارج للمسافرين المسلمين من الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وفقاً للأرقام الصادرة عن “سلام ستاندرد”. ومن المتوقع أن يصل إجمالي إنفاق المسافرين من الشرق الأوسط إلى 72 مليار دولار بحلول عام 2020.

وبالإضافة إلى الاتجاهات الناشئة مثل السياحة البيئية والأخلاقية والتجريبية والمغامرة والتجارب الخاصة بالسيدات، ناقش المشاركون أيضاً استخدام التكنولوجيا الحديثة والاستلهام من قصص النجاح لوجهات عالمية مثل مقاطعة أورانج وكيب تاون واليابان.

بدوره قال كريس نادر نائب رئيس فنادق شذا: “يسهم المسافرون من الجيل الذي يلي جيل الألفية بتغيير اتجاهات قطاع السياحة الحلال، ويتمثل التحدي الأكبر بالنسبة لنا في قطاع المنتجعات في توفير الخصوصية والتسهيلات التي يحتاجها الضيوف المسلمون، حيث يتعين علينا تطوير مشروع ذي صلة ثقافية بالموقع عندما نبني منتجعاً. فلم يعد المسافرون يبحثون عن مجرد فندق بل إنهم يريدون معرفة ما يمكن أن نقدمه من حيث التجارب والخبرات. وعلى هذا الأساس، لا يحتاج المسافرون المسلمون بالضرورة إلى رؤية العلامات التجارية الحلال ولكنهم بحاجة إلى معرفة أن خدمات الحلال متوفرة”.

ويبلغ حجم الاستثمار في تكنولوجيا السفر المتعلقة بقطاع السياحة الحلال حالياً ما يعادل 40 مليون دولار، وفقاً لبحث أجرته “دينار ستاندرد”. ويشير الخبراء إلى أنه من المتوقع أن يرتفع هذا الرقم في المستقبل مع ازدياد مساهمة الشباب المسلمين في ابتكار خدمات جديدة عبر الإنترنت.

من جانبه تحدث فايز فضل الله الرئيس التنفيذي لشركة “تريب فيز” (Tripfez) قائلاً: “إذا نظرنا إلى توزيع جيل الألفية على مستوى العالم، فسنرى أن الكثير منهم يعيشون في الدول ذات الغالبية المسلمة. لذا سيلعب الشباب في هذه المنطقة خلال السنوات العشر القادمة دوراً مهماً في دفع اتجاهات السياحة. ولهذا السبب تهتم وكالات السفر عبر الإنترنت بتلبية طلبات المسافرين المسلمين وتفعل كل ما في وسعها لزيادة حصتها في هذا السوق”.

هذا وتستمر فعاليات معرض سوق السفر العربي 2019 حتى الأربعاء 1 مايو في مركز دبي التجاري العالمي ويشهد مشاركة أكثر من 2,500 شركة عارضة في قطاع السياحة والسفر والضيافة من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وقد استقبلت دورة العام الماضي أكثر من 39,000 متخصص في قطاعات السفر والسياحة والضيافة، وشهدت تسجيل أكبر مشاركة للفنادق في تاريخ المعرض على الإطلاق.{:}