{:en}STRAIGHT-SIX PERFORMANCE AND EFFICIENT MILD HYBRID REFINEMENT FOR RANGE ROVER{:}{:ar}إضافة محرك سداسي الأسطوانات المستقيمة والقوة الهجينة الخفيفة الفعالة إلى سيارة رينج روڨر{:}

{:en}

Thursday 9 May 2019, Dubai, United Arab Emirates – Range Rover is renowned for combining peerless luxury and refinement with traditional all-terrain capability. Now, with the latest 3.0-litre in-line six-cylinder Ingenium petrol engine, enhanced performance and quicker responses go hand-in-hand with improved fuel economy at the pinnacle of the luxury SUV segment.

The latest 400PS** Ingenium engine delivers 550Nm of torque that powers the new Range Rover from 0-100km/h in 6.3 seconds (0-60mph in 5.9 seconds) and to a top speed of 140mph (225km/h).

With the introduction of an electric supercharger that delivers immediate boost by spooling in 0.5s up to 65000rpm, the smooth and responsive six cylinder engine provides an impressive torque response, comparable with engines with much bigger displacement. This is thanks to the optimal coordination between electric supercharger and twin-scroll turbocharger, which virtually eliminates turbo lag.

The innovative combination of advanced features includes a twin-scroll turbocharger that, alongside Continuous Variable Valve Lift, boosts power by helping the new engine breathe with maximum efficiency. Not only does this optimise performance and fuel economy, while reducing emissions, it does so with the customary poise and refinement customers expect from a Range Rover.

These features, underpinned by the latest Ingenium petrol engine, form part of a Mild Hybrid Electric Vehicle (MHEV) powertrain designed to bring enhanced efficiency to the range with fuel economy of 30.4mpg (9.3L/100km) and CO2 emissions of 212g/km*** (NEDC equivalent combined). It is the latest step taken by Jaguar Land Rover to ensure it offers an electrified option on all new models from 2020.

Based around a new start-stop system, the latest 3.0-litre engine is paired with an electric motor that can harvest energy through deceleration and store it in a 48V battery. This energy can then be re-deployed through torque-assist, reducing CO2 emissions and the work load on the engine.

Nick Rogers, Executive Director of Product Engineering, Jaguar Land Rover, said: “Traditional Range Rover strengths have been heightened with the introduction of the latest 3.0-litre six-cylinder engine. Advanced technologies, such as Continuous Variable Valve Lift, work alongside a mild-hybrid system that harvests energy as you drive, to improve fuel efficiency and lower emissions. The otherwise wasted energy is used to power the electric supercharger, which enhances vehicle capability by enhancing the torque curve at low engine speeds for greater responses. Superior comfort is achieved thanks to the natural mass balance of the engine, which allows it to run more smoothly.”

In addition, an updated paint palette includes two new colours, as Eiger Grey replaces Corris Grey and Portofino Blue is now available instead of Loire Blue. Customers can also choose a new 22in Gloss Black wheel, in addition to the existing 21in and 22in options.

The headlights on Range Rover have been updated to include two new features as standard. Available on both Matrix and Pixel LED systems, Sign Post Dimming identifies road signs and turns off the individual LEDs that could reflect back and cause glare for the driver. Tourist Mode has also been added to the Pixel system, allowing a driver to select whether they are driving on the left or right-hand side of the road and adjusting the beam pattern accordingly.

Connectivity has been enhanced with the addition of a new Smartphone Pack, fitted as standard across the range. Offering Apple CarPlay and Android Auto mobile device mirroring, it provides intuitive access to customers’ favourite compatible apps such as navigation and music streaming.

Owners continue to benefit from traditional capability features, for tasks such as Terrain Response 2. There is also a suite of safety technology, including optional Adaptive Cruise Control – featuring Stop & Go and Steering Assist – alongside High Speed Emergency Braking.

The updated colour palette, enhanced LED lighting and improved connectivity are available on the latest Range Rover Sport, in addition to the new 400PS Ingenium engine. Launched on the special edition HST model, the latest 400PS Ingenium engine is now available on additional trim levels.

{:}{:ar}الخميس 9 مايو 2019، دبى، الامارات العربية المتحدة– رينج روفر معروفة بجمعها بين الفخامة والبراعة المطلقة مع قدراتها التقليدية على التأقلم مع كل التضاريس، والآن، مع محرك إنجينيوم البنزين الجديد سداسي الأسطوانات المستقيمة بسعة 3.0 لتر، ومع الأداء المحسن والاستجابة الأسرع المترافقة مع فعالية استهلاك الوقود الأفضل، تحتفظ السيارة بمكانتها كأفضل السيارات الرياضية متعددة الأغراض الفاخرة.

محرك إنجينيوم الحديث بقوة 400 حصان** يوفر عزم دوران يبلغ 550 نيوتن متر ينقل سيارة رينج روڨر من سرعة 0 إلى 100كم/سا خلال 6.3 ثواني (0 إلى 60 ميل خلال 5.9 ثواني) وتصل السرعة القصوى إلى 225 كم/سا (140 ميل/سا).

ومع تكنولوجيا الشحن الفائق الكهربائية التي توفر دفعة فورية خلال 0.5 ثانية إلى 65,000 دورة في الدقيقة، فإن المحرك المتجاوب سداسي الأسطوانات يوفر تجاوباً مذهلاً لعزم الدوران، مقارنة بالمحركات ذات السعة الأكبر، وهذا بفضل التنسيق المثالي بين تقنية الشحن الفائق الكهربائي والشاحن التوربيني المزدوج، الذي يزيل عملياً أي تباطؤ في التيربو.

الجمع المبتكر بين الميزات المتقدمة يشمل الشاحن التوربيني المزدوج الذي يزيد من الطاقة بمساعدة نظام الصمام المتغير باستمرار، عبر مساعدة المحرك الجديد على استيعاب الهواء بأقصى فعالية ممكنة. ولا يؤدي ذلك إلى تحسين الأداء وتوفير الوقود فقط، فيما يخفض الانبعاثات، ولكنه يقدم أيضاً التوازن والدقة التي يتوقع العملاء الحصول عليها من سيارة رينج روڨر.

هذه الميزات التي يحتويها محرك الإنجينيوم العامل بالبنزين، تشكل جزءاً من تقنية القوة المحركة الكهربائية الهجينة الخفيفة (MHEV)، المصمممة لتوفير فعالية محسنة لهذه السيارة، مع استهلاك وقود يبلغ 30.4 ميل للغالون (أو 9.3 لتر لكل 100 كيلومتر)، وانبعاثات ثاني أوكسيد الكربون تبلغ 212غ/كم (بعد جمع معايير دورة القيادة الأوروبية الجديدة)***. وهذه أحدث خطوة تتخذها “جاكوار لاند روڨر” لضمان توفيرها خياراً كهربائياً من كل سياراتها بحلول 2020.

كما يُلحق بهذا المحرك بسعة 3.0 لتر، المبني على نظام الانطلاق والتوقف، محركٌ كهربائي صغير لجمع الطاقة المفقودة أثناء تباطؤ السيارة وتخزينها في بطارية 48 فولت، لتستخدم هذه الطاقة لاحقاً في مساعدة المحرك على العمل بكفاءة أعلى، ما يؤدي لتخفيف انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون والعبء على المحرك.

وقال نيك روجرز، المدير التنفيذي لهندسة المنتجات في “جاكوار لاند روڨر”: “تمت ترقية قوة رينج روڨر التقليدية عبر تقديم المحرك الحديث سداسي الأسطوانات بسعة 3.0 لتر، وتعمل التكنولوجيا المتقدمة، مثل نظام الصمام المتغير باستمرار، مع النظام الهجين الخفيف الذي يستجمع الطاقة فيما تقود سيارتك، لتحسين فعالية استهلاك الوقود وتخفيض الانبعاثات. والطاقة المهدورة يتم استخدامها لتقوية الشاحن الفائق الكهربائي، ما يحسّن من قدرات السيارة عبر تحسين منحنى عزم الدوران في سرعات المحرك المنخفضة من أجل تجاوب أفضل. ويتم تحقيق الراحة القصوى بفضل توازن الكتلة الطبيعي في المحرك، والذي يتيح له العمل بسلاسة أكبر”.

إضافة إلى ذلك، تحتوي مجموعة ألوان الطلاء لونين جديدين، رمادي “إيغر” بدلاً من رمادي “كوريس” وأزرق “بورتوفينو” بدلاً من أزرق “لوار”، ويمكن للعملاء اختيار العجلات السوداء اللامعة بقياس 22 إنش، إضافة إلى خيارات 21 إنش و22 إنش الموجودة حالياً.

وتم تحديث الأضواء الأمامية في سيارة رينج روڨر لتحتوي على ميزتين جديدتين كجزءٍ من الميزات الأساسية، حيث تتوفر في مجموعتي “ماتريكس” و “بيكسل” المؤلفتين من مصابيح LED تقنية تخفيف الضوء عند الإشارات، والتي تستشعر إشارات المرور وتطفئ مصابيح الليد المنفردة التي يمكن أن ينعكس نورها وتتسبب بإعاقة رؤية السائق، كما تمت إضافة “وضع السياحة” إلى مجموعة “بيكسل”، والتي تتيح للسائق اختيار جهة القيادة على الشارع وتعديل اتجاه الإضاءة بناءً عليها.

ومع إضافة باقة الهواتف الذكية كجزءٍ من الميزات الأساسية، تم تحسين الاتصال في السيارة مع توفير تطبيقي Apple CarPlay وAndroid Auto لإمكانية استعراض شاشة الهاتف المحمول، وبالتالي أصبح بإمكان العملاء استخدام التطبيقات المفضلة لديهم مثل تطبيقات الخرائط والاستماع للموسيقى.

وما زال بإمكان مالكي هذه السيارة الاستمتاع بميزات أدائها التقليدية، مثل “نظام الاستجابة للتضاريس 2″، ومجموعة تكنولوجيا السلامة، بما فيها النظام التكيفي لتثبيت السرعة – مع مساعدة التوقف والانطلاق – إضافة إلى نظام الكبح التلقائي في حالات الطوارئ.

وتتوفر مجموعة الألوان المحدثة ومصابيح الإنارة والاتصال المحسنين في سيارة رينج روڨر سبورت الجديدة، إضافة إلى محرك الإنجينيوم الجديد بقوة 400 حصان، كما يتوفر محرك الإنجينيوم الأحدث بقوة 400 حصان، الذي تم إطلاقه في طراز HST، في الطرازات الأخرى.{:}