{:en}UAE on firm footing to achieve net zero carbon buildings commitment: Saeed Al Abbar{:}{:ar}سعيد العبار: دولة الإمارات العربية المتحدة تمضي قدماً نحو تحقيق التزامها بالأبنية ذات الانبعاثات الكربونية الصفرية{:}

{:en}

  • Chairman of Emirates Green Building Council presented the UAE scenario at the 3rd Arab Ministerial Forum on Housing and Urban Development

Dubai, UAE; October 15, 2019: The UAE is on a firm footing to achieve the net zero carbon buildings commitment backed by its comprehensive approach to green buildings and sustainable development, said Saeed Al Abbar, Chairman of Emirates Green Building Council (EmiratesGBC), at the Global Alliance for Buildings & Construction panel at the 3rd Arab Ministerial Forum on Housing and Urban Development.

In his keynote address, followed by a panel discussion moderated by him, Saeed Al Abbar said the UAE is among the first national governments that have announced its commitment to the ‘Zero Carbon Buildings for All’ initiative, a multi-partner global initiative led by the World Resources Institute (WRI) and endorsed by the UN Secretary General.

The initiative was announced at the 2019 United Nations Climate Action Summit recently, which had the target of advancing climate action for reducing greenhouse gas emissions to prevent the mean global temperature from rising by more than 1.5 degrees.

“The Net Zero Carbon Buildings Commitment challenges companies, cities, states and regions to reach net zero operating emissions in their portfolio by 2030 and to advocate for all buildings to be net zero in operation by 2050. Here, in the UAE, we have the national level commitment to achieve this goal, with the UAE signing the ‘Zero Carbon Buildings for All Initiative’ in New York last month,” added Al Abbar.

He said it is important to follow the five-step strategy – Commit, Disclose, Act, Verify and Advocate – to achieve the net zero carbon buildings commitment. “Measuring and disclosing annual asset and portfolio emissions, implementing a decarbonisation roadmap towards energy efficiency and renewable energy, verifying the progress towards net zero carbon assets, and acting as a catalyst for further action are the need of the hour, in what is being termed the ‘Climate Decade’. Working together, we can achieve the goal,” he explained.

Al Abbar said there are two pathways to achieve net zero emissions at the national or city level – the policy pathway, which calls for enacting regulations and planning policy at an authority level; and the municipal building pathway, which commits to owning, occupying and developing only assets that are net zero carbon in operation by 2030.

He enumerated the various policy measures adopted by the UAE, including its Clean Energy Strategy 2050, as well as the Green Building Regulations, already enforced in Abu Dhabi, Dubai and Ras Al Khaimah as strong catalysts for net zero carbon buildings. “While there are several existing commitments to which organisations can currently sign-up to demonstrate action against climate change, the Commitment to net zero buildings is unique in positioning building performance as a core component of strategy,” explained Al Abbar. “This ensures full alignment with the ambitions and requirements of the Paris Agreement, which has been ratified by the UAE, who were amongst the first nations to ratify the Agreement.”

He remarked that cities are leading the shift to net zero carbon buildings and will therefore play a major role in achieving the goal of a decarbonised world. To advance the net zero buildings movement, EmiratesGBC, in partnership with the International Living Future Institute, has launched the Zero Energy and Zero Carbon certifications for projects in the UAE. EmiratesGBC has also introduced the ‘Zero Building or Zero Building Design of Year’ category at the MENA Green Building Awards 2019 to be announced on October 16 at a ceremony to be held at Westin Dubai Mina Seyahi Beach Resort & Marina.

{:}{:ar}رئيس مجلس إدارة “مجلس الإمارات للأبنية الخضراء” يلقي الضوء على سياسات دولة الإمارات العربية المتحدة للأبنية الخضراء خلال المنتدى الوزاري العربي الثالث للإسكان والتنمية الحضرية

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 15 أكتوبر 2019: أكد سعيد العبار، رئيس مجلس إدارة “مجلس الإمارات للأبنية الخضراء”، أن دولة الإمارات العربية المتحدة تمضي قدماً نحو تحقيق التزامها بالأبنية ذات الانبعاثات الكربونية الصفرية، مدعومة بمنهجها الشامل تجاه الأبنية الخضراء والتنمية المستدامة. وجاء ذلك خلال كلمة ألقاها في جلسة “التحالف العالمي للأبنية والإنشاءات” التي انعقدت خلال المنتدى الوزاري العربي الثالث للإسكان والتنمية الحضرية.

وفي كلمته التي أعقبتها جلسة نقاشية تولى إدارتها، لفت سعيد العبار أن حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة هي من أولى الحكومات التي تعلن التزامها بمبادرة الأبنية ذات الانبعاثات الكربونية الصفرية. وتجمع هذه المبادرة العالمية عدداً من الشركاء بإدارة معهد الموارد العالمية، كما تم اعتمادها من قبل الأمانة العامة للأمم المتحدة. وتم الإعلان عن هذه المبادرة على هامش قمة الأمم المتحدة للعمل من أجل المناخ 2019، والتي وضعت هدفاً رئيسياً يصب نحو خفض انبعاثات غازات الدفيئة بما يمنع ارتفاع درجة الحرارة الأرض بأكثر من 1.5 درجة.

وفي هذا الإطار قال العبار: “يمثل الالتزام بالأبنية ذات الانبعاثات الكربونية الصفرية تحدياً أمام الشركات والمدن والدول والمناطق للوصول إلى بمعدل الانبعاثات الكربونية الناجمة عن تشغيل المباني الحالية إلى الصفر بحلول عام 2030، وأن يشمل جميع الأبنية بحلول عام 2050. ويمثل تحقيق هذا الهدف التزاماً وطنياً بالنسبة لنا في دولة الإمارات العربية، وهو ما تجسد أيضاً في توقيع الدولة على مبادرة الأبنية ذات الانبعاثات الكربونية الصفرية في نيويورك الشهر الماضي”.

وأشار العبار إلى ضرورة اتباع استراتيجية تقوم على خمسة أركان رئيسية، تتمثل بالالتزام، الإفصاح، العمل، التحقق والتوجيه والتوعية. وتابع موضحاً: “تبرز في المرحلة الراهنة العديد من الأولويات التي يجب التركيز عليها، بما في ذلك عوامل قياس الانبعاثات السنوية للمباني والمنشآت والإفصاح عنها وتطبيق خارطة طريق لإزالة الكربون عبر ترسيخ كفاءة الطاقة واستخدام الطاقة المتجددة، والتحقق من التقدم المحرز في مجال بناء أصول ذات انبعاثات كربونية صفرية، بالتزامن مع تعزيز الجهود لتحقيق الأهداف المشتركة، ولا سيما في هذه الفترة التي أصبحت تعرف بـ ’عقد المناخ‘”.

ولفت العبار إلى مسارين للوصول إلى انبعاثات كربونية صفرية على مستوى الدولة أو المدينة، أولهما المسار التشريعي، الذي يدعو إلى وضع اللوائح التنظيمية وسياسات التخطيط على مستوى السلطات والجهات المعنية؛ ومسار أبنية البلديات، وذلك بالالتزام بعدم امتلاك وإشغال وتطوير أي أبنية أو أصول لا تلتزم بالانبعاثات الكربونية الصفرية عبر عملياتها التشغيلية بحلول عام 2030.

وذكر العبار أن التدابير المختلفة التي اعتمدتها دولة الإمارات العربية المتحدة، بما في ذلك استراتيجية الإمارات للطاقة 2050، وكذلك “المواصفات والاشتراطات الفنية للمباني الخضراء”، التي تم تطبيقها بالفعل في أبوظبي ودبي ورأس الخيمة، باتت تمثل عوامل حافزة للالتزام بالأبنية ذات الانبعاثات الكربونية الصفرية. وأوضح العبار قائلاً: “هناك عدة التزامات يمكن للمؤسسات تبنيها تأكيداً على التزامها بالعمل الجاد لمواجهة تحديات التغير المناخي. لكن الالتزام بالأبنية ذات الانبعاثات الكربونية الصفرية ينطوي على أهمية خاصة لكونه ينظر إلى المباني كعنصر استراتيجي رئيسي في التحول المستدام، بما ينسجم مع بنود اتفاق باريس للمناخ، التي كانت دولة الإمارات العربية المتحدة من أوائل الدول الموقعة عليه”.

وأشار العبار إلى أن المدن هي التي تقود عملية التحول إلى تبني منظومة مبانٍ ذات انبعاثات كربونية صفرية، وبالتالي ستلعب دوراً رئيسياً في تحقيق الهدف المتمثل بالوصول إلى عالم خال من انبعاثات الكربون. وللمضي قدماً في هذا الاتجاه، أطلق “مجلس الإمارات للأبنية الخضراء” وبالشراكة مع “المعهد الدولي لمستقبل الحياة”، شهادتي “الطاقة الصفرية” و”الانبعاثات الكربونية الصفرية” المخصصة للمشاريع في دولة الإمارات العربية المتحدة. كما أطلق المجلس فئتي التصاميم والأبنية الصفرية للعام ضمن “جوائز الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للأبنية الخضراء” التي سيتم الإعلان عنها في 16 أكتوبر خلال حدث سيقام فندق منتجع ومارينا ذا ويستن دبي شاطئ الميناء السياحي.

 {:}

 10 total views,  4 views today