{:en}Adenomyosis: What is it and why women planning to conceive should care{:}{:ar}ما يجب أن تعرفه كل امرأة عن حالة “العضال الغدي” خاصة النساء اللواتي يخططن للحمل{:}

{:en}

UAE, 9th February 2020: Studies suggest that one in 10 women live with Adenomyosis, a condition in the reproductive system that can cause pelvic pain and irregular bleeding, and yet not many women are aware of such a condition. What is it and why should women especially the ones planning to conceive should care?

Dr. Laura Melado, IVI Middle East Fertility Clinic, explained that Adenomyosis is a growth of endometrial tissue into the walls of the uterus. Previously classified as a form of Endometriosis, it exhibits symptoms similar to those experienced by women with fibroids. Some, however, do not report any symptoms at all.

“Traditionally, this medical issue is discovered only after the examination of a tissue from a uterus that has been removed surgically. The process of removing the uterus is known as Hysterectomy. However, experts are looking at more practical procedures, including MRI and 3D ultrasound, to diagnose the condition faster and without the patient going through the highly invasive operation. If diagnosed, a patient is normally prescribed with anti-inflammatory drugs and hormone medications, among others,” said Dr Laura. She also added further:

“Does adenomyosis affect a woman’s chances of getting pregnant? This has been one of the most common questions and the answer is: yes, it has been found to cause infertility. For females undergoing In-vitro Fertilisation (IVF) procedure, in particular, studies show reduced chances of successful embryo implantation and increased miscarriage rate.”

More research, said Dr Laura, is needed to put in place more effective protocols in handling cases of women with adenomyosis who are set to undergo IVF. IVI Fertility Middle East manages state-of-the-art clinics in Abu Dhabi and Dubai in the UAE and Muscat in Oman. IVI Fertility offers highly personalised and cost-effective treatments for both male and female infertility conditions and is backed by the most advanced technologies in the field. The institution delivers the highest success rate of over 70% in the region and is the preferred choice for couples who have unexplained infertility or previously failed IVF cycles.

{:}{:ar}الإمارات العربية المتحدة، 9 فبراير 2020: تشير الدراسات إلى أن واحدة من كل 10 نساء مصابة بحالة العضال الغدي، وهي حالة تصيب الجهاز التناسلي لدى الإناث، يمكن أن تسبب آلام في الحوض ونزيف غير منتظم، وبالرغم من ذلك نجد كثير من النساء ليس لديهن أدنى فكرة عن هذه الحالة، ما هي؟ ولماذا ينبغي للمرأة وخاصة التي تخطط للحمل التنبه للأمر وأخذ الاحتياطات اللازمة.

وفي هذا الشأن تقول الدكتورة لورا ميلادو من عيادة اي في اي ميدل ايست للخصوبة، أن الإصابة بحالة العضال الغدي تنشأ بسبب نمو أنسجة بطانة الرحم في جدران الرحم. ولقد تم تصنيفها في السابق كأحد أشكال التهاب بطانة الرحم، حيث تظهر على المرأة أعراض مشابهة لتلك التي تعاني منها النساء المصابات بأورام ليفية. وبالرغم من ذلك فقد لا تظهر أية أعراض على الإطلاق.

وأضافت الدكتورة ميلادو: “غالبا بالطريقة التقليدية المتبعة لا يتم اكتشاف هذه المشكلة الطبية إلا بعد فحص الأنسجة التي تم استئصالها جراحياً من الرحم، حيث تُعرف عملية إزالة الرحم باسم استئصال الرحم. ولا يزال الخبراء يبحثون في إجراءات أكثر عملية تساعدهم في سرعة التشخيص، كعمل الرنين المغناطيسي والتصوير ثلاثي الأبعاد، لتشخيص الحالة بشكل أسرع وبدون خضوع المريضة لعملية جراحية. وفي حال تم تشخيص المرض فغالباً ما يتم وصف الأدوية المخدرة المضادة للالتهابات والأدوية الهرمونية”.

وطرحت الدكتورة ميلادو السؤال المعتاد الذي يدور في الأذهان: “ما مدى تأثير هذه الحالة المرضية على حدوث الحمل؟ حيث كان هذا السؤال أحد أكثر الأسئلة شيوعًا والتي تكررت بشكل كبير، والإجابة هي: نعم، لقد وجد أن حالة العضال الغدي تسبب العقم. وبالنسبة للإناث اللاتي يخضعن لإجراء عملية الإخصاب داخل المختبرعلى وجه الخصوص، تشير الدراسات إلى انخفاض فرص نجاح عملية زرع الأجنة في مقابل زيادة معدل الإجهاض”.

وقالت الدكتورة لورا إن هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لوضع بروتوكولات أكثر فعالية في التعامل مع حالات النساء المصابات بالعضال الغدي ممن يبدأن في علاجات أطفال الأنابيب.

والجدير بالذكر أن اي في اي ميدل ايست للخصوبة تدير أحدث العيادات في كل من أبوظبي ودبي في الإمارات العربية المتحدة وفي مسقط في سلطنة عمان. حيث تقدم اي في اي للخصوبة علاجات مخصصة للغاية وفعّالة من حيث التكلفة لكل من حالات العقم عند الذكور والإناث وتدعمها أحدث التقنيات في هذا المجال. حيث حصلت اي في اي على أعلى نسبة نجاح في المنطقة تصل إلى أكثر من 70٪، وتعد عيادات اي في اي الخيار الأمثل للأزواج الذين يعانون من العقم غير المبرر أو خضعوا سابقا إلى دورات التلقيح الاصطناعي غير ناجحة حيث يثقون في قدرة اي في اي على تقديم المساعدة لهم لتحقيق حلم الأبوة والأمومة.{:}