{:en}Alpho: Coronavirus crisis fuels the growth in real estate prices. Why the rise is to be followed by fall{:}{:ar}ألفو: أزمة فيروس كورونا تعزز النمو في أسعار العقارات. ولكن لماذا يجب أن يكون ارتفاع الأسعار متبوعاً بهبوطها{:}

{:en}

Dubai, United Arab Emirates, (AETOSWire): Restrictions related to the COVID-19 pandemic have had a negative impact on a number of sectors but, paradoxically, they are to the benefit of the growth in real estate prices. In the last financial crisis in 2008 after the fall of Lehman Brothers, the real estate market responded by a slump and lost more than 10% of its value globally.

Alpho: Coronavirus crisis fuels the growth in real estate prices. Why the rise is to be followed by fall

However, the situation is different now. As the government restrictions relating to the public protection have cut the opportunities to spend on travelling, various cultural events, mass sports and many other activities, the public attention is concentrated on searching the opportunities to invest in real estate, says The Economist. Together with the expansionary policy of central banks and other measures adopted in certain countries, such as increased housing subsidies or tax payment reduction/deferment, this may be one of the reasons driving prices up. This is confirmed by Alpho.

For example, over the three “worst” months after the pandemic outbreak in the USA, the real estate prices were growing more than over the three best months before the start of the last financial crisis. The Economist further states that the real estate prices in the G7 countries increased by 5% in Q2 of 2020, e.g. in Germany, they grew by up to 11%.

The increased demand for mortgages is caused by more favourable loan interest. While the European Central Bank has kept the base interest rate at 0 since March 2016 and made no changes when the crisis broke out, the Federal Reserve (the American central bank) decreased the range from 1.50-1.75 to 0-0.25 percent, and the Bank of England from 0.75 to 0.1 percent. The decrease in rates in individual countries thus caused lower interest on mortgage loans, which attract the public interest in own housing or investments in additional real estate.

According to Alpho, another factor that could contribute to the growth in the interest in real estate purchases is the fact that the pandemic has resulted in the need and expansion of work from home. As people spend more time in their apartments or houses, their requirements for comfort naturally increase.

Trading is risky and your entire investment may be at risk. TC’s available at http://www.alpho.com

*Source: AETOSWire

{:}{:ar}دبي، الإمارات العربية المتحدة، (“ايتوس واير): خلّفت القيود المتعلقة بجائحة “كوفيد-19” تأثيرات سلبية على عدد من القطاعات، إلّا أنّ المفارقة هنا جاءت في صالح نمو أسعار العقارات. وخلال الأزمة المالية الأخيرة التي ضربت العالم عام 2008 عقب إفلاس بنك الاستثمار الأمريكي “ليمان براذرز”، جاءت استجابة سوق العقارات على شكل هبوطٍ كلفه فقدان أكثر من 10 في المائة من قيمته على مستوى العالم.

Alpho: Coronavirus crisis fuels the growth in real estate prices. Why the rise is to be followed by fall

ومع ذلك، فإن الوضع مختلف الآن. ونظراً لما سببته القيود الحكومية المتعلقة بحماية الجمهور العام من انخفاضٍ في فرص الإنفاق على السفر والفعاليات الثقافية المختلفة والرياضات الجماعية والعديد من الأنشطة الأخرى، تحوّل تركيز الجمهور العامّ إلى البحث عن فرص للاستثمار في العقارات، بحسب صحيفة “ذي إيكونوميست”. وبالإضافة إلى السياسة التوسعية للمصارف المركزية وغيرها من التدابير المعتمدة في بعض الدول، من قبيل زيادة دعم قطاع الإسكان أو تخفيض و/ أو تأجيل دفع الضرائب، قد يشكل ذلك أحد الأسباب التي تدفع الأسعار إلى الارتفاع، وهذا ما أكدته “ألفو”.

وعلى سبيل المثال، على مدى الأشهر الثلاثة “الأسوأ” بعد تفشي الجائحة في الولايات المتحدة، كانت أسعار العقارات تشهد نمواً أكبر من أفضل ثلاثة أشهر قبل بداية الأزمة المالية الأخيرة. وأشارت صحيفة “ذي إيكونوميست” كذلك إلى أن أسعار العقارات في دول مجموعة السبع ارتفعت بنسبة 5 في المائة في الربع الثاني من عام 2020؛ إذ ارتفعت الأسعار في ألمانيا على سبيل المثال بنسبة 11 في المائة.

وتُعدّ الزيادة في الطلب على الرهون العقارية نتيجةً لفوائد الأكثر ملاءمة على القروض. وعلى الرغم من أنّ البنك المركزي الأوروبي أبقى على سعر الفائدة الأساسي عند 0 منذ مارس 2016 ولم يُجرِ أي تغييرات عند اندلاع الأزمة، خفض الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) النطاق من 1.50-1.75 إلى 0-0.25 في المائة، فيما خفّض بنك إنجلترا النطاق من 0.75 إلى 0.1 بالمائة. ونتيجةً لذلك، أدى الانخفاض في معدلات الفائدة في البلدان الفردية إلى انخفاض الفائدة على قروض الرهن العقاري، ما أثار اهتمام الجمهور العامّ في امتلاك المساكن أو في زيادة الاستثمار بالعقارات.

ووفقًا لـ”ألفو”، فهناك عامل آخر من شأنه أن يُسهم في نمو الاهتمام بشراء العقارات وهو حقيقة أن الوباء أدى إلى نمو وتوسيع نطاق الحاجة إلى العمل من المنزل. وعندما يقضي الناس أوقاتاً أطول في شققهم أو منازلهم، تزداد متطلباتهم للراحة بشكل طبيعي.

تنبيه: إن هذا النوع من التداول محفوف بالمخاطر وقد تفقد فيه استثمارك بأكمله. الشروط والأحكام ذات الصلة متوفرة عبر الرابط الالكتروني التالي: http://www.alpho.com

*المصدر: “ايتوس واير”{:}