{:en}SEF 2020 discussions focus on leveraging entrepreneurship{:}{:ar}”الشارقة لريادة الأعمال” يقدم آليات عملية لترجمة مبدأ المسؤولية الجماعية{:} for the greater good

{:en}

  • Ethologist and conservationist Dr. Jane Goodall spoke to Sheikh Fahim Al Qasimi at a session on the opening day of the Sharjah Entrepreneurship Festival organised virtually by Sheraa
  • Session two had experts presenting their views on how to build ecosystems that can nurture entrepreneurship
  • Founders spoke about their experiences in creating world-changing startups in the third session

“Focus on the sciences that will help create the technology that will let us live in harmony with nature,” was Dr. Jane Goodall’s advice to young entrepreneurs participating in the fourth edition of Sharjah Entrepreneurship Festival (SEF) being organised by the Sharjah Entrepreneurship Center “Sheraa”.

Sheikh Fahim Al Qasimi, Executive Chairman of the Department of Government Relations (DGR) in Sharjah, engaged with the leading Ethologist and Conservationist yesterday (Sunday), as part of the opening discussions of the five-day festival which is being held virtually for the first time in SEF’s history.{:en}SEF 2020 discussions focus on leveraging entrepreneurship{:}{:ar}”الشارقة لريادة الأعمال” يقدم آليات عملية لترجمة مبدأ المسؤولية الجماعية{:}

In one of the 20 inspiring knowledge-sharing sessions that will be a part of this global festival, Sheikh Fahim Al Qasimi asked Goodall – one of most influential ethologists and conservationists today – to lend her expertise and enlighten entrepreneurs about the contributions they can make by placing the environment at the centre of their ambitions and positively impact a planet and its people suffering the aftermath of an unprecedented global health crises.

Young entrepreneurs will lead the creation of a greener economy

“I am happy to have her with us today so we can talk to the next generation of young and inspired entrepreneurs looking to make a difference to our world,” Sheikh Fahim said welcoming Dr. Goodall to SEF 2020, and laid the framework for the ensuing dialogue around three themes. He asked her, “If you were to talk to a young entrepreneur today, who is looking to change the world and be a hero in their own right, where should we be focusing in 2020?”

The founder of the Jane Goodall Institute responded asserting that entrepreneurs have important and meaningful contributions to make in leading the global march towards a sustainable future. “Young women and men should realise that if we are to create a better world and live in harmony with nature, we need to understand more about the other species that make up this amazing complex web of life. I learnt in the years I spent in the rainforests that every species – no matter how small – have an important role to play.”

Sheikh Fahim spoke about the need for renewed focus on the kind of technologies young entrepreneurs should be looking to develop to forge a better relationship with the natural and wild environments. Discussions continued with Dr. Goodall’s narrated her 50-year journey of conserving chimpanzee habitats in Africa, starting in the early 60s with the Gombe National Park in Tanzania, and simultaneously helping local communities fight poverty with environmentally friendly livelihoods with the inception of the TACARE programme in 1994. “We have introduced the use of high-tech cell phones and satellite imagery, so they [villagers] can monitor themselves and the health of their village forest preserves. This programme is now in six other African countries around chimpanzee habitats, and its ready now to scale up as it can work anywhere!”, she explained.

Responding to Sheikh Fahim’s query on how entrepreneurs and changemakers from the region who were attending this talk “could engage with their local communities and do something closer to home to help protect this great cause, Dr. Goodall opined: “It is incredibly important that young people care about their environment, even if they live in a city. It is only when they strive to protect it and restore it that we can start healing the planet.”

Her advice to entrepreneurs is to not take business school teachings to heart. “They push young people to make money and grow, grow, grow!” she said, adding that for the rebuilding of a post-pandemic world, “we need to come together to create new relationships with nature and try to save the ecosystem.

It is important that young entrepreneurs unite to create a different kind of economy that is greener and more sustainable. I see this pandemic as an opportunity to rectify our situation. If we do not seek change now, we are literally doomed to a dire future.”

Shaping the Middle East’s startup ecosystems to nurture heroes

In a session titled ‘Building Startup Ecosystems That Nurture Heroes’ led by Dina H Sherif, Executive Director, Legatum Centre for Development & Entrepreneurship at MIT, and co-founder, Ahead of the Curve, a panel of experts that included Dr Fiona Murray, Associate Dean for Innovation and Co-Director of MIT Innovation Initiative and Member of the British Prime Minister’s Council for Science and Technology; Efosa Ojomo, innovation consultant, researcher, speaker and co-author of The Prosperity Paradox: How Innovations Can Lift Nations Out of Poverty; and Layla Shaikley, co-founder of Wise Systems, analysed where the Middle East stood in terms of creating the right ecosystems to nurture entrepreneurship and what more needs to be done.

Dr Murray said: “The startup ecosystems in the MENA region should focus on their specialised resources and advantages they bring to the table. We will then see a pattern emerging around these aspects which will be complementary to each other and these hubs can collaborate rather than compete with each other. We must focus on innovation-driven entrepreneurship, connecting them to science and technology, and evolving new approaches to solving important problems.”

“The role of universities in creating the right ecosystems is huge. They should train the next generation in the digital economy, finance, and engineering, skilled in working across stakeholder groups to become incredibly effective changemakers. Governments should set the stage for the success of this ecosystem, encouraging entrepreneurs to innovate and enable transformation through the private sector,” she added.

Speaking about the role of innovation in prosperity, Efosa Ojomo said: “For economic development, we must concentrate on creating innovations which transform complicated and expensive products into simple and affordable ones so that more people can have access to them. There is a huge population in this region with no access to some products and services which would enhance their lives. Innovators must focus on this population and leverage technology to create products that are simple and affordable which can fulfil these needs.”

Layla Shaikley added: “Entrepreneurs in this region should learn from the successes and mistakes of the pioneers in the USA. Universities must be the enablers of this ecosystem. Entrepreneurs should leverage the global digital connect brought about by COVID-19 to link up with their peers and learn from them. Women should be allowed equal access to entrepreneurship opportunities as it has been proved time and again that companies with women in charge do better.”

Female-led startups changing the world 

Susan Graham, Co-founder and CEO, Dendra Systems; and Sandhya Sriram, CEO and Co-founder, Shiok Meats Pte. Ltd, narrated their experience in creating startups that could potentially change the world, in a session titled ‘Building World-changing Startups’ that was moderated by Heather Henyon, Founding Partner, Mindshift Capital.

“Dendra Systems was founded in 2014 driven by the loss of biodiversity, 2 billion hectares of degraded land, increasing Co2 in the atmosphere and the challenge for food security,” said Susan Graham. “We looked at it as an opportunity to restore the land to a healthy ecosystem, which would solve the other two problems. Our challenge was to enable our scale and efficiency, and find the technology and the markets to drive the change our work intended to create. What motivated me was the scale of the project, its challenges and enabling largescale change through technology. The best part is that funding for such projects has undergone a sea change in the last six years. I would advise women in STEM to not look at the past but into the future. Do a risk assessment and jump into it. These are exciting times.”

Sandhya Sriram’s company, founded in 2018, is working on technology to produce stem cell-based seafood and meat. “The prospect of growing meat and seafood without using up large tracts of land for setting up factories and farms was exciting. The ecological factor, and ethical, healthy, and cruelty-free methods to produce food really resonated in me. I would advise entrepreneurs to do due diligence on their investors before taking their money for such projects.”

She advised adding a timeline to the expected milestones. Having started off with a practical expectation to raise $1 million in 12 months, Sriram noted, “we were so lucky that we actually raised $4 million within the first six months,” and advised entrepreneurs to reassess their business ideas and expectations if they see themselves not reaching their milestones within the timelines they set.

The Sharjah Entrepreneurship Festival (SEF) 2020, powered by Sahab Smart Solutions, is being held in strategic partnership with Sultan Bin Al Owais Real Estate and Sharjah FDI Office (Invest in Sharjah). Held every year since 2017, the aim of this festival is to cultivate the entrepreneurial mindset and inspire the next generation of changemakers. Over the years, SEF has seen 200+ showcasing startups, 240+ local and international speakers, and 8,000+ attendees

{:}{:ar}خلال ثلاث جلسات ملهمة في يومه الأول

تجاه مستقبل البيئة والمجتمعات

  • بناء بيئة داعمة لريادة الأعمال من أجل أعمال داعمة لبيئة الكوكب
  • المعارف والعلوم قاعدة ريادة الأعمال الناجحة
  • التكامل في الأدوار والتخصصات بديل للتنافس بين الشركات الناشئة
  • التكنلوجيا لتحقيق الأمن الغذائي وحماية الموارد 

استضاف الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي رئيس دائرة العلاقات الحكومية في الشارقة، في جلسة خاصة نظمت أمس (الأحد)، ضمن فعاليات اليوم الأول من مهرجان الشارقة لريادة الأعمال تحت عنوان “مستقبلنا: مسؤولية جماعية”، الدكتورة جين غودال المتخصصة بالسلوك وحماية البيئة ومؤسسة معهد جين غودال.

وفي بداية الجلسة التي تأتي ضمن سلسة من 20 جلسة ملهمة لتبادل المعارف ضمن فعاليات الدورة الرابعة من المهرجان، تحدث الشيخ فاهم القاسمي عن تجربته كرائد أعمال وأوضح أن الريادة الحقيقية تبدأ بفهم الواقع وتحدياته واحتياجات الأسواق وثقافتها وتوجهاتها، وأشار إلى أن صناعة بيئة داعمة لرواد الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة يتطلب التركيز على العلوم والمعارف لأنها أصل التطور التكنلوجي والتقني.

وتناول القاسمي خصائص اقتصاد إمارة الشارقة التي تتمثل في تنوع القطاعات والتركيز على الثقافة وصناعتها وعلى دعم المؤسسات الأكاديمية ومراكز البحث العلمي، وبين القاسمي أن هذه الخصائص تشكل فرصاً كبيرة وداعمة لرواد الأعمال الذين عليهم الاستفادة من الحراك الاقتصادي والاجتماعي الذي تفرزه.{:en}SEF 2020 discussions focus on leveraging entrepreneurship{:}{:ar}”الشارقة لريادة الأعمال” يقدم آليات عملية لترجمة مبدأ المسؤولية الجماعية{:}

بدورها استعرضت الدكتورة جين غودال، إحدى أكثر علماء السلوك تأثيراً وأبرز الناشطات في مجال المحافظة على البيئة والبالغة من العمر 86 عاماً، خبراتها وتجاربها لتنوير رواد الأعمال الشباب المشاركين حول المساهمات التي يمكنهم تقديمها، وذلك من خلال التحفيز على إدراج المحافظة على البيئة ضمن أولوياتهم وخطط المهنية للمستقبل من أجل التخفيف من الأضرار البيئية وأثارها على المجتمعات التي لا زالت تعاني تداعيات أزمة صحية عالمية.

ودعت الدكتورة غودال، رواد الأعمال الشباب للتركيز على العلوم التي تساعد في ابتكار التكنولوجيا التي تتيح للبشر العيش بسلام ووئام مع الطبيعة، مشيرة إلى أهمية تقديم رواد الأعمال لمساهمات كبيرة بهدف قيادة المسيرة العالمية نحو المستقبل المستدام.

معالجة النظم البيئية في عالم ما بعد كورونا 

وأضافت غودال: “يتوجب على الشباب والشابات إدراك أن بناء عالم أفضل والعيش في وئام وانسجام مع الطبيعة يتطلب فهم أنواع الحياة النباتية والحيوانية وأجناسها وفصائلها المختلفة التي تشكل هذه الشبكة المعقدة للكائنات الحية”.

وتحدثت عن الدروس التي تعلمتها خلال السنوات التي أمضتها في الغابات المطيرة، وأهمها أن كافة الأنواع، وحتى أصغرها، تلعب دوراً مهماً في دائرة الحياة، مؤكدة أن اهتمام الشباب بالبيئة والمحافظة عليها أمر ذو أهمية بالغة، حتى لو كانوا يعيشون في المدن، ولن يمكننا أن نبدأ بعلاج كوكبنا دون سعيهم الحقيقي لحمايته.

ونصحت غودال رواد الأعمال بعدم التركيز على كيفية تحقيق الأرباح وكسب مزيد من الأموال فقط، موضحة أن بناء عالم ما بعد كورونا يتطلب تكاتف وتعاون الجميع لبناء علاقة جديدة مع الطبيعة ومحاولة إنقاذ النظام البيئي، بالإضافة إلى اتحاد رواد الأعمال الشباب لبناء اقتصاد أكثر استدامة ومراعاة للبيئة، وخصوصاً أن الجائحة وفرت لنا فرصة تصحيح أخطائنا وتعزيز التزامنا بحماية كوكبنا، وإذا لم نبادر لإحداث التغيير الإيجابي المنشود فوراً فإننا سنواجه مستقبلاً مظلماً، وفقاً لغودال.

رسم ملامح بيئة خصبة للشركات الناشئة  

وتناولت جلسة “بناء بيئة لدعم الشركات الناشئة ودعم الرواد”، التي أدارتها دينا شريف، المدير التنفيذي لمركز التنمية وريادة الأعمال، معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، وشريك مؤسس لشركة “Ahead of the Curve”، مكانة منطقة الشرق الأوسط من حيث النظم البيئية والآليات المناسبة لدعم ريادة الأعمال، بالإضافة إلى توضيح الخطوات التي يجب اتخاذها في المستقبل في هذا المجال.

وشارك في الجلسة كل من إيفوسا أوجومو، رئيس قسم الازدهار العالمي في معهد كلايتون كريستنسن، وليلى شيكلي، شريك مؤسس ونائب رئيس لتجربة العملاء في “Wise Systems”، وفيونا موراي، عميد مشارك للابتكار في كلية سلون للإدارة التابع لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا MIT.

من جهتها قالت فيونا موراي: ” على الشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا أن تركز على التخصص في الأعمال والاستخدام الحكيم للموارد الطبيعية والمواهب البشرية، حيث سيؤدي ذلك الى ظهور أنماط عديدة من الأعمال تكمل بعضها البعض، ما يسمح للشركات الناشئة من أن تتعاون بدلاً من التنافس، وأن تركز على الابتكار، وتطوير مناهج جديدة لحل المشكلات المهمة”.

وأضافت موراي: “يقع على عاتق الجامعات دور كبير في إنشاء البيئة الصحيحة، حيث يتوجب عليها تدريب الجيل القادم في الاقتصاد الرقمي والتمويل والهندسة، وأن يكون لديهم مهارات التواصل والتعامل مع الشركاء ليصبحوا صناع تغيير فعالين، كما يجب على الجهات الرسمية أن تمهد الطريق لنجاح هذه البيئة “.

من جانبه، قال إيفوسا أوجومو: “لتحقيق النمو الاقتصادي، يجب أن نركز على ابتكارات تحول المنتجات المعقدة والمكلفة إلى منتجات بسيطة وبأسعار معقولة حتى يتمكن المزيد من الناس من الوصول إليها، فهناك عدد كبير من السكان في العالم لا يمكنهم الوصول إلى بعض المنتجات والخدمات التي من شأنها تحسين حياتهم، وهنا على المبتكرين التركيز على هذه الفئة السكانية والاستفادة من التكنولوجيا لإنشاء منتجات بسيطة وبأسعار معقولة يمكنها تلبية هذه الاحتياجات.”

وحثت ليلى شيكلي رواد الأعمال على الاستفادة من الانفتاح الرقمي العالمي الذي أحدثته جائحة كورونا للتواصل مع اقرانهم حول العالم والتعلم منهم، مؤكدة أهمية السماح للمرأة في الوصول إلى فرص ريادة الأعمال وترسيخ مبدأ التكافؤ والعدالة.

بناء شركات ناشئة قادرة على التغيير

وتحدثت كل من سوزان غراهام، شريك مؤسس والرئيس التنفيذي ل”Dendra”، و سانديا سريرام، شريك مؤسس والرئيس التنفيذي ل “Shiok Meats Pte. Ltd”، عن تجاربهن في انشاء شركات ناشئة، خلال جلسة بعنوان “بناء شركات ناشئة قادرة على التغيير” والتي أدارتها هيذر هينيون، شريك مؤسس ل”Mindshift Capital”.

وقالت غراهام: “تأسست (Dendra) عام 2014 نتيجة لفقدان التنوع البيولوجي، ووجود 2 مليار هكتار من الأراضي غير الصالحة للزراعة، وزيادة نسب ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي والتحديات التي تواجه الأمن الغذائي، لقد نظرنا إلى هذه المعطيات على أنها فرصة لإعادة الأرض إلى نظام بيئي صحي، والتي من شأنها أن تحل المشكلتين الأخريين، كان التحدي الذي نواجهه هو توسيع نطاق نشاطنا والوصول إلى الأدوات التكنلوجية السليمة وتوظيفها لحل المشكلات الغذائية والبيئية بما يتناسب مع خصوصيات واحتياجات كل سوق من أسواق العالم”.

بدورها قالت سريرام التي أسست شركتها “Shiok Meats Pte. Ltd”عام 2018، والتي تعمل في قطاع تكنولوجيا إنتاج المأكولات البحرية واللحوم المصنعة من الخلايا الجذعية: “كانت آفاق زراعة اللحوم والمأكولات البحرية دون استخدام مساحات كبيرة من الأرض لإنشاء المصانع والمزارع واعدة ومبشرة، حيث كان العامل البيئي والطرق الأخلاقية والصحية والخالية من القسوة لإنتاج الطعام، له صدى حقيقي في نفسي، وأنصح رواد الأعمال باتخاذ كافة الإجراءات والتحوطات التي تسبق استخدام أموال المستثمرين لضمان نجاح  هذه المشاريع وجذب المزيد من الاستثمارات إليها”.{:}