{:en}Hybrid Meetings: The Future of Sustainability{:}{:ar} Hybrid Meetings  مستقبل الاستدامة {:}

{:en}{:en}

In today’s ever-evolving world, sustainability is becoming more important than ever, no matter which country or industry, many have become increasingly conscious of the vulnerable and marginalised, and are motivated to support social causes. Looking towards the future there are many signs that COVID-19 has in fact embedded social responsibility, environmental awareness and expectations of businesses to understand the cultural values. The past year drove people to reconnect with their local communities and lend a hand to those in need, shifting the attention to the importance of sustainability and leading to many overthinking their choices and actions. Over the past years sustainability has become a mainstream conversation in the travel industry with both hotels and destinations focusing on the environmental impact of travel, looking for solutions that help restore local communities, our environment and the ecosystem.

With that in mind the Responsible Business pioneer in the hospitality industry, Radisson Hotel Group continues to focus on their Responsible Business strategy, which is one of the essential drivers of delivering Memorable and Meaningful Moments. The group’s priorities are to further reduce its carbon & water footprint by 10% until 2022, to focus on human rights in the supply chain, and create shared value in communities in the areas of Food, Shelter and Better Futures for disadvantaged children and youth. In line with the UN Sustainable Development Goals, Radisson Hotels across the globe are adopting more and more best practices and looking for ways to protect the environment.8

One of the group’s key focuses moving forward lies within Radisson Meetings, a global partnership with First Climate, one of the world’s largest carbon offset organizations, that helps reduce greenhouse gas emissions and create positive social impact. With the 100% carbon neutral meetings objective, the group is the first to turn emissions into impact. By automatically offsetting the carbon footprint for every single meeting and event taking place, Radisson Hotel Group offsets more than 38,300 CO2e tones, which is the equivalent of taking 8,300 cars off the road, per year. Encouraging meeting planners to support the cause and make sustainability a part of their meeting, Radisson Hotel Group aims to be the brand of choice for sustainability minded and environment friendly meetings.

Whilst the future of meetings is yet to be written, it will likely include a combination of live and virtual meetings frequently combined in the same event. The past year has forced many companies to explore work-from-home options, relying heavily on Wi-Fi, streaming, and an increased demand for hybrid meetings. By curating intimate events in local areas with hybrid function, that not only require less to no travel and are actually safer for attendees, it allows companies to reduce environmental impact at the same time.

“The demand for hybrid meetings has increased exponentially over the past months and we are pleased to be able to meet the requirements of our guests and partners within the new norm. Hybrid Meetings are a great solution for many companies, as attendees can join the meeting from another country, their homes or even their local coffee shop. Hybrid solutions however, is not only convenient, it also provides a great opportunity for any organization to progress its sustainability mission, as the carbon footprint is greatly reduced without completely eliminating true human connection.”, said Tim Cordon, Area Senior Vice President Middle East & Africa, Radisson Hotel Group.

Looking towards the future of events, recent studies predict that small domestic meetings are expected to come back earliest, whereas large conferences will see a much later recovery beyond 2021 or will become hybrid in the future. According to the Post Covid-19 Event Outlook Report, an overwhelming 93% of organizers plan to invest in virtual events moving forward and a wapping 76% of planners executed a virtual event in 2020. Looking at numbers, it’s not unusual for virtual events to capture 6x – 8x the number of registrations compared to the equivalent event. Additionally, both attendees and planners were pleasantly surprised by attendance rates and engagement levels in virtual events. With that in mind, many believe that virtual events are likely to stay, as they create a powerful way to build engagement with audiences everywhere. Whilst physical events will come back in the future, they probably won’t supplant virtual events; rather they’ll exist alongside them.

“The changes that we have gone through to adapt to the new norm have been significant. Over the past few months companies have started to see the benefit of hybrid and studies show that organizations are considering to continue the option of hybrid, even after the pandemic ends. Moving forward we believe it will be very important for hotels to provide flexibility and offer solutions for both hybrid and physical events. Generally speaking we see that the virtual meeting elements can be a revenue source and also provides a new space for sponsor exposure in a more digital and creative way. That said, hybrid meetings will most likely appear in various forms as organisations have different requirements and need to find the model that works best for their attendees, budgets, and ROI. With that in mind we have been busy ensuring that our teams know how to master these foundational elements and have the right hybrid meeting technology to meet the needs of our clients and guests.”, said Caroline Thissen, Area Senior Director Sales & Revenue Optimization, Middle East & Africa, Radisson Hotel Group.

Radisson Hotel Group’s Hybrid Meetings

Earlier last year Radisson Hotel Group partnered with Zoom, the leader in modern enterprise video communication, to provide a smooth experience for their clients’ virtual and hybrid meetings and events. From meetings, seminars, conferences or launch events, Hybrid Meetings offer the perfect solution across the board.

Radisson Hotel Group’s Hybrid Meetings combine the best of meeting in person and virtually, offering a reliable image, sound and video conferencing system, dual screens, wireless presentation clicker,  high-speed internet connection, and more. As the world continues to adapt to “new normals” and ongoing travel limitations, meeting and event organizers can now choose to offer virtual participation options and hybrid formats that allow for small local gatherings, while also broadcasting to remote attendees and satellite locations

ABOUT RADISSON HOTEL GROUP

Radisson Hotel Group is one of the world’s largest hotel groups with nine distinctive hotel brands, and more than 1,400 hotels in operation and under development in 120 countries. The Group’s overarching brand promise is Every Moment Matters with a signature Yes I Can! service ethos.

Radisson Hotel Group portfolio includes Radisson Collection, Radisson Blu, Radisson, Radisson RED, Radisson Individuals, Park Plaza, Park Inn by Radisson, Country Inn & Suites by Radisson, and prizeotel brought together under one commercial umbrella brand Radisson Hotels.

Radisson Rewards is our global rewards program that delivers unique and personalized ways to create memorable moments that matter to our guests. Radisson Rewards offers exceptional loyalty benefits for our guests, meeting planners, travel agents and business partners.

Radisson Meetings provides tailored solutions for any event or meeting, including hybrid solutions placing guests and their needs at the heart of its offer. Radisson Meetings is built around three strong service commitments: Personal, Professional and Memorable, while delivering on the brilliant basics and being uniquely 100% Carbon Neutral.

More than 100,000 team members work at Radisson Hotel Group and at the hotels licensed to operate in its systems

{:}{:ar} في عالم اليوم الآخذ بالتطور، أصبحت الاستدامة أكثر أهمية من أي وقت مضى، وبغض النظر عن البلد أو الصناعة، أصبح الكثيرون أكثر وعيًا بالضعفاء والمهمشين  ولديهم الحافز لدعم القضايا الاجتماعية.

بالنظر إلى المستقبل، هناك العديد من الدلائل على أن COVID-19 قد عمّق في الواقع المسؤولية الاجتماعية والوعي البيئي وتوقعات الشركات لفهم القِيم الثقافية.

دفع العام الماضي الناس إلى إعادة الاتصال بمجتمعاتهم المحلية وتقديم يد المساعدة إلى المحتاجين، وتركيز الانتباه إلى أهمية الاستدامة، كما دفع الكثيرين إلى الإفراط في التفكير في خياراتهم وأفعالهم.  على مدى السنوات الماضية، أصبحت الاستدامة محورا اهتمام الجميع في قطاع صناعة السفر مع كل من الفنادق والوجهات التي تركز على التأثير البيئي للسفر، والبحث عن حلول تساعد في استعادة المجتمعات المحلية والنظام البيئي.

مع وضع ذلك في الاعتبار وكشركة رائدة في مجال الأعمال المسؤولة بقطاع الضيافة، تُواصل مجموعة فنادق راديسون التركيز على استراتيجية الأعمال المسؤولة، والتي تُعد أحد المحركات الأساسية لتقديم لحظات لا تُنسى.

تتمثل أولويات المجموعة في تقليل انبعاثات الكربون والمياه بنسبة 10٪ حتى عام 2022، كما تركّز المجموعة  على حقوق الفرد في سلسلة التوريد ، وخلق قيمة مشتركة في المجتمعات في مجالات الغذاء والمأوى والمستقبل الأفضل للأطفال والشباب ذوي الحاجة.  وتماشياً مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، تتبنى فنادق راديسون في جميع أنحاء العالم المزيد والمزيد من أفضل الممارسات وتبحث عن طُرق لحماية البيئة.8

تكمُن إحدى النقاط الرئيسية التي تركز عليها المجموعة للمضي قدمًا في برنامج Radisson Meetings، وهي شراكة عالمية مع First Climate، إحدى أكبر منظمات تعويض الكربون في العالم  والتي تساعد على تقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري وإحداث تأثير اجتماعي إيجابي.  تهدف المجموعة إلى تحقيق  اجتماعات محايدة الكربون بنسبة 100٪ ، تكون المجموعة أول من يحول الانبعاثات إلى تأثير. من خلال تعويض البصمة الكربونية تلقائيًا لكل اجتماع وحدث، تعوض مجموعة فنادق راديسون أكثر من 38300 طن من مكافئ ثاني أكسيد الكربون، وهو ما يعادل إخراج 8300 سيارة من الطريق سنويًا.  فتقوم فنادق راديسون بتشجيع مخططي الاجتماعات على دعم هذا الهدف وجعل الاستدامة جزءًا من كل اجتماع، كما تهدف مجموعة فنادق راديسون إلى أن تكون العلامة التجارية المفضّلة للاجتماعات التي تهتم بالاستدامة والصديقة للبيئة.

في حين أن مستقبل الاجتماعات لم يُكتب بعد، فمن المحتمل أن يتضمن مزيجًا من الاجتماعات الحية والافتراضية التي يتم دمجها بشكل متكرر في نفس الحدث.  أجبر العام الماضي العديد من الشركات على استكشاف خيارات العمل من المنزل ، والاعتماد بشكل كبير على شبكة الانترنت، والبث المباشر ، وزيادة الطلب على الاجتماعات المُدمجة.  فمن خلال تنظيم المناسبات الأصغر حجماً محلياً، وتقليل السفر فأصبحت الشركات قادرة على تقليل الأثر البيئي بنفس الوقت.

وبهذه المناسبة قال تيم كوردون ، نائب الرئيس الأول لمنطقة الشرق الأوسط إفريقيا: “لقد زاد الطلب على الاجتماعات الافتراضية بشكل كبير خلال الأشهر الماضية ويسعدنا أن نكون قادرين على تلبية متطلبات ضيوفنا وشركائنا ضمن المعيار الجديد.  تعد الاجتماعات الافتراضية حلاً رائعًا للعديد من الشركات، حيث يمكن للحاضرين الانضمام إلى الاجتماع من بلد آخر أو منازلهم أو حتى المقاهي المحلية الخاصة بهم.  ومع ذلك ، فإن الحلول الافتراضية المُبتكرة ليست مريحة فحسب، بل إنها توفر أيضًا فرصة رائعة لأي مؤسسة للتقدم في مهمتها في مجال الاستدامة، حيث يتم تقليل البصمة الكربونية بشكل كبير دون القضاء تمامًا على الاتصال البشري الحقيقي. “

بالنظر إلى مستقبل المناسبات، تتوقع الدراسات الحديثة أنه من المتوقع أن تعود الاجتماعات المحلية الصغيرة في أقرب وقت ، في حين أن المؤتمرات الكبيرة ستشهد انتعاشًا متأخرًا بعد عام 2021 أو ستصبح مختلطة في المستقبل.

وفقًا لتقرير Post Covid-19 Event Outlook، يخطط 93٪ من المنظمين للاستثمار في الاجتماعات والمناسبات الافتراضية للمضي قدمًا، كما أن 76٪ من منظمي الاجتماعات نفذوا حدثًا افتراضيًا في عام 2020.

بالنظر إلى الأرقام، ليس من غير المعتاد أن تجذب  الاجتماعات الافتراضية ستة إلى ثمانية أضعاف مقارنة بالوقت السابق.  بالإضافة إلى ذلك، تفاجأ كل من الحضور والمُنظمين بمعدلات الحضور ومستويات المشاركة في الاجتماعات والمناسبات الافتراضية.

بناء على ما سبق، يُرجّح الكثيرون استمرار الاجتماعات الافتراضية – لأنها تخلق طريقة قوية لبناء التفاعل مع الجماهير في كل مكان – بالتواري مع عودة الاجتماعات والمناسبات الفِعلية في المستقبل.

كما تحدثت كارولين تيسن، مديرة المبيعات وتحسين الإيرادات بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، عن التغييرات التي أجرتها فنادق راديسون للتكييف مع المعايير الجديدة

“أجرينا العديد من التغييرات الكبيرة على مدى الأشهر الماضية ، بدأت الشركات ترى فائدة الاجتماعات الافتراضية وتظهر الدراسات أن المنظمات تفكر في الاستمرار في هذا المجال، حتى بعد انتهاء الوباء.”

وأضافت: “للمضي قدمًا، نعتقد أنه سيكون من المهم جدًا للفنادق توفير المرونة وتقديم الحلول الافتراضية والفِعلية.  بشكل عام ، نرى أن عناصر الاجتماع الافتراضي يمكن أن تكون مصدرًا للإيرادات وتوفر أيضًا مساحة جديدة لعرض الراعي بطريقة رقمية وإبداعية أكثر.  ومع ذلك ، من المرجح أن تظهر الاجتماعات الافتراضية بأشكال مختلفة لأن المنظمات لديها متطلبات مختلفة وتحتاج إلى العثور على النموذج الذي يعمل بشكل أفضل مع الحاضرين والميزانيات وعائد الاستثمار.  مع وضع ذلك في الاعتبار ، كنا مشغولين بضمان إتقان هذه العناصر التأسيسية من قِبل أعضاء الفريق وتقديم تقنية الاجتماعات الافتراضية المناسبة لتلبية احتياجات عملائنا وضيوفنا.”

الاجتماعات الافتراضية من مجموعة فنادق راديسون

في وقت سابق من العام الماضي، دخلت مجموعة فنادق راديسون في شراكة مع Zoom ، الشركة الرائدة في مجال اتصالات الفيديو الحديثة للمؤسسات ، لتوفير تجربة سلسة للاجتماعات والفعاليات الافتراضية والمُدمجة لعملائها.  بدءاً من الاجتماعات والندوات والمؤتمرات ووصولاً لمناسبات الإطلاق، تقدم الاجتماعات الافتراضية المُدمجةالحل الأمثل في جميع المجالات.

تجمع الاجتماعات الافتراضية التابعة لمجموعة فنادق راديسون بين أفضل ما يمكن عقده شخصيًا وافتراضيًا ، مما يوفر صورة موثوقة ونظام مؤتمرات صوت وفيديو وشاشات مزدوجة ونقر عرض لاسلكي واتصال إنترنت عالي السرعة والمزيد.  مع استمرار العالم في التكيف مع “العادات الجديدة” وقيود السفر المستمرة ، يمكن لمنظمي الاجتماعات والفعاليات الآن اختيار تقديم خيارات مشاركة افتراضية وتنسيقات مختلطة تسمح بالتجمعات المحلية الصغيرة ، مع البث أيضًا إلى الحاضرين عن بُعد ومواقع الأقمار الصناعية.

نبذة عن مجموعة فنادق راديسون

مجموعة فنادق راديسون هي واحدة من أكبر مجموعات الفنادق في العالم ولها سبع علامات تجارية فندقية متميزة، وتمتلك أكثر من 1,400 فندق قيد التشغيل وفي طور التطوير في 120 بلد حول العالم. وفلسفتها المميزة للخدمة تقوم على شعار كل لحظة مهمة.

تتألف مجموعة فنادق راديسون من راديسون كوليكشن، وراديسون بلو، وراديسون، وراديسون رِد، وبارك بلازا، وبارك إن باي راديسون، وكانتري إن آند سويتس باي راديسون، وجميعها تحت مظلة تجارية واحدة لعلامة فنادق راديسون التجارية.

Radisson Rewards هو برنامج المكافآت العالمي الذي يقدم طرقًا فريدة تتسم بالطابع الشخصي لصنع لحظات لا تُنسى تهم ضيوفنا. يقدم برنامج Radisson Rewards مزايا ولاء استثنائية لضيوفنا ولمخططي الاجتماعات ووكلاء السفر وشركاء العمل.

يضع برنامج Radisson Meetings ضيوفه واحتياجاتهم في صميم ما يقدمه ويتعامل مع كل اجتماع أو فعالية على أنها أكثر من مجرد تاريخ في التقويم. يقوم برنامج Radisson Meetings على ثلاثة التزامات خدمة قوية، وهي: تقديم خدمة شخصية ومهنية لا تُنسى، مع الوفاء بالأسس الرائعة وروح فلسفة الخدمة “نعم أستطيع!” ومعادلة الأثر الكربوني بامتياز بنسبة 100%.

يعمل أكثر من 100,000 موظف لصالح مجموعة فنادق راديسون وفي الفنادق المُرخص لها بالعمل في أنظمتها.

نبذة عن شركة SGS

تعد شركة SGS الشركة الرائدة على مستوى العالم في مجالات الفحص، والتحقق، والاختبار، والاعتماد، وتعرف بأنها تضع المعايير العالمية الخاصة بالجودة والنزاهة. يعمل في شركة SGS ما يزيد عن 94,000 موظف، وتشغل الشركة شبكة من المكاتب يزيد عددها عن 2,600 مكتب ومعمل في جميع أنحاء العالم{:}{:}{:ar} في عالم اليوم الآخذ بالتطور، أصبحت الاستدامة أكثر أهمية من أي وقت مضى، وبغض النظر عن البلد أو الصناعة، أصبح الكثيرون أكثر وعيًا بالضعفاء والمهمشين  ولديهم الحافز لدعم القضايا الاجتماعية.

بالنظر إلى المستقبل، هناك العديد من الدلائل على أن COVID-19 قد عمّق في الواقع المسؤولية الاجتماعية والوعي البيئي وتوقعات الشركات لفهم القِيم الثقافية.

دفع العام الماضي الناس إلى إعادة الاتصال بمجتمعاتهم المحلية وتقديم يد المساعدة إلى المحتاجين، وتركيز الانتباه إلى أهمية الاستدامة، كما دفع الكثيرين إلى الإفراط في التفكير في خياراتهم وأفعالهم.  على مدى السنوات الماضية، أصبحت الاستدامة محورا اهتمام الجميع في قطاع صناعة السفر مع كل من الفنادق والوجهات التي تركز على التأثير البيئي للسفر، والبحث عن حلول تساعد في استعادة المجتمعات المحلية والنظام البيئي.

مع وضع ذلك في الاعتبار وكشركة رائدة في مجال الأعمال المسؤولة بقطاع الضيافة، تُواصل مجموعة فنادق راديسون التركيز على استراتيجية الأعمال المسؤولة، والتي تُعد أحد المحركات الأساسية لتقديم لحظات لا تُنسى.

تتمثل أولويات المجموعة في تقليل انبعاثات الكربون والمياه بنسبة 10٪ حتى عام 2022، كما تركّز المجموعة  على حقوق الفرد في سلسلة التوريد ، وخلق قيمة مشتركة في المجتمعات في مجالات الغذاء والمأوى والمستقبل الأفضل للأطفال والشباب ذوي الحاجة.  وتماشياً مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، تتبنى فنادق راديسون في جميع أنحاء العالم المزيد والمزيد من أفضل الممارسات وتبحث عن طُرق لحماية البيئة.8

تكمُن إحدى النقاط الرئيسية التي تركز عليها المجموعة للمضي قدمًا في برنامج Radisson Meetings، وهي شراكة عالمية مع First Climate، إحدى أكبر منظمات تعويض الكربون في العالم  والتي تساعد على تقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري وإحداث تأثير اجتماعي إيجابي.  تهدف المجموعة إلى تحقيق  اجتماعات محايدة الكربون بنسبة 100٪ ، تكون المجموعة أول من يحول الانبعاثات إلى تأثير. من خلال تعويض البصمة الكربونية تلقائيًا لكل اجتماع وحدث، تعوض مجموعة فنادق راديسون أكثر من 38300 طن من مكافئ ثاني أكسيد الكربون، وهو ما يعادل إخراج 8300 سيارة من الطريق سنويًا.  فتقوم فنادق راديسون بتشجيع مخططي الاجتماعات على دعم هذا الهدف وجعل الاستدامة جزءًا من كل اجتماع، كما تهدف مجموعة فنادق راديسون إلى أن تكون العلامة التجارية المفضّلة للاجتماعات التي تهتم بالاستدامة والصديقة للبيئة.

في حين أن مستقبل الاجتماعات لم يُكتب بعد، فمن المحتمل أن يتضمن مزيجًا من الاجتماعات الحية والافتراضية التي يتم دمجها بشكل متكرر في نفس الحدث.  أجبر العام الماضي العديد من الشركات على استكشاف خيارات العمل من المنزل ، والاعتماد بشكل كبير على شبكة الانترنت، والبث المباشر ، وزيادة الطلب على الاجتماعات المُدمجة.  فمن خلال تنظيم المناسبات الأصغر حجماً محلياً، وتقليل السفر فأصبحت الشركات قادرة على تقليل الأثر البيئي بنفس الوقت.

وبهذه المناسبة قال تيم كوردون ، نائب الرئيس الأول لمنطقة الشرق الأوسط إفريقيا: “لقد زاد الطلب على الاجتماعات الافتراضية بشكل كبير خلال الأشهر الماضية ويسعدنا أن نكون قادرين على تلبية متطلبات ضيوفنا وشركائنا ضمن المعيار الجديد.  تعد الاجتماعات الافتراضية حلاً رائعًا للعديد من الشركات، حيث يمكن للحاضرين الانضمام إلى الاجتماع من بلد آخر أو منازلهم أو حتى المقاهي المحلية الخاصة بهم.  ومع ذلك ، فإن الحلول الافتراضية المُبتكرة ليست مريحة فحسب، بل إنها توفر أيضًا فرصة رائعة لأي مؤسسة للتقدم في مهمتها في مجال الاستدامة، حيث يتم تقليل البصمة الكربونية بشكل كبير دون القضاء تمامًا على الاتصال البشري الحقيقي. “

بالنظر إلى مستقبل المناسبات، تتوقع الدراسات الحديثة أنه من المتوقع أن تعود الاجتماعات المحلية الصغيرة في أقرب وقت ، في حين أن المؤتمرات الكبيرة ستشهد انتعاشًا متأخرًا بعد عام 2021 أو ستصبح مختلطة في المستقبل.

وفقًا لتقرير Post Covid-19 Event Outlook، يخطط 93٪ من المنظمين للاستثمار في الاجتماعات والمناسبات الافتراضية للمضي قدمًا، كما أن 76٪ من منظمي الاجتماعات نفذوا حدثًا افتراضيًا في عام 2020.

بالنظر إلى الأرقام، ليس من غير المعتاد أن تجذب  الاجتماعات الافتراضية ستة إلى ثمانية أضعاف مقارنة بالوقت السابق.  بالإضافة إلى ذلك، تفاجأ كل من الحضور والمُنظمين بمعدلات الحضور ومستويات المشاركة في الاجتماعات والمناسبات الافتراضية.

بناء على ما سبق، يُرجّح الكثيرون استمرار الاجتماعات الافتراضية – لأنها تخلق طريقة قوية لبناء التفاعل مع الجماهير في كل مكان – بالتواري مع عودة الاجتماعات والمناسبات الفِعلية في المستقبل.

كما تحدثت كارولين تيسن، مديرة المبيعات وتحسين الإيرادات بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، عن التغييرات التي أجرتها فنادق راديسون للتكييف مع المعايير الجديدة

“أجرينا العديد من التغييرات الكبيرة على مدى الأشهر الماضية ، بدأت الشركات ترى فائدة الاجتماعات الافتراضية وتظهر الدراسات أن المنظمات تفكر في الاستمرار في هذا المجال، حتى بعد انتهاء الوباء.”

وأضافت: “للمضي قدمًا، نعتقد أنه سيكون من المهم جدًا للفنادق توفير المرونة وتقديم الحلول الافتراضية والفِعلية.  بشكل عام ، نرى أن عناصر الاجتماع الافتراضي يمكن أن تكون مصدرًا للإيرادات وتوفر أيضًا مساحة جديدة لعرض الراعي بطريقة رقمية وإبداعية أكثر.  ومع ذلك ، من المرجح أن تظهر الاجتماعات الافتراضية بأشكال مختلفة لأن المنظمات لديها متطلبات مختلفة وتحتاج إلى العثور على النموذج الذي يعمل بشكل أفضل مع الحاضرين والميزانيات وعائد الاستثمار.  مع وضع ذلك في الاعتبار ، كنا مشغولين بضمان إتقان هذه العناصر التأسيسية من قِبل أعضاء الفريق وتقديم تقنية الاجتماعات الافتراضية المناسبة لتلبية احتياجات عملائنا وضيوفنا.”

الاجتماعات الافتراضية من مجموعة فنادق راديسون

في وقت سابق من العام الماضي، دخلت مجموعة فنادق راديسون في شراكة مع Zoom ، الشركة الرائدة في مجال اتصالات الفيديو الحديثة للمؤسسات ، لتوفير تجربة سلسة للاجتماعات والفعاليات الافتراضية والمُدمجة لعملائها.  بدءاً من الاجتماعات والندوات والمؤتمرات ووصولاً لمناسبات الإطلاق، تقدم الاجتماعات الافتراضية المُدمجةالحل الأمثل في جميع المجالات.

تجمع الاجتماعات الافتراضية التابعة لمجموعة فنادق راديسون بين أفضل ما يمكن عقده شخصيًا وافتراضيًا ، مما يوفر صورة موثوقة ونظام مؤتمرات صوت وفيديو وشاشات مزدوجة ونقر عرض لاسلكي واتصال إنترنت عالي السرعة والمزيد.  مع استمرار العالم في التكيف مع “العادات الجديدة” وقيود السفر المستمرة ، يمكن لمنظمي الاجتماعات والفعاليات الآن اختيار تقديم خيارات مشاركة افتراضية وتنسيقات مختلطة تسمح بالتجمعات المحلية الصغيرة ، مع البث أيضًا إلى الحاضرين عن بُعد ومواقع الأقمار الصناعية.

نبذة عن مجموعة فنادق راديسون

مجموعة فنادق راديسون هي واحدة من أكبر مجموعات الفنادق في العالم ولها سبع علامات تجارية فندقية متميزة، وتمتلك أكثر من 1,400 فندق قيد التشغيل وفي طور التطوير في 120 بلد حول العالم. وفلسفتها المميزة للخدمة تقوم على شعار كل لحظة مهمة.

تتألف مجموعة فنادق راديسون من راديسون كوليكشن، وراديسون بلو، وراديسون، وراديسون رِد، وبارك بلازا، وبارك إن باي راديسون، وكانتري إن آند سويتس باي راديسون، وجميعها تحت مظلة تجارية واحدة لعلامة فنادق راديسون التجارية.

Radisson Rewards هو برنامج المكافآت العالمي الذي يقدم طرقًا فريدة تتسم بالطابع الشخصي لصنع لحظات لا تُنسى تهم ضيوفنا. يقدم برنامج Radisson Rewards مزايا ولاء استثنائية لضيوفنا ولمخططي الاجتماعات ووكلاء السفر وشركاء العمل.

يضع برنامج Radisson Meetings ضيوفه واحتياجاتهم في صميم ما يقدمه ويتعامل مع كل اجتماع أو فعالية على أنها أكثر من مجرد تاريخ في التقويم. يقوم برنامج Radisson Meetings على ثلاثة التزامات خدمة قوية، وهي: تقديم خدمة شخصية ومهنية لا تُنسى، مع الوفاء بالأسس الرائعة وروح فلسفة الخدمة “نعم أستطيع!” ومعادلة الأثر الكربوني بامتياز بنسبة 100%.

يعمل أكثر من 100,000 موظف لصالح مجموعة فنادق راديسون وفي الفنادق المُرخص لها بالعمل في أنظمتها.

نبذة عن شركة SGS

تعد شركة SGS الشركة الرائدة على مستوى العالم في مجالات الفحص، والتحقق، والاختبار، والاعتماد، وتعرف بأنها تضع المعايير العالمية الخاصة بالجودة والنزاهة. يعمل في شركة SGS ما يزيد عن 94,000 موظف، وتشغل الشركة شبكة من المكاتب يزيد عددها عن 2,600 مكتب ومعمل في جميع أنحاء العالم{:}