{:en}Lootah Real Estate Development’s fractional ownership platform{:}{:ar}منصة استثمارية لـ”لوتاه لتطوير العقارات” تتلقى 3,000 استفساراً{:} receives over 3,000 enquiries in 2 months

{:en}

Lootah Real Estate Development’s fractional ownership platform receives over 3,000 enquiries in 2 months

  • Surge in interest reflects a robust demand for property investment in the UAE, especially from first-time investors
  • Real Share platform allows local and international investors to invest as low as AED5,000, with annual returns ranging from 6 to 9 per cent*

The fractional ownership platform of Lootah Real Estate Development (LRED), one of the region’s most prominent real estate developers, has received over 3,000 enquiries since its launch in December, indicating a robust demand for property investment in the UAE.

In line with LRED’s goal of making real estate investment affordable and transparent for everyone, the Real Share platform (realshare.ae) allows local and international investors to invest as low as AED 5,000 in a fraction of a property, and enjoy annual returns ranging from 6 to 9 per cent*.

Arash Dara, Group CEO of Lootah Holding, said: “The surge of interest in Real Share affirms our commitment to help investors, especially the first-time ones, to penetrate Dubai’s property market. It has been met with enthusiasm from investors of all sizes because it addresses the major roadblocks in real estate investing such as securing substantial down payment and sizable monthly mortgages. With this platform, anyone now has a chance to invest in a tangible asset that has potential for significant appreciation and benefit from a passive income stream.”

Russell Owen, COO of LRED, added that Real Share makes buying, managing, and selling real estate properties in Dubai easily accessible at one’s fingertips.

“Real Share helps investors benefit from property ownership with less capital involved, and without having to face the difficulty of actually managing it—reducing barriers to real estate investing, which is sometimes out of reach for many. In addition, the platform is open to all homeowners who would like to list their properties for investment opportunities,” Owen said.{:en}Lootah Real Estate Development’s fractional ownership platform{:}{:ar}منصة استثمارية لـ”لوتاه لتطوير العقارات” تتلقى 3,000 استفساراً{:}

Along with the launch of Real Share, LRED has begun offering its own properties on the platform—starting with Living Garden, one of its sought-after properties in Jumeirah Village Circle that offers state-of-the-art facilities.

The launch of Real Share comes in line with the country’s ‘Invest in Dubai’ initiative, which aims to provide easy and efficient investment options for residents, thereby bolstering the country’s position as a leading global business hub.

According to LRED’s Industry Insights Report 2021, the recovery of the UAE real estate market will be fuelled by the country’s series of game-changing initiatives. These include the immigration and regulatory amendments, changes in full company ownership laws, and the higher appetite from Dubai renters to become homeowners.

In addition, the sector is poised to bounce back with the landmark signing of the Abraham Accords, as well as the gradual resumption of tourism activities. The extensive national vaccination programme as well as the progress in the highly anticipated Expo 2020 Dubai will also play a vital role in helping the property industry gain a competitive edge this year.

*Disclaimer: The annual return estimates are based on past performances and current market conditions, and thereby cannot be regarded as an accurate indicator of future results.

About Lootah Real Estate Development (LRED):

Since inception, Lootah Real Estate Development (LRED) has acted as the pioneering real estate development arm of Lootah Holding. Through a culture of excellence and an unswerving commitment to provide the very highest standards of living, LRED has not only achieved, but exceeded, the most ambitious goals. Already over 1,000 units have been delivered to satisfied occupants, with many more planned for the future.

Lootah Real Estate Development has positioned itself as the leaders in innovation in the real estate development sector, and accordingly became the lifestyle developer of choice within the region recognised for creating modern communities.

LRED properties are all conveniently located in accessible areas across the city and offer everything from studios to one & two-bedroom apartments and of course townhouses making sure that they cater to all segments whether individuals, young couple or larger families.

Sustainable construction remains a top priority for LRED, whether through using sustainable materials or the proper management of waste, sealants and coatings the company ensures all its properties are built according the highest standards of quality and sustainability.

About Lootah Holding

Lootah Holding is a family-owned conglomerate, deeply rooted in UAE’s culture and heritage with an aspiration to be a center of entrepreneurship.

Born out of the pioneer vision of its founder, Saleh Saeed Lootah, the group ventures into a diversified industry sectors, creating innovative business opportunities. Through its commitment to growth, and a team of ambitious young leaders and innovative minds.

Lootah holding fosters its entrepreneurial culture across key industries from Real estate, Construction, Islamic finance, Logistics and E-commerce, Technology, Academic Training and Healthcare to Interior design, with a view of becoming a driving force for the national and regional economic growth.

{:}{:ar}منصة استثمارية لـ”لوتاه لتطوير العقارات” تتلقى 3,000 استفساراً خلال شهرين

تلقت منصة “ريل شير”، وهي منصة استثمارية تابعة لشركة لوتاه لتطوير العقارات تتيح الامتلاك الجزئي للعقارات، ما يزيد عن 3,000 استفسار منذ إطلاقها في ديسمبر العام الماضي، ما يؤكد زيادة الطلب على الاستثمار في السوق العقاري بدولة الإمارات.

وفي إطار التزام الشركة بتحديث الطرق الاستثمارية وتوفير فرص الاستثمار العقاري أمام كافة فئات المستثمرين، تتيح منصة “ريل شير” للمستثمرين من داخل وخارج الدولة فرصة الامتلاك الجزئي للعقارات ابتداءً من 5,000 درهم فقط، والحصول على عوائد استثمارية تتراوح بين 6-9 في المائة*.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال أراش دارا، الرئيس التنفيذي لمجموعة لوتاه القابضة: “إن زيادة الاهتمام بمنصة “ريل شير” تؤكد التزامنا بمساعدة المستثمرين، ولا سيما أولئك الراغبون في الاستثمار لأول مرة، على دخول سوق العقارات في إمارة دبي. لقد لاقت المنصة إقبالاً لافتاً من المستثمرين من جميع الفئات لأنها وضعت حلولاً للعوائق الرئيسية في الاستثمار العقاري مثل تأمين دفعة أولى كبيرة وقروض عقارية شهرية. ومع وجود هذه المنصة، أصبح لدى أي شخص الآن فرصة للاستثمار في أحد الأصول التي يمكن أن تحقق دخلاً مستمراً.”

من جانبه قال راسل أوين، مدير العمليات في شركة لوتاه لتطوير العقارات: “تتيح منصة “ريل شير” سهولة شراء وإدارة وبيع العقارات في دبي. كما تتيح للمستثمرين فرصة الامتلاك الجزئي لعقار برأس مال صغير ودون مواجهة أية صعوبات في إدارته، الأمر الذي يسهل الاستثمار في السوق العقاري، والذي قد لا يكون في متناول الجميع. بالإضافة إلى ذلك، يمكن لمالكي المنازل إدراج عقاراتهم في المنصة وإتاحتها للاستثمار.”

وإلى جانب الفرص الاستثمارية التي تتيحها منصة “ريل شير”، بدأت شركة لوتاه لتطوير العقارات بعرض عقاراتها على المنصة حيث أضافت “ليفينج جاردن”، وهو مجمع سكني يضم أكثر العقارات المرغوبة في قرية جميرا الدائرية التي تقدم مرافق ذات طراز عالمي.{:en}Lootah Real Estate Development’s fractional ownership platform{:}{:ar}منصة استثمارية لـ”لوتاه لتطوير العقارات” تتلقى 3,000 استفساراً{:}

وقد جاء إطلاق منصة “ريل شير” تماشياً مع مبادرة “استثمر في دبي” التي تهدف إلى توفير فرص استثمارية متنوعة للمقيمين بدولة الإمارات، وبالتالي ترسيخ مكانة الدولة مركز عالمي رائد للاستثمار.

ووفقاً لتقرير رؤية لوتاه لتطوير العقارات حول القطاع لعام 2021، فإن تعافي القطاع العقاري بدولة الإمارات يعتمد على عدة عوامل تشمل التعديلات التي طرأت على قوانين الإقامة والجنسية، الملكية الأجنبية الكاملة للشركات التجارية، وكذلك رغبة المستأجرين في الانتقال من الاستئجار إلى التملك.

ومن المتوقع أيضاً أن يتعافى القطاع العقاري بدولة الإمارات هذا العام مع تطبيع العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية التاريخية بين دولة الإمارات وإسرائيل، واستئناف الأنشطة السياحية، وحملات التطعيم الوطنية ضد فيروس كوفيد – 19، وكذلك معرض إكسبو دبي 2020 المنتظر والذي سيلعب دوراً حيوياً في تعزيز تنافسية القطاع.

*ملاحظة: تستند تقديرات العائد السنوي إلى الأداء السابق للسوق العقاري وظروفه الحالية، وبالتالي لا يمكن اعتبارها مؤشرًا دقيقًا للنتائج المستقبلية.

حول شركة لوتاه لتطوير العقارات:

منذ نشأتها، كانت لوتاه للتطوير العقاري بمثابة ذراع التطوير العقاري الرائد لشركة لوتاه القابضة. ومن خلال ثقافة التميز والالتزام الثابت بتوفير أعلى مستويات المعيشة، تمكن العاملون في شركة لوتاه للتطوير العقاري من تحقيق الأهداف الأكثر طموحا بل وتجاوزوها أيضا. وقد تم بالفعل تسليم أكثر من 1000 وحدة سكنية نالت على رضا السكان، بالإضافة إلى وجود الكثير من المشاريع السكنية التي ستشيد في المستقبل.

رسخت لوتاه للتطوير العقاري مكانتها كإحدى الشركات الرائدة في مجال الابتكار في قطاع التطوير العقاري وبالتالي أصبحت الجهة المفضلة والمعروفة بتطويرها لمشاريع تناسب أسلوب الحياة العصرية وإنشاء المجتمعات الحديثة في المنطقة.

تقع جميع العقارات التابعة لشركة لوتاه للتطوير العقاري في مناطق يسهل الوصول إليها من جميع أنحاء مدينة دبي، وتقدم خيارات متنوعة من الأستوديوهات إلى الشقق المكونة من غرفة نوم واحدة أو غرفتي نوم، بالإضافة إلى التاون هاوس وذلك من أجل تلبية احتياجات جميع الشرائح من الأفراد وحديثي الزواج والعائلات.

ويمثل البناء المستدام أولوية قصوى لـشركة لوتاه للتطوير العقاري، سواء من خلال استخدام مواد مستدامة أو الإدارة السليمة للنفايات واستخدام مواد ذات جودة عالية تمنع التسرب والهدر بالإضافة إلى الطلاء الصديق للبيئة، حيث تضمن الشركة أن جميع مبانيها يتم تشيدها وفقا لأعلى معايير الجودة والاستدامة.

عن لوتاه القابضة:

لوتاه القابضة هي مجموعة مملوكة من قبل العائلة متجذرة بعمق في ثقافة دولة الإمارات العربية المتحدة وتراثها وتطمح إلى أن تكون مركزًا لريادة الأعمال.

ولدت المجموعة من الرؤية الرائدة لمؤسسها صالح سعيد لوتاه، وتعمل في قطاعات صناعية متنوعة وتخلق فرص عمل مبتكرة، وذلك من خلال التزامها بالنمو المستمر وفريقها من القادة الشباب الطموحين والعقول المبتكرة.

تعزز لوتاه القابضة ثقافة ريادة الأعمال عبر الصناعات الرئيسية التي تضم العقارات والبناء والتمويل الإسلامي والخدمات اللوجستية والتجارة الإلكترونية والتكنولوجيا والتدريب الأكاديمي والرعاية الصحية، وصولاً إلى التصميم الداخلي، بهدف أن تصبح قوة دافعة للنمو الاقتصادي الوطني والإقليمي.{:}