{:en}The UAE Ministry of Energy and Infrastructure{:}{:ar}يعقد المجلس العربي للمياه الدورة الخامسة للمنتدى العربي للمياه{:} hosts the 5th Arab Water Forum under the auspices of the League of Arab States

{:en}

The UAE Ministry of Energy and Infrastructure hosts the 5th Arab Water Forum under the auspices of the League of Arab States

Convened by the Arab Water Council, the 5th edition of the Arab Water Forum will examine the critical water security issues in the Arab World –to be participated by Ministers, Under-Secretaries, Government officials, private businesses and water technology experts to find innovative solutions

The 5th Arab Water Forum (AWF5) will be held at the Emirates Palace Hotel in Abu Dhabi from September 21 to 23, 2021, it was announced.

More than 800 high-level participants including Government Ministers and Undersecretaries representing 22 participant governments, high government officials, public and private sector organisation will attend the triennial conference that will see more than 50 experts discussing water scarcity and sustainable development across the region.

To be held under the patronage of the UAE Ministry of Energy and Infrastructure, the three-day Forum will focus on an important theme – “Arab Water Security for Peace and Sustainable Development” and will be attended by government delegations and the private sector of the 22 Arab countries.

The high-profile conference will be supported by the Arab League and the Ministry of Water Resources and Irrigation of Egypt (MWRI), in collaboration with national, regional and international partners.

AWF5 will host more than 50 exhibitors displaying the latest technology and innovation in water, desalination as well as production of pure drinking water, utility companies, municipalities and suppliers at the three-day conference that will spread awareness on the key messages through a massive global media campaign.

The Arab Forum takes place at a time as water scarcity is reaching to a critical level with increased demand for clean water due to growing population. The Middle East and North Africa is home to 6 percent of the world’s population and less than 2 percent of the world’s renewable water supply, according to the World Bank. In fact, it is the world’s driest region hosting 12 of the world’s most water scarce countries: Algeria, Bahrain, Kuwait, Jordan, Libya, Oman, the Palestinian Territories, Qatar, Saudi Arabia, Tunisia, the United Arab Emirates, and Yemen.

On average, water availability is only 1,200 cubic meters, around one-sixth of the worldwide average of 7,000 cubic meters. Most Arab countries cannot sustainably meet their current water demand. With population growth and increased demand, water availability per capita is expected to be halved by 2050,” said a World Bank report.{:en}The UAE Ministry of Energy and Infrastructure{:}{:ar}يعقد المجلس العربي للمياه الدورة الخامسة للمنتدى العربي للمياه{:}

World Bank study showed that the rate of freshwater reserve losses in the Middle East was almost equal to the volume of the entire Dead Sea, making it the largest rate of loss of liquid freshwater on the planet during that time.

“Over the past 30 years, the water table in the UAE has dropped about one meter per year. At the current rate, the UAE is projected to deplete its natural freshwater resources in about 50 years,” the report says.

“To meet water demand, many countries in the Middle East rely on desalination plants. Over 75 percent of worldwide desalinated water is in the Middle East and North Africa, 70 percent of which is in the GCC countries – Saudi Arabia, Kuwait, Qatar, Bahrain and the UAE – and 6 percent in Libya and Algeria.

In many MENA countries, 85 percent of water is consumed by the agriculture sector. More water-efficient agricultural practices will save water so it could be used to meet other demands. Good water-resource management depends on good agricultural irrigation policies.

Prof. Mahmoud Abu-Zeid, President of the Arab Water Council, says, “The Arab region today is facing unprecedented multi-dimensional water challenges that are affecting its stability and threatening its sustainability. Despite decades of regulation and large investments in water-related sectors, evidence still shows that the growing climate variability with its impacts on water availability, combined with the existing water scarcity in the region, has translated into poor livelihoods and food insecurity and has heavily impacted water-dependent jobs leading to substantial employment cuts across the regional economy.”

“Moreover, the continuous rise in water use due to socio-economic development, combined with population growth and changes in consumption patterns, continue to increase the stress level on the limited water resources especially in conflict settings where water infrastructure is limited, damaged and targeted for destruction. On the other hand, upstream pressures on transboundary waters continue to jeopardize peaceful sustainability of livelihoods in the region, where almost 65 percent of its renewable surface water resources is originating from outside the region.

“Within this context, the Arab Water Council will be organising its AWF5 in Abu Dhabi, UAE, in September 2021. We look forward to your participation in this vital event to share knowledge and experience towards achieving “Arab Water Security for Peace and Sustainable Development”, which will also be an important milestone for reflecting on the Arab Region’s views in preparation for the 9th World Water Forum in March 2022.”

The 2021 edition of the Arab Water Forum will feature three days of keynote speeches, panel sessions, scientific sessions, and an Arab Water Expo, along with plenty of opportunities for networking.

Some of the key topics that will come under radar in panel discussions include, Water, Energy and Food Security Nexus; Climate Change Impact on Arab Water Security; Water Desalination as a Strategic Option for Sustainable Arab Water Security; Sharing Water and Benefits for Peace and Development; Effective Water Governance Towards Achieving Peace and Stability; Hydro Diplomacy and Water Politics in Transboundary Water Management; Riparian Partnerships in Developing and Managing shared Water Resources and Governing Laws.

Noel Greenway, Managing Partner of GM Events, says, “Today’s announcement confirms the date of the event and the venue for the 5th Arab Water Forum. All stakeholders are now preparing for making the event a success as we are getting confirmation from Governments on their active participation.

“The 5th Arab Water Forum will showcase some of the world’s most innovative technologies, along with 40+ international speakers and 800+ senior delegates who will all gather together in Abu Dhabi this September with all safety measures in place.

“The three-day conference and exhibition will bring back key stakeholders working on water usage, supply and issues related to the environment and reinforce the UAE’s position as a key regional hub. We look forward to a large congregation of experts who will discuss this crucial issue.”

The 5th Arab Water Forum is a product of more than a year-and-a-half of collaborative effort and preparations with stakeholders from all Arab region including policy-makers, multilateral specialized institutions, academia, civil society and the private sector, among others. Under the overarching Slogan “Arab Water Security for Peace and Sustainable Development”, the 5th AWF is intended to address three main priorities: Arab Water Security; Transboundary Water Cooperation and Water for Sustainable Development including about 14 different topics as well as cross cutting Means and Tools.

Each priority and topic has been carefully developed, in collaboration with regional partners, government representatives, NGOs, professional networks and academic groups into a common framework of goals and concrete targets. The Forum is expected to achieve collective action and positive response that will influence the desired change by bridging the science-policy interface. The Forum will also include a parallel track with several Scientific Sessions.

AWF5 is organised and promoted by GM Events, a Dubai-based multi-faceted event management company of international repute, having organized some unique forums and exhibitions that highlights the issues faced by various economic sectors across the Arab region.

About Arab Water Forum

The series of triennial Arab Water Fora (AWF) is considered one of the most important water-related events in the Arab region. The Forum connects over 800+ water sector professionals, innovators and decision-makers from across 22 Arab Countries and partners as well as international collaborators, to discuss imminent water challenges and effective solutions to tackle them in the Arab region.

Over the years, the number of people participating in the Forum has increased from both the international community and Arab countries.

The 5th edition of AWF will be convened by the Arab Water Council during the period 21 – 23 September 2021 in Emirates Palace, Abu Dhabi under the patronage of the UAE Ministry of Energy and Infrastructure and supported by the League of Arab States (LAS) and the Ministry of Water Resources and Irrigation of Egypt (MWRI), in collaboration with national, regional and international partners.

Providing a unique platform for communication, the 5th AWF is considered the stage where Arab water community leaders and key decision-makers thoroughly discuss water challenges that the Arab region is facing, being one of the most water-scarce regions in the world.

The Forum also represents an important milestone in the run-up to the World Water Forum (WWF) and a meeting point for stakeholders who wish to be involved in the Arab regional process to reflect the voice of the Arab region in the WWF, promoting priority areas for development in key water related sectors and mobilizing key actions towards achieving water security for the Arab region.

{:}{:ar}وزارة الطاقة والبنية التحتية في دولة الإمارات العربية المتحدة تستضيف المنتدى العربي الخامس للمياه تحت رعاية جامعة الدول العربية

يعقد المجلس العربي للمياه الدورة الخامسة للمنتدى العربي للمياه، والتي ستبحث قضايا الأمن المائي الحرجة في العالم العربي، ويشارك فيها الوزراء ووكلاء الوزارات والمسؤولون الحكوميون والشركات الخاصة وخبراء تكنولوجيا المياه لإيجاد حلول مبتكرة

سيعقد المنتدى العربي الخامس للمياه  في فندق قصر الإمارات في أبو ظبي في الفترة من 21 إلى 23 سبتمبر 2021، حسبما أعلن.

سيحضر أكثر من 800 مشارك رفيع المستوى بما في ذلك وزراء الحكومة ووكلاء الوزارات الذين يمثلون 22 حكومة مشاركة وكبار المسؤولين الحكوميين ومؤسسات القطاعين العام والخاص المؤتمر الذي يعقد كل ثلاث سنوات والذي سيشهد أكثر من 50 خبيرًا يناقشون ندرة المياه والتنمية المستدامة في جميع أنحاء المنطقة.

سيعقد المنتدى تحت رعاية وزارة الطاقة والبنية التحتية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وسيركز المنتدى الذي يستمر لمدة ثلاثة أيام على موضوع مهم ألا وهو “الأمن المائي العربي من أجل السلام والتنمية المستدامة” وسيحضره وفود حكومية والقطاع الخاص الممثلة لإثني وعشرون دولة عربية.

حيث سيتلقى المؤتمر رفيع المستوى الدعم من جامعة الدول العربية ووزارة الموارد المائية والري المصرية، بالتعاون مع شركاء محليين وإقليميين ودوليين.

سوف يستضيف المنتدى العربي الخامس للمياه أكثر من 50 مساهم يعرض أحدث التقنيات والابتكارات في مجال المياه وتحلية المياه وكذلك إنتاج مياه الشرب النقية وشركات المرافق والبلديات والموردين في المؤتمر الذي يستمر لمدة ثلاثة أيام والذي سينشر الوعي حول المهام الرئيسية من خلال حملة إعلامية عالمية ضخمة.

ينعقد المنتدى العربي في وقت وصلت فيه ندرة المياه إلى مستوى حرج مع زيادة الطلب على المياه النظيفة بسبب تزايد عدد السكان. تعد منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا موطنًا لـ 6٪ من سكان العالم وأقل من 2٪ من إمدادات المياه المتجددة في العالم وفقًا للبنك الدولي. في الواقع، إنها المنطقة الأكثر جفافاً في العالم التي تحتوي على 12 من أكثر دول العالم ندرة في المياه: الجزائر والبحرين والكويت والأردن وليبيا وعمان والأراضي الفلسطينية وقطر والمملكة العربية السعودية وتونس والإمارات العربية المتحدة واليمن.

في المتوسط​​، يبلغ معدل توافر المياه 1200 متر مكعب فقط، أي حوالي سدس المتوسط ​​العالمي البالغ 7000 متر مكعب. لا تستطيع معظم الدول العربية تلبية احتياجاتها الحالية من المياه بشكل مستدام. وذكر تقرير للبنك الدولي أنه مع النمو السكاني وزيادة الطلب، من المتوقع أن ينخفض ​​نصيب الفرد من المياه إلى النصف بحلول عام 2050.{:en}The UAE Ministry of Energy and Infrastructure{:}{:ar}يعقد المجلس العربي للمياه الدورة الخامسة للمنتدى العربي للمياه{:}

أظهرت دراسة للبنك الدولي أن معدل خسائر احتياطي المياه العذبة في الشرق الأوسط كان مساويًا تقريبًا لحجم البحر الميت بأكمله، مما يجعله أكبر معدل فقدان للمياه العذبة على كوكب الأرض خلال تلك الفترة.

فكما ذكر التقرير “على مدار الثلاثين عامًا الماضية، انخفض منسوب المياه الجوفية في الإمارات بمعدل متر واحد سنويًا. بالمعدل الحالي، من المتوقع أن تستنفد الإمارات مواردها من المياه العذبة الطبيعية في حوالي 50 عامًا”.

“لتلبية الطلب على المياه، تعتمد العديد من دول الشرق الأوسط على محطات تحلية المياه. يتركز أكثر من 75 في المائة من المياه المحلاة في جميع أنحاء العالم في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث تقع 70 في المائة منها في دول مجلس التعاون الخليجي مثل المملكة العربية السعودية والكويت وقطر والبحرين والإمارات العربية المتحدة و 6 في المائة في ليبيا والجزائر.

في العديد من بلدان الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، يستهلك قطاع الزراعة 85 بالمائة من المياه. ستؤدي الممارسات الزراعية الأكثر كفاءة في استخدام المياه إلى توفير المياه بحيث يمكن استخدامها لتلبية المتطلبات الأخرى. تعتمد الإدارة الجيدة لموارد المياه على سياسات الري الزراعية الجيدة.

أفاد الأستاذ الدكتور محمود أبو زيد، رئيس المجلس العربي للمياه: “تواجه المنطقة العربية اليوم تحديات مائية متعددة الأبعاد غير مسبوقة تؤثر على استقرارها وتهدد استدامتها. حيث أنه على الرغم من مضي عقود من التنظيم والاستثمارات الكبيرة في القطاعات المتعلقة بالمياه، لا تزال الأدلة تظهر أن التقلبات المناخية المتزايدة وآثارها على توافر المياه، جنبًا إلى جنب مع ندرة المياه الحالية في المنطقة، قد أدت إلى ضعف سبل العيش وانعدام الأمن الغذائي وأثرت بشكل كبير على الوظائف المعتمدة على المياه مما أنتج تخفيضات كبيرة في فرص العمل في الاقتصاد الإقليمي”.

“علاوة على ذلك، يستمر الارتفاع المستمر في استخدام المياه بسبب التنمية الاجتماعية والاقتصادية، جنبًا إلى جنب مع النمو السكاني والتغيرات في أنماط الاستهلاك، في زيادة مستوى الضغط على موارد المياه المحدودة خاصة في أماكن النزاع حيث تكون البنية التحتية للمياه محدودة ومتضررة ومستهدفة للتدمير. من ناحية أخرى، لا تزال ضغوط المنبع على المياه العابرة للحدود تهدد الاستدامة السلمية لسبل العيش في المنطقة، حيث ينبع ما يقرب من 65 في المائة من موارد المياه السطحية المتجددة من خارج المنطقة.

“في هذا السياق، سينظم المجلس العربي للمياه المنتدى العربي الخامس للمياه في أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة، في سبتمبر 2021. نتطلع إلى مشاركتكم في هذا الحدث الحيوي لتبادل المعرفة والخبرة من أجل تحقيق” الأمن المائي العربي من أجل السلام والتنمية المستدامة “. والذي سيمثل أيضًا مرحلة رئيسية هامة للتعبير عن وجهات نظر المنطقة العربية استعدادًا لمنتدى المياه العالمي التاسع في مارس 2022.”

ستتضمن نسخة 2021 من المنتدى العربي للمياه ثلاثة أيام من الخطابات الرئيسية، وحلقات النقاش، والجلسات العلمية، ومعرض المياه العربي، إلى جانب الكثير من الفرص للتواصل.

تتضمن بعض الموضوعات الرئيسية التي سيتم تناولها في حلقات النقاش، المياه والطاقة والأمن الغذائي “نيكسوس”؛ وتأثير تغير المناخ على الأمن المائي العربي؛ وتحلية المياه كخيار استراتيجي للأمن المائي العربي المستدام؛ وتقاسم المياه والمنافع من أجل السلام والتنمية؛ والإدارة الفعالة للمياه من أجل تحقيق السلام والاستقرار؛ والدبلوماسية المائية وسياسة المياه في إدارة المياه العابرة للحدود؛ والشراكات المساهمة في تطوير وإدارة الموارد المائية المشتركة والقوانين الحاكمة.

ذكر نويل غرينواي، الشريك الإداري لشركة جنرال موتورز إيفنتس قائلاً: “يؤكد إعلان اليوم تاريخ الحدث ومكان انعقاد منتدى المياه العربي الخامس. يستعد جميع المساهمون الآن لإنجاح هذا الحدث حيث نتلقى تأكيدًا من الحكومات بشأن مشاركتهم النشطة.

سيعرض المنتدى العربي الخامس للمياه بعضًا من أكثر التقنيات المبتكرة في العالم، إلى جانب أكثر من 40 متحدثًا دوليًا وأكثر من 800 من كبار المندوبين الذين سيجتمعون معًا في أبو ظبي في سبتمبر المقبل مع اتخاذ جميع تدابير السلامة.

“سيعيد المؤتمر والمعرض الذي يستمر لمدة ثلاثة أيام المساهمين الرئيسيين الذين يعملون في مجال استخدام المياه وإمداداتها والقضايا المتعلقة بالبيئة وتعزيز مكانة الإمارات كمركز إقليمي رئيسي. نحن نتطلع إلى تجمع كبير من الخبراء الذين سيناقشون هذه المسألة الحاسمة”.

يمثل المنتدى العربي الخامس للمياه نتاج أكثر من عام ونصف من الجهود والاستعدادات التعاونية مع المساهمون من جميع المنطقة العربية بما في ذلك صانعي السياسات والمؤسسات المتخصصة متعددة الجهات والأوساط الأكاديمية والمجتمع المدني والقطاع الخاص، من بين آخرين . تحت الشعار الشامل “الأمن المائي العربي من أجل السلام والتنمية المستدامة”، يهدف المنتدى العربي الخامس للمياه إلى معالجة ثلاث أولويات رئيسية: الأمن المائي العربي؛ والتعاون في مجال المياه العابرة للحدود بالإضافة إلي توافر المياه من أجل التنمية المستدامة بما في ذلك حوالي 14 موضوعًا مختلفًا بالإضافة إلى الوسائل والأدوات الشاملة.

تم تطوير كل أولوية وموضوع بعناية، بالتعاون مع الشركاء الإقليميين وممثلي الحكومات والمنظمات غير الحكومية والشبكات المهنية والمجموعات الأكاديمية في إطار مشترك للرؤي والأهداف الملموسة. من المتوقع أن يحقق المنتدى إجراءات جماعية واستجابة إيجابية من شأنها أن تؤثر على التغيير المنشود من خلال سد الفجوة بين العلوم والسياسات. سيشمل المنتدى أيضًا مسارًا موازيًا مع العديد من الجلسات العلمية.

تنظم شركة جنرال موتورز إيفنتس المنتدى العربي الخامس للمياه وتروج له، وهي شركة إدارة أحداث متعددة الأوجه ومقرها دبي وذات سمعة دولية، وقد نظمت بعض المنتديات والمعارض الفريدة التي تسلط الضوء على القضايا التي تواجهها القطاعات الاقتصادية المختلفة في جميع أنحاء المنطقة العربية

نبذة عن المنتدى العربي للمياه

تعتبر سلسلة منتديات المياه العربية التي تعقد كل ثلاث سنوات واحدة من أهم الأحداث المتعلقة بالمياه في المنطقة العربية. يربط المنتدى أكثر من 800 من المتخصصين والمبتكرين وصناع القرار في قطاع المياه من 22 دولة عربية وشركاء بالإضافة إلى متعاونين دوليين لمناقشة تحديات المياه الوشيكة والحلول الفعالة لمعالجتها في المنطقة العربية.

على مر السنين، زاد عدد المشاركين في المنتدى من كل من المجتمع الدولي والدول العربية.

سيعقد المجلس العربي للمياه النسخة الخامسة من المنتدى العربي للمياه خلال الفترة من 21 إلى 23 سبتمبر 2021 في قصر الإمارات بأبو ظبي تحت رعاية وزارة الطاقة والبنية التحتية بدولة الإمارات العربية المتحدة وبدعم من جامعة الدول العربية ووزارة الموارد المائية والري المصرية، بالتعاون مع شركاء محليين وإقليميين ودوليين.

يوفر المنتدى العربي الخامس للمياه منصة فريدة للتواصل، ويعتبر المرحلة التي يناقش فيها قادة المجتمع العربي للمياه وصناع القرار الرئيسيون بدقة تحديات المياه التي تواجهها المنطقة العربية، باعتبارها واحدة من أكثر المناطق التي تعاني من ندرة المياه في العالم

يمثل المنتدى أيضًا مرحلة رئيسية هامة في الفترة التي تسبق المنتدى العالمي للمياه ونقطة التقاء للمساهمون الذين يرغبون في المشاركة في العملية الإقليمية العربية لتعكس صوت المنطقة العربية في المنتدى العالمي للمياه، وتعزيز المناطق التي تمثل الأولوية من حيث التنمية في القطاعات الرئيسية المتعلقة بالمياه وتنفيذ الإجراءات الرئيسية لتحقيق الأمن المائي في المنطقة العربية.{:}