{:en}Samsung’s EYELIKE™ Fundus Camera Repurposes Galaxy Smartphones{:}{:ar}كاميراEYELIKE™ Fundus  من سامسونج ترتقي بتصاميم هواتف Galaxy الذكية{:}

{:en}

Samsung’s EYELIKE Fundus Camera Repurposes Galaxy Smartphones to Improve

Access to Eye Care

The Galaxy Upcycling program repurposes older smartphones into medical diagnosis cameras, helping underserved populations in Vietnam, India, Morocco and Papua New Guinea

SEOUL, KOREA – May 4, 2021 – Samsung Electronics is repurposing older smartphones to enable greater access to ophthalmic health care in underserved communities around the world. Samsung partnered with the International Agency for the Prevention of Blindness (IAPB) and Yonsei University Health System (YUHS) in Korea to create medical devices[1] that screen for eye disease by upcycling Galaxy smartphones that are no longer of use. This Galaxy Upcycling program is helping to address approximately 1 billion global cases of vision impairment that are preventable with proper diagnosis.

According to the World Health Organization (WHO), at least 2.2 billion people have a form of vision impairment and almost half of these cases were preventable or have yet to be addressed. There is a large disparity in the prevalence of vision impairment depending on the affordability and availability of eye care services. This is estimated to be four times more common in low- and middle-income regions as compared to high-income regions.[1].

“People around the globe face barriers to accessing fundamental health care, and we saw an opportunity to engineer smart, innovative solutions that reuse products to drive more sustainable practices and make a positive impact in our communities,” said Sung-Koo Kim, VP of Sustainability Management Office, Mobile Communications Business at Samsung Electronics. “This program embodies Samsung’s belief that technology can enrich people’s lives and help us build a more equitable and sustainable future for all.”{:en}Samsung’s EYELIKE™ Fundus Camera Repurposes Galaxy Smartphones{:}{:ar}كاميراEYELIKE™ Fundus  من سامسونج ترتقي بتصاميم هواتف Galaxy الذكية{:}

In 2017, Samsung created the Galaxy Upcycling program to introduce innovative ways that Galaxy devices can make a positive impact. Through the program, an older Galaxy smartphone can become the brain of the EYELIKE™[2] handheld fundus camera, which connects to a lens attachment for enhanced fundus diagnosis, while the smartphone is used to capture images. The Galaxy device then utilizes an artificial intelligence algorithm to analyze and diagnose the images for ophthalmic diseases, and connects to an app that accurately captures patient data and suggests a treatment regimen at a fraction of the cost of commercial instruments. The unique and affordable diagnosis camera can screen patients for conditions that may lead to blindness, including diabetic retinopathy, glaucoma, and age-related macular degeneration.

We were looking for an eye health diagnosis solution that was cost-effective to reach as many people as possible, and when we saw the performance of Samsung’s Galaxy smartphones, we wanted to integrate their upcycling efforts into our research,” said Dr. Sangchul Yoon of Yonsei University Health System. “The combination of using multiple optical technologies and artificial intelligence, coupled with camera performance of a Galaxy smartphone, created an affordable medical device that was just as capable as a fundus camera used by medical professionals. This not only solved a health issue, but a growing environmental concern as well.”

Since 2018, Samsung has partnered with IAPB and Yonsei University Health System to benefit the lives and vision of more than 19,000 residents in Vietnam with its portable retinal camera. In 2019 alone, it supplied 90 portable ophthalmoscopes to health professionals operating in remote regions of the country without access to walk-in clinics. Now, Samsung has expanded the program to India, Morocco and Papua New Guinea. Samsung is also broadening its capabilities to new screening areas, including using upcycled Galaxy devices to create smartphone-based portable colposcopes to screen for cervical cancer and improve women’s accessibility to quality health care.

“As the world slowly recovers from the COVID-19 pandemic, it is more evident than ever that technology can be deployed as an eye health solution. In the countries where the EYELIKE Platform is trialed, difficult terrain, long distances and remote populations all contribute to the need for technology to help us connect and improve access to care,” said Drew Keys, Western Pacific Region (WPR) Coordinator at the International Agency for the Prevention of Blindness (IAPB). “IAPB is very pleased that Samsung is working closely with its member organizations to pilot these solutions. Working with Samsung allows our member organizations to deliver technology in pilot countries and build cooperative and constructive relationships in these regions.”

In addition to its commitment to purposeful innovation, Samsung is building environmental sustainability into everything we do. This includes working towards our goal of collecting 7.5 million tons of e-waste and making use of 500,000 tons of recycled plastic by 2030. By transforming Galaxy smartphones into low-cost, portable eye diagnosis equipment, Samsung helps divert e-waste from landfill while providing innovative medical solutions to underserved communities. Additionally, the fundus camera diagnosis equipment is made with 35% recycled content and is designed for easy reuse. It has been recognized by the United States Environmental Protection Agency (EPA) with a Sustainable Materials Management Cutting Edge Champion Award. The Galaxy Upcycling program is part of Samsung’s continued commitment to support the 2030 Agenda for Sustainable Development through 17 Sustainable Development Goals.

Through programs like Galaxy Upcycling, Samsung is not only providing innovative technologies that reshape our experiences with the world, but it is also empowering consumers to play a key role in promoting more environmentally conscious behaviors.

About Samsung Electronics Co., Ltd.
Samsung inspires the world and shapes the future with transformative ideas and technologies. The company is redefining the worlds of TVs, smartphones, wearable devices, tablets, digital appliances, network systems, and memory, system LSI, foundry and LED solutions. For the latest news, please visit the Samsung Newsroom at http://news.samsung.com.

About International Agency for the Prevention of Blindness.
The Global Peak Body in Eye Health, established in 1975 with over 180 member organizations operating worldwide. IAPB focuses on advocacy efforts to unite the sector behind the recommendations of the World Report on Vision and the Sustainable Development Goals.

About Yonsei University Health System.
Yonsei University Health System (YUHS) is the first modern medical institution in South Korea, and it has been a leading medical institution in the country for more than 130 years. Severance Hospital and Yonsei University College of Medicine are part of the Yonsei University Health System. Severance Hospital operates around 2,437 beds across five general hospitals: the Yonsei Cancer Hospital, Rehabilitation Hospital, Cardiovascular Hospital, Eye Hospital, and Children’s Hospital and pursues to be the world No.1 leader of medical treatment and patient care. And, YUHS continuously spreads the knowledge and experience to the global society in the field of healthcare and medical service. Accordingly, Yonsei Institute for Global Health, a department dedicated to global health at YUHS, is intimately communicating and collaborating with global society based on their professional knowledge and experience to guarantee universal health and improve health inequalities around the world.

{:}{:ar} كاميراEYELIKE™ Fundus  من سامسونج ترتقي بتصاميم هواتف Galaxy الذكية لاستخدامها في توفير العناية بصحة العيون

  • برنامج Galaxy ” لإعادة التدوير” يعيد تأهيل الهواتف الذكية المستعملة لاستخدامها في كاميرات التشخيص الطبي للأشخاص الأقل حظاً في فيتنام والهند والمغرب وبابوا غينيا الجديدة

[سيول – كوريا، 7 مايو 2021] – أعلنت سامسونج للإلكترونيات عن إجراء تعديلات على تصاميم الهواتف الذكية القديمة لاستخدامها في توفير الرعاية الصحية للعيون في المجتمعات الأقل حظاً حول العالم. واستطاعت العلامة في إطار هذا الإلتزام، بناء شراكة مع الوكالة الدولية للوقاية من العمى ووحدة الرعاية الصحية بجامعة يونسي في كوريا الجنوبية. وتهدف هذه الشراكة إلى تطوير أجهزة طبية للكشف عن أمراض العيون، عبر إعادة تدوير هواتف Galaxy الذكية المستعملة. ومن المتوقع أن يساهم هذا البرنامج في علاج حوالي مليار حالة مرضية في مجال العيون على مستوى العالم، وتوفير الوقاية اللازمة عبر التشخيص المناسب.

وتشير مصادر منظمة الصحة العالمية إلى وجود حوالي 2.2 مليار شخص على الأقل يعانون من ضعف البصر بأشكاله المتعددة، مع العلم أن العوامل المسببة لنصف هذه الحالات يعود إما إلى عدم توفر الوقاية اللازمة، أو عدم معالجتها في الوقت المناسب. ويشهد القطاع  تفاوت كبير على مستوى انتشار مشاكل ضعف البصر، بحسب القدرة على تحمل تكاليف العلاج، أو توافر خدمات الرعاية الطبية للعيون. وتشير التقديرات إلى أن هذه الأمراض تزداد شيوعاً بواقع أربعة أضعاف في المناطق منخفضة ومتوسطة الدخل، مقارنة بالمناطق التي ينعم سكانها بالدخل المرتفع.{:en}Samsung’s EYELIKE™ Fundus Camera Repurposes Galaxy Smartphones{:}{:ar}كاميراEYELIKE™ Fundus  من سامسونج ترتقي بتصاميم هواتف Galaxy الذكية{:}

وقال سونغ-كو كيم، نائب الرئيس لمكتب إدارة الاستدامة في وحدة الاتصالات المتنقلة لدى سامسونج للإلكترونيات: “يواجه قسم كبير من الناس حول العالم تحديات متنوعة، تحول دون حصولهم على خدمات الرعاية الطبية الأساسية، الأمر الذي ألهمنا لتصميم حلول ذكية ومبتكرة عبر إعادة استخدام منتجاتنا للارتقاء بممارسات الاستدامة، وتحقيق أثر إيجابي في مجتمعاتنا. ويؤكد هذا البرنامج إلتزام سامسونج وإيمانها بالدور الحيوي للتكنولوجيا في إثراء حياة الناس، بالإضافة إلى مساعدتنا في بناء مستقبل قائم على المساواة  والاستدامة للجميع”.

وكانت سامسونج قد أطلقت عام 2017 برنامج Galaxy ” لإعادة التدوير”، الهادف إلى تطوير طرق مبتكرة لإحداث فرق إيجابي في حياة الناس عبر إعادة استخدام أجهزة Galaxy. وسيتم استخدام الهواتف الذكية في إطار هذا البرنامج، لمعالجة كاميرا ” EYELIKE™” المحمولة يدوياً، والتي تتصل بالعدسة لتحسين عملية تشخيص المشاكل الصحية في منطقة قاع العين، في حين يستخدم الهاتف الذكي لالتقاط الصور. بعد ذلك، يقوم جهاز Galaxy باستخدام إحدى خوارزميات الذكاء الاصطناعي لتشخيص المشاكل الطبية للعيون عبر تحليل الصور الملتقطة، كما يتم توصيله بتطبيق خاص لمسح بيانات المريض بدقة، لاقتراح نظام علاجي بكلفة بسيطة مقارنة بالأنظمة العلاجية المكلفة. ويمكن لهذه الكاميرا الفريدة، تشخيص الأمراض والمشاكل الصحية وإجراء الفحوصات للكشف عن أي أمراض قد تؤدي إلى العمى مستقبلاً بتكلفة منخفضة، وتتضمن المشاكل التي يمكن اكتشافها عبر هذه المبادرة، اعتلال الشبكية لدى مرضى السكري وماء الزرقاء والتنكس البقعي المرتبط بتقدم العمر.

وتعليقاً على التعاون، قال الدكتور سانجشول يون من وحدة الرعاية الصحية بجامعة يونسي في كوريا: “قمنا خلال الفترة الماضية ببذل جهود واسعة النطاق لتطوير حل متقدم بتكلفة منخفضة لتشخيص أمراض العيون، وتوفيره لأكبر عدد ممكن من الأشخاص. وقمنا في هذا الإطار، بدراسة أداء هواتف Galaxy الذكية من سامسونج، بالتزامن مع دراسة فاعلية عمليات إعادة التدوير في إطار البحث ذاته. وقد استطعنا عبر الاعتماد على مجموعة من التقنيات البصرية والذكاء الاصطناعي، والاستفادة من الأداء المتقدم لكاميرا هواتف Galaxy الذكية، من التوصل إلى تطوير جهاز طبي بكلفة ميسورة، يمكن الاستفادة منه بطريقة فاعلة على نحو يحاكي كاميرات تشخيص قاع العين التي يستخدمها الأطباء. وسيساهم هذا البرنامج بالتالي في حل مجموعة من المشاكل الصحية التي يعاني منها الناس حول العالم، بالإضافة إلى مواجهة العديد من التحديات البيئية المتزايدة “.

وتتعاون سامسونج منذ العام 2018 مع الوكالة الدولية للوقاية من العمى ووحدة الرعاية الصحية بجامعة يونسي في كوريا، للارتقاء بمستوى حياة أكثر من 19,000 شخص في فيتنام، وتشخيص وعلاج أمراض العيون باستخدام كاميرا شبكية العين المحمولة. وقد استطاعت العلامة عام 2019، توفير 90 منظاراً محمولاً للعيون ليتم استخدامها من قبل اختصاصيي الرعاية الصحية في المناطق النائية من البلاد، دون الحاجة لزيارة العيادات الطبية. وتعمل سامسونج حالياً على توسيع نطاق البرنامج، ليشمل الهند والمغرب وبابوا غينيا الجديدة، كما تعمل الشركة على توسيع قدراتها لتشمل مجالات جديدة على مستوى الفحوصات، بما في ذلك استخدام أجهزة Galaxy المعاد تدويرها لتطوير منظار محمول من الهواتف الذكية للكشف عن سرطان عنق الرحم، وتوفير المزيد من فرص الرعاية الصحية بجودة فائقة للسيدات حول العالم.

من جهته قال درو كيز، منسق منطقة غرب المحيط الهادئ في الوكالة الدولية للوقاية من العمى: “في الوقت الذي يتعافى العالم ببطء من تبعات جائحة كوفيد – 19، بات من الواضح أن التكنولوجيا باتت إحدى الحلول المثالية لوقاية صحة العيون ومعالجة مشاكل البصر. وتشهد الدول التي يتم فيها تجربة منصة “EYELIKE”، تحديات التضاريس الصعبة والمسافات الطويلة وتباعد السكان، ما يؤكد على أهمية التكنولوجيا لمساعدتنا على الاتصال، وتحسين إمكانات الوصول إلى خدمات الرعاية الصحية. ويسرنا في الوكالة التعاون مع سامسونج، التي تبذل جهوداً جمة للتعاون عن كثب مع المنظمات الأعضاء لتجربة هذه الحلول، ويتيح التعاون الاستثنائي القائم لمنظماتنا، القدرة على توفير التكنولوجيا في البلدان التي شهدت المرحلة التجريبية وتأسيس علاقات قائمة على التعاون البّناء في هذه المناطق”.

وإضافة إلى التزامها بالابتكار الهادف، تعمل سامسونج على تعزيز الاستدامة البيئية في كل ما تقوم به، ويتضمن ذلك على سبيل المثال، العمل على تحقيق هدفها المتمثل في جمع 7.5 مليون طن من النفايات الإلكترونية، والاستفادة من 500,000 طن من البلاستيك المعاد تدويره بحلول العام 2030. وتساهم العلامة عبر إعادة استخدام هواتف Galaxy الذكية كمعدات محمولة لتشخيص أمراض العيون بكلفة منخفضة، في إعادة تدوير النفايات الإلكترونية، وتوفير حلول طبية مبتكرة  للفئات الأقل حظاً. وفي الإطار ذاته، يتم تصنيع أجهزة تشخيص قاع العين من مواد معاد تدويرها بنسبة 35%، حيث يتم تصميمها على نحو مبتكر لضمان سهولة إعادة الاستخدام. وتم الاعتراف بهذه الأجهزة من قبل وكالة حماية البيئة الأمريكية التي منحتها جائزة الإدارة المتقدمة للمواد المستدامة. ويمثل برنامج Galaxy “لإعادة التدوير”، جزءاً من التزام سامسونج المستمر إزاء دعم خطة التنمية المستدامة للعام 2030 عبر 17 هدفاً للتنمية المستدامة.

وتقدم سامسونج من خلال هذه البرامج، وفي مقدمتها برنامج Galaxy لإعادة التدوير، التقنيات المبتكرة التي تعيد تشكيل تجاربها مع العالم، كما تعمل على تمكين المستهلكين من المساهمة في تعزيز سلوك أكثر اهتماماً بالبيئة.

حول شركة سامسونج للإلكترونيات المحدودة

تعتبر شركة سامسونج رائداً عالمياً ملهماً يساهم في رسم معالم المستقبل من خلال أفكار وتقنيات ثورية مبتكرة. وتعمل الشركة على إعادة صياغة عالم أجهزة التلفاز والهواتف الذكية والأجهزة القابلة للارتداء والأجهزة اللوحية والأجهزة المنزلية الرقمية وأنظمة الشبكات وشرائح الذاكرة، والمسابك، ونظام إل إس إي وحلول الإضاءة إل إي دي LED. للحصول على أحدث الأخبار يرجى زيارة غرفة أخبار سامسونج من خلال الرابط: news.samsung.com.

حول الوكالة الدولية للوقاية من العمى

تضم هذه الوكالة العالمية التي تأسست في العام 1975 أكثر من 180 منظمة تعمل في جميع أنحاء العالم، وتركز في جهودها على الدعوة لتوحيد القطاع لتنفيذ توصيات التقرير العالمي حول الرؤية وأهداف التنمية المستدامة.

نبذة عن النظام الصحي بجامعة يونسي

يعد النظام الصحي بجامعة يونسي أول مؤسسة طبية حديثة في كوريا الجنوبية، كما أنه إحدى المؤسسات الطبية الرائدة في البلاد منذ أكثر من 130 عاماً. ويعتبر مستشفى سيفيرانس وكلية الطب بجامعة يونسي جانباً من النظام الصحي لجامعة يونسي. ويضم المستشفى ما يقرب من 2,437 سريراً عبر خمسة فروع عامة، وهي: مستشفى يونسي للسرطان، ومستشفى إعادة التأهيل، ومستشفى القلب والأوعية الدموية، ومستشفى العيون، ومستشفى الأطفال، ويسعى ليكون الهيئة الرائدة عالمياً والأولى في تقديم خدمات العلاج الطبي ورعاية المرضى. ويعمل النظام باستمرار على نشر المعرفة والخبرة للمجتمع العالمي في مجال الرعاية الصحية والخدمات الطبية. وتبعاً لذلك، يتواصل معهد يونسي للصحة العالمية، بصفته القسم المخصص للصحة العالمية في النظام لتوطيد التعاون الوثيق مع المجتمع العالمي، اعتماداً على معرفته وخبرته المهنية لضمان الصحة الشاملة وجسر الفجوات الصحية في جميع أنحاء العالم{:}