{:en}Samsung launches new recycling program to help safeguard the UAE’s{:}{:ar}تعاون بين سامسونج وانفيروسيرف لحماية البيئة بدولة الإمارات{:} environment alongside Enviroserve

{:en}

Samsung launches new recycling program to help safeguard the UAE’s environment alongside Enviroserve

Consumers can submit their devices from any brand at collection points across the country and have them recycled rather than placed in landfill sites with hazardous materials

Samsung Gulf Electronics announced the launch of a new initiative geared towards promoting sustainability and providing customers with an opportunity to safeguard the environment. In collaboration with Enviroserve, a prominent electronics recycler based in Dubai, Samsung is now collecting mobile phones from any brand across the UAE and assuming responsibility for the recycling process as part of the “Samsung Recycling Program.” This entails an eco-friendly way of recycling mobile phones and tablets and reusing the materials, rather than placing devices in landfill sites with hazardous materials.  The initiative also aligns with the objectives of the World Environment Day, which serves as a celebration for encouraging awareness and action for protecting the environment on June 5th, and customers that participate will be provided a gift voucher of up to AED 500 redeemable on the Samsung e-store.

Kiran Tewari, Head of Customer Service, Samsung Gulf Electronics, said: “Now more than ever, it is essential for companies from all verticals to do their part in promoting actions geared towards sustainability. For Samsung, supporting environmental protection is among our topmost priorities, and we are proud to be working with Enviroserve to ensure that no phones with hazardous materials are placed in landfill sites. By once again acting as a force for good, we hope to inspire others to launch similar initiatives that protect communities and society from hazardous materials.”تعاون بين سامسونج وانفيروسيرف لحماية البيئة بدولة الإمارات

Lyes Yahiaoui, CEO, Enviroserve, added: “With a record number of electronic devices reaching their end-of-life each year, it is inspiring to see Samsung taking a leadership role in the Middle East to meet the challenge. Devices collected through Samsung’s program will be processed at Enviroserve’s state-of-the-art electronic waste processing plant, right here in Dubai Industrial City. Our granulation process ensures maximum recovery of re-usable materials such as aluminium, copper, iron, plastic, and even precious metals, including gold, silver, platinum, and palladium. We encourage everybody to visit a Samsung store and place their handheld devices in the recycling bins.”

In line with its long-standing traditions of making valuable community transformation contributions and supporting environmental protection, Samsung is the first company to be undertaking such an activity alongside Enviroserve. To participate, customers are required to remove data from their devices, visit a designated Samsung Recycling Program service location, and fill up a recycling form. When customers have read the terms and conditions, they are then required to place devices inside the collection box and their gift voucher reward be will sent to them via mail. In total, there are 12 authorized service centers across the UAE, with six in Dubai, three in Abu Dhabi, two in Sharjah, and one in Ras Al Khaimah. Here, customers can carry out the above process, before Enviroserve handles the recycling and provides a registered green certificate for the recycled device.

The Samsung Recycling Program represents the brand’s latest environment-related activity, with such initiatives at the heart of its sustainable business practices locally, regionally, and internationally. Samsung is proud to fulfill its duty as a global player in the areas of the environment, product responsibility, and societal contributions, operating with transparency to deliver on its commitments and ensure policies come to fruition.

About Samsung Electronics Co., Ltd.

Samsung inspires the world and shapes the future with transformative ideas and technologies. The company is redefining the worlds of TVs, smartphones, wearable devices, tablets, digital appliances, network systems, and memory, system LSI, foundry and LED solutions.

{:}{:ar}تعاون بين سامسونج وانفيروسيرف لحماية البيئة بدولة الإمارات عبر برنامج جديد لإعادة تدوير الأجهزة المحمولة

يمكن للمستهلكين إرسال أجهزتهم من أي علامة تجارية إلى نقاط التجميع في جميع أنحاء الدولة وإعادة تدويرها بدلاً  من رميها في مكب النفيات مع إحتوائها على مواد خطرة ضارة بالبيئة

 أعلنت سامسونج الخليج للإكترونيات، عن إطلاق مبادرة جديدة تهدف إلى تعزيز الاستدامة وتوفير المزيد من الفرص والإمكانات لتمكين المستخدمين من المشاركة في الجهود الهادفة لحماية البيئة. وسيتم تنفيذ هذه المبادرة الجديدة بالتعاون مع انفيروسيرف المتخصصة بإعادة تدوير النفايات الإلكترونية والكهربائية في دبي، حيث ستقوم سامسونج في هذا الإطار بتجميع الهواتف المحمولة من كافة العلامات التجارية عبر الإمارات العربية المتحدة، والإشراف على إعادة تدويرها كجزء من “برنامج سامسونج لإعادة التدوير”. وستجري هذه المبادرة عبر إعادة تدوير الهواتف المحمولة والأجهزة اللوحية بطريقة صديقة للبيئة، والاستفادة من المواد المستخدمة في تصنيعها، بدلاً من رميها في مواقع دفن النفايات مع احتوائها على مواد خطرة. وتتماشى المبادرة مع أهداف اليوم العالمي للبيئة بتاريخ 5 يونيو، والذي يعد بمثابة احتفال مخصص لتعزيز الوعي والدعوة إلى التكاتف للعمل من أجل حماية البيئة. وسيحصل العملاء المشاركون في المبادرة على قسيمة شرائية تصل قيمتها إلى 500 درهم، يمكن استخدامها لشراء المنتجات المبتكرة عبر متجر سامسونج الإلكتروني.

وقال كيران تيواري، رئيس وحدة خدمة العملاء في سامسونج الخليج للإلكترونيات: “من المهم للغاية أن تقوم الشركات العاملة عبر كافة القطاعات بدورها في تعزيز الإجراءات الهادفة للارتقاء بمستويات الاستدامة أكثر من أي وقت مضى. بالنسبة لسامسونج، تعد الجهود الهادفة لحماية البيئة من أهم أولوياتنا، ونحن فخورون بالتعاون مع انفيروسيرف لتجنب إرسال الهواتف التي تحتوي على مواد خطرة إلى مواقع طمر النفايات. ونأمل أن نساهم عبر هذه الشراكة، في إلهام الآخرين لإطلاق مبادرات مماثلة تحمي المجتمعات من تهديدات المواد الخطرة “.تعاون بين سامسونج وانفيروسيرف لحماية البيئة بدولة الإمارات

ومن جهته، قال الياس يحياوي، الرئيس التنفيذي في انفيروسيرف: “يشهد العالم ارتفاعاً قياسياً في عدد الأجهزة الإلكترونية التي تصل إلى نهاية عمرها الافتراضي سنوياً، ويسعدنا الدور الريادي الذي تقوم به سامسونج للمساهمة في مواجهة هذا التحدي عبر المنطقة. ستتم إعادة تدوير الأجهزة التي يتم جمعها في إطار برنامج سامسونج، في مصنع معالجة النفايات الإلكترونية المتطور التابع لشركة انفيروسيرف، في مدينة دبي الصناعية. وتضمن عملية التدوير المعتمدة في إنفيروسيرف، الحصول على أقصى قدر ممكن من المواد القابلة لإعادة الاستخدام، مثل الألومنيوم والنحاس والحديد والبلاستيك وحتى المعادن الثمينة، بما في ذلك الذهب والفضة والبلاتين والبلاديوم. ويسعدنا دعوة الجميع لزيارة مراكز التجميع الخاصة بسامسونج، وإيداع أجهزتهم المحمولة في صناديق مخصصة لعمليات إعادة التدوير”.

وتعد سامسونج الشركة الأولى التي تتعاون مع انفيروسيرف في هذا المجال على مستوى المنطقة، تماشياً مع إرثها التقليدي، المتمثل في المساهمة على نحو فاعل في مبادرات التحول المجتمعي ودعم وحماية والبيئة. ويمكن لجميع المستخدمين، المشاركة في هذه المبادرة، عبر إزالة البيانات عن أجهزتهم، وزيارة الموقع المخصص لبرنامج إعادة التدوير من سامسونج، وملء النموذج الخاص بهذه العملية، وقراءة الشروط والأحكام، ومن ثم إيداع الأجهزة داخل صندوق التحصيل، حيث سيتلقون بعد ذلك قسيمة شرائية عبر البريد، كمكافأة على جهودهم في حماية البيئة. وتوفر سامسونج، 12 مركز خدمة معتمد في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة، ستة منها في دبي، وثلاثة في أبو ظبي، واثنان في الشارقة، وواحد في رأس الخيمة، حيث يتم تنفيذ العملية المذكورة أعلاه، ليتم بعدها إرسال الأجهزة إلى انفيروسيرف، التي تشرف على عملية إعادة التدوير، وتقديم شهادات خضراء مسجلة للأجهزة المعاد تدويرها.

يمثل برنامج إعادة التدوير من سامسونج، النشاط الأحدث للعلامة في مجال حماية البيئة، والذي يأتي ضمن مجموعة من المبادرات التي تعتبر في صميم عملياتها المستدامة على مستوى الدولة والمنطقة والعالم. وتفخر سامسونج بقدرتها على الوفاء بالتزاماتها، كلاعب رئيسي في مجالات البيئة، ومسؤولية المنتجات، والمساهمات المجتمعية عبر المشهد العالمي، بالإضافة إلى الشفافية في تنفيذ هذه الالتزامات والسياسات المتعددة.

حول شركة سامسونج للإلكترونيات المحدودة

تعتبر شركة سامسونج رائداً عالمياً ملهماً يساهم في رسم معالم المستقبل من خلال أفكار وتقنيات ثورية مبتكرة. وتعمل الشركة على إعادة صياغة عالم أجهزة التلفاز والهواتف الذكية والأجهزة القابلة للارتداء والأجهزة اللوحية والأجهزة المنزلية الرقمية وأنظمة الشبكات وشرائح الذاكرة، والمسابك، ونظام إل إس إي وحلول الإضاءة إل إي دي LED.

 {:}