{:en}under the patronage of the UAE Ministry of Energy and Infrastructure{:}{:ar}انطلاق “أسبوع الإمارات البحري” ضمن فعاليات إكسبو 2020{:} UAE Maritime Week is set to return with an in-person event during EXPO 2020

{:en}

under the patronage of the UAE Ministry of Energy and Infrastructure

UAE Maritime Week is set to return with an in-person event during EXPO 2020

Suhail Al Mazrouei: The event will support the growth during the Post-Covid period

 The UAE Ministry of Energy and Infrastructure has revealed that the UAE Maritime Week, with its flagship event, Seatrade Maritime Middle East, will be held at Dubai Exhibition Centre at Expo 2020 Dubai, from 12-16 December 2021.

The UAE Maritime Week, which is organised by Seatrade Maritime, part of Informa Markets, aims to connect maritime markets in the Middle East by bringing together ship owners, industry suppliers and key decision-makers from the region on a common platform to discuss and plan about the future of the maritime industry over a course of five days.

To date, the week includes Seatrade Maritime Middle East; Seatrade Maritime Awards Middle East, Indian Subcontinent & Africa; Maritime Leaders Forum and Experience Maritime. A day will be dedicated to terminal operators and associated industries as part of the global TOC brand, also a part of Informa Markets.{:en}under the patronage of the UAE Ministry of Energy and Infrastructure{:}{:ar}انطلاق “أسبوع الإمارات البحري” ضمن فعاليات إكسبو 2020{:}

H.E. Suhail bin Mohammed Al Mazrouei, Minister of Energy and Infrastructure said, “The UAE has always been at the forefront of bolstering the maritime industry and ensuring the continued progress of the sector with the help of initiatives that guarantee resilience and success of organizations working under its umbrella. This was evident during the outbreak of the pandemic, when economies around the globe entered a phase of financial instability, while the UAE’s Government worked towards preserving normalcy through a series of directives aimed at stabilising and strengthening the nation’s economy and the financial well-being of organizations.”

He added, “Our ports and logistics operators have showcased grit and determination amid the crisis. In 2020, despite an unstable market, DP World recorded revenue growth of 11 per cent. This year in Q1, they recorded a gross container volume increase of 10.2 per cent year-on-year. Khalifa Port, Abu Dhabi Ports’ flagship deep-water facility achieved significant progress in the now operational South Quay and the Khalifa Port Logistics (KPL) development. This is testimony to the sector’s success despite unstable markets.

Aiding this growth are events that will take place under the umbrella of the UAE Maritime Week that has year after year helped the industry find solutions to pressing concerns. Additionally, this year, what makes the event even more strategic is its placement during EXPO 2020 Dubai, which undoubtedly will be a mega event as well as the International Maritime Organization (IMO) elections, also scheduled to take place during this period.”

Contributing to the sector’s success

Chris Hayman, Chairman, Seatrade stated, “We are thrilled that the UAE Maritime Week will be back this year. 2020 was challenging, yet our virtual edition saw great success. Prior to that, our last in-person event saw the attendance of 7000 plus attendees from over 80 countries. 63 per cent of the visitors had direct purchasing authority. This reflects the significance of an event like ours. We are certain that as businesses are gradually recovering and getting back to normal, the 2021 edition will help the industry continue its upward progression. We are grateful to the wise leadership of the UAE for their constant support for the event and their efforts to boost the development of the maritime sector. “

Hayman added, “This year, we are also proud to announce two new initiatives catering to both the private sector and government authorities that will revolutionise operations in the industry. Through our “Experience Maritime” initiative, we are reaching out to leading organisations in the UAE and giving them an opportunity to demonstrate their competencies to their clients by inviting them to their state-of-the-art facilities for a first-hand experience of operations. Another pivotal initiative is the Maritime Leaders Forum that is a government-to-government closed-door event. Decision-makers and government authorities from the UAE will convene to discuss about the maritime sector in the country and its enhanced capabilities that have given the UAE the reputation of a prime maritime hub.”

Tackling key issues

The 2021 edition will focus on seafarer safety, the future of the supply chain, digitalization and data, regulation updates, and decarbonization and sustainable shipping. Attendees will also get the opportunity to learn from powerful influencers and thought-leaders from the industry.

Chris Morley, Event Director, Seatrade Maritime said, “UAE Maritime Week brings together a series of long-awaited events in the region, and we hope to provide an experience of a lifetime to our attendees and exhibitors. Every year, our goal is to provide an enlightening, unrivaled, and immersive experience for industry professionals, while also ensuring that the platform serves to be effective for networking and forging valuable business partnerships. The themes for this year align with the UAE’s Sustainable Development Goals. We are aiming to highlight the importance of innovation, digitalisation and excellence in the industry and supporting young talent to make the right career choices in maritime. In support of the UAE Ministry of Economy’s directive to promote SME’s and the government’s great vision for this sector, the event will act as an incubator for local SME’s and entrepreneurs.”

Over the years, the UAE Maritime Week has established itself as an epicentre for a variety of maritime activities, and a common platform for uniting the maritime industry. Attendees include prestigious influential names from key organisations like Abu Dhabi Ports, ADNOC, Al Masaood, Albawardy Damen, Allianz Marine, Bahri, and DP World.

About Seatrade Maritime Middle East

Seatrade Maritime Middle East is the Middle East’s largest maritime trade event and conference. The event witnesses the region’s largest gathering of ship owners and connects them with thousands of proactive industry professionals from both the local and international maritime markets. The highly anticipated event returns to Dubai every two years and provides an unparalleled arena for those looking to do business across the prosperous Middle East market. It provides a gateway for local businesses to meet with key international stakeholders. Now in its tenth edition, the event caters to all maritime businesses with a vested interest in the Middle East market.

{:}{:ar}تحت رعاية وزارة الطاقة والبنية التحتية

انطلاق “أسبوع الإمارات البحري” ضمن فعاليات إكسبو 2020

سهيل المزروعي: الحدث سيدعم النمو الحاصل خلال فترة تداعيات جائحة كورونا

كشفت وزارة الطاقة والبنية التحتية عن انطلاق فعاليات “أسبوع الإمارات البحري” أبرزها “مؤتمر ومعرض سيتريد الشرق الأوسط للقطاع البحري” الذي سيتم تنظيمه في مركز دبي للمعارض في إكسبو 2020 دبي، خلال الفترة من 12 إلى 16 ديسمبر 2021.

يهدف “أسبوع الإمارات البحري” الذي تنظمه سيتريد ماريتايم التابعة لشركة “إنفورما ماركتس” على مدار خمسة أيام، إلى مشاركة مختلف الأسواق البحرية في منطقة الشرق الأوسط عبر منصة تضم أصحاب السفن والموردين وأبرز صناع القرار في المنطقة لمناقشة ورسم مستقبل النقل البحري.

وتضم الفعاليات التي تم الإعلان عنها خلال الأسبوع: “مؤتمر ومعرض سيتريد الشرق الأوسط للقطاع البحري”، و”جوائز سيتريد البحرية في الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية وإفريقيا “، و”منتدى القادة البحريين”، ومبادرة “اكتشف القطاع البحري”. كما سيتم تخصيص يوم لمشغلي محطات الحاويات والقطاعات المرتبطة بها كجزء من العلامة التجارية العالمية (TOC) التابعة أيضاً لشركة “إنفورما ماركتس”.

وبهذه المناسبة، قال معالي سهيل المزروعي، وزير الطاقة والبنية التحتية: “إن دولة الإمارات العربية المتحدة تحرص دوماً على تعزيز القطاع البحري وضمان تطوره المستمر بفضل المبادرات الرائدة التي تضمن مرونة ونجاح المؤسسات العاملة في هذا القطاع، وقد تجلى ذلك خلال فترة تفشي الجائحة، ففي الوقت الذي شهدت فيه الاقتصادات العالمية مرحلة من عدم الاستقرار، سارعت حكومة الإمارات إلى اتخاذ مجموعة من القرارات الهادفة إلى تعزيز اقتصاد الدولة وتحقيق الاستقرار المالي للمؤسسات لتسريع التعافي وعودة الأمور إلى طبيعتها.”

وأضاف معاليه: “أظهر مشغلو الموانئ ومقدمو الخدمات اللوجستية في الدولة حرصاً كبيراً على مواصلة النجاح وسط الأزمة، ورغم حالة الاضطراب التي شهدتها الأسواق إلا أن عائدات موانئ دبي العالمية ارتفعت بنسبة 11% في عام 2020، وكذلك إجمالي عدد الحاويات بنسبة 10.2% على أساس سنوي خلال الربع الأول من العام الجاري. كما حقق ميناء خليفة – ميناء المياه العميقة الرائد التابع لموانئ أبوظبي – تقدماً ملحوظاً في الرصيف الجنوبي الذي يعمل حالياً، إضافة إلى تطوير المنطقة اللوجستية للميناء، ما يدل على النجاح الذي حققه القطاع خلال هذه الفترة الصعبة، موضحاً أن الفعاليات التي سيتم تنظيمها تحت مظلة أسبوع الإمارات البحري، ستدعم النمو الذي تحقق، حيث ساعد هذا الحدث، خلال الأعوام الماضية، القطاع البحري على تطوير حلول مبتكرة لعدد من الموضوعات المهمة. إضافة إلى ذلك، فإن تنظيم الحدث هذا العام خلال فترة إكسبو 2020 دبي، والذي سيكون بلا شك حدثاً عالمياً بارزاً، وبالتزامن مع انتخابات المنظمة البحرية الدولية التي ستجري خلال تلك الفترة، سيمنحه دون شك زخماً أكبر وسيعزز من مكانته الاستراتيجية.

الإسهام في نجاح القطاع

وفي هذا الإطار، قال كريس هايمان، رئيس مجلس إدارة “سيتريد”: “من دواعي سرورنا أن يعود أسبوع الإمارات البحري هذا العام، ورغم أن عام 2020 مليئاً بالتحديات، إلا أن نسختنا الافتراضية العام الماضي حققت نجاحاً كبيراً. وقبل ذلك، استقطب آخر حدث شخصي أكثر من 7000 مشارك من أكثر من 80 دولة حول العالم، وكان لنسبة 63% من الزوار سلطة مباشرة للشراء. وهذا يعكس أهمية مثل هذه الفعاليات. ونحن على ثقة من تعافي الأعمال تدريجياً وعودة الأمور إلى طبيعتها. وستساعد نسخة عام 2021 القطاع البحري على مواصلة نموه وازدهاره. وإننا ممتنون للقيادة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة لدعمها المتواصل للحدث وجهودها في تعزيز تطور القطاع البحري.”{:en}under the patronage of the UAE Ministry of Energy and Infrastructure{:}{:ar}انطلاق “أسبوع الإمارات البحري” ضمن فعاليات إكسبو 2020{:}

وأضاف هايمان: “نفتخر هذا العام كذلك بالإعلان عن مبادرتين جديدتين ستحدثان ثورة في عمليات القطاع البحري وستسهمان في تلبية احتياجات القطاعين الحكومي والخاص، فمن خلال مبادرة “اكتشف القطاع البحري” (Experience Maritime)، سنمنح الفرصة للمؤسسات الرائدة في دولة الإمارات لتسليط الضوء على قدراتها وإمكاناتها من خلال دعوة متعامليها إلى مرافقها الحديثة لتجربة مباشرة لعمليات هذه المؤسسات. أما المبادرة المحورية الأخرى، فهي “منتدى القادة البحريين” وهو حدث مخصص للمؤسسات الحكومية فقط، سيجمع بين صناع القرار والجهات الحكومية في دولة الإمارات لمناقشة الأمور المتعلقة بالقطاع البحري في الدولة وقدراته وإمكاناته التي عززت مكانة دولة الإمارات كأحد أهم المراكز البحرية العالمية.”

مناقشة أهم الموضوعات الرئيسية

ستركز نسخة 2021 على عدد من الموضوعات تشمل سلامة البحارة، ومستقبل سلاسل التوريد، والتحول الرقمي، والبيانات، وآخر التطورات في اللوائح والقوانين البحرية، وإزالة الكربون، والشحن المستدام وغير ذلك من موضوعات تهم القطاع البحري. كما ستتاح الفرصة للمشاركين للاستفادة من تجارب وخبرات أبرز المؤثرين في القطاع البحري والتواصل مع قادة الأعمال والاستماع إلى رؤاهم حول آخر التطورات في هذا القطاع الحيوي

وقال كريس مورلي، مدير الفعاليات في سيتريد القطاع البحري: “يجمع أسبوع الإمارات البحري تحت مظلته مجموعة من الفعاليات الإقليمية التي طالما ينتظرها العاملون في القطاع البحري، ونأمل أن نقدم تجربة فريدة للعارضين والمشاركين هذا العام. فهدفنا دائماً أن نقدم تجربة رائعة وفريدة للمتخصصين في هذا القطاع، وأن نوفر لهم منصة فعالة للتواصل وعقد شراكات تجارية مهمة. وتنسجم موضوعات هذا العام مع أهداف التنمية المستدامة لدولة الإمارات العربية المتحدة. ونهدف إلى تسليط الضوء على أهمية الابتكار والتحول الرقمي والتميز في القطاع البحري، إضافة إلى دعم الكفاءات الشابة لاتخاذ الخيارات المهنية الصحيحة في المجال البحري. ودعماً لتوجيهات وزارة الاقتصاد في دولة الإمارات لتعزيز الشركات الصغيرة والمتوسطة ورؤية الحكومة لهذا القطاع، سيشكل الحدث حاضنة للشركات الصغيرة والمتوسطة المحلية ورواد الأعمال.”

على مدى السنوات الماضية، رسخ “أسبوع الإمارات البحري” مكانته كمركز رئيس لمجموعة متنوعة من الأنشطة البحرية ومنصة مشتركة لتوحيد الجهود في القطاع البحري. وشملت قائمة المشاركين قيادات بارزة من مؤسسات كبرى مثل موانئ أبوظبي، وشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، والمسعود البحرية، والبواردي دامن، وأليانز مارين، و”البحري”، وموانئ دبي العالمية، وغيرها.

حول أسبوع الإمارات الملاحي:

يعتبر أسبوع الإمارات الملاحي أكبر حدث ومؤتمر تجاري في القطاع البحري على مستوى منطقة الشرق الأوسط، ويشهد أكبر تجمع لأصحاب السفن في المنطقة ويسهل تواصلهم مع آلاف المتخصصين في القطاع البحري في الأسواق المحلية والعالمية. يتم تنظيم الحدث المرتقب في دبي مرة كل عامين ويوفر منصة رائدة لمن يتطلعون إلى القيام بأعمال تجارية في سوق الشرق الأوسط المزدهر، كما يوفر فرصة للشركات المحلية للالتقاء بالمعنيين من مختلف أنحاء العالم. وفي دورته العاشرة حالياً، يلبي هذا الحدث تطلعات جميع الشركات البحرية المهتمة بسوق منطقة الشرق الأوسط.{:}