{:en}Veolia and the Tara Ocean Foundation Launch the PlankThon Challenge{:}{:ar}فيوليا ومؤسسة تارا أوشن تطلقان تحدّي “بلانكثون” للطلاب{:} for Students in the Region

{:en}

Veolia and the Tara Ocean Foundation Launch the PlankThon Challenge for Students in the Region

  • Veolia is calling on all talented, tech-savvy and eco-conscious students from across the Middle East region to participate in the online hackathon, taking place from June 25th to 27th, 2021.

 Veolia Middle East, the benchmark company for ecological transformation offering game-changing solutions for water, waste and energy management, is hosting the region’s first PlankThon Challenge in partnership with the Tara Ocean Foundation.

Announced on World Oceans Day on June 8th, 2021, the PlankThon Challenge is a 48-hour ecological hackathon in which students from all over the world will utilize coding, AI and data to create low-energy solutions enabling the work of scientists studying the oceans and the consequences of climate change on marine life.

Veolia is calling on all talented, tech-savvy and eco-conscious students from across the Middle East region to participate in the online hackathon, taking place from June 25th to 27th, 2021.

As part of the challenge, teams of two to four students will have 48 hours to imagine a way to qualify a database of hundreds of thousands of plankton photos collected from the current expedition being carried out by the Tara Ocean Foundation. The solutions must be low energy-consuming (to be used on a Raspberry Pi, for example), and the winning entry will be deployed on the famous research schooner, the Tara, to work with the Planktoscope developed by the Plankton Planet and Stanford University.{:en}Veolia and the Tara Ocean Foundation Launch the PlankThon Challenge{:}{:ar}فيوليا ومؤسسة تارا أوشن تطلقان تحدّي “بلانكثون” للطلاب{:}

The eight best teams at the end of the 48-hour challenge will be invited to pitch their solution on July 1st, in front of a jury of experts from Veolia, the Tara Foundation and the Villefranche/Sorbonne University Oceanography Laboratory. The three best teams will be awarded Raspberry Pi devices and low power tech accessories worth a total of €20,000.

The winning team will also have the unique privilege of experiencing the schooner Tara first-hand. Originally built in France in 1989 by medical explorer Jean-Louis Étienne specifically for scientific expeditions, the Tara is a 36-metre aluminium-hulled schooner dedicated to ocean exploration and environmental research. The winning team will meet the Tara Ocean Foundation team aboard the Tara when they return from the Microbiomes Mission in Lorient, in October 2022, and enjoy a fantastic opportunity to see their winning solution at work.

The event kicks off at 5pm CET on Friday, June 25th, and ends at 5pm CET on Sunday, June 27th. The eight finalists will be announced on Tuesday, June 29th, and will then be invited to make their final pitch on Thursday, July 1st, 2021.

The winning team will be announced on Monday, July 5th, 2021.

About Veolia:

Veolia group aims to be the benchmark company for ecological transformation. With nearly 179,000 employees worldwide, the Group designs and provides game-changing solutions that are both useful and practical for water, waste and energy management. Through its three complementary business activities, Veolia helps to develop access to resources, preserve available resources, and replenish them. In 2020, the Veolia group supplied 95 million people with drinking water and 62 million people with wastewater service, produced nearly 43 million megawatt hours of energy and treated 47 million metric tons of waste. Veolia Environnement (listed on Paris Euronext: VIE) recorded consolidated revenue of €26.010 billion in 2020.

About the Tara Ocean Foundation:

The Tara Ocean Foundation, first recognized public interest foundation in France dedicated to the world’s oceans, is leading a scientific revolution: The Foundation has developed an open, innovative Ocean science that will enable us to predict, anticipate and better manage tomorrow’s climate risks. Our two key-missions: exploring and sharing. To make the ocean a common responsibility and preserve it, the Tara Ocean Foundation raises awareness and educates young people to protect this vital ecosystem.

{:}{:ar}فيوليا ومؤسسة تارا أوشن تطلقان تحدّي “بلانكثون” للطلاب في الشرق الأوسط

  • فيوليا تدعو جميع الطلاب الموهوبين والمتمرّسين في مجال التكنولوجيا من مختلف أنحاء المنطقة إلى المشاركة في الهاكاتون الذي يُقام عبر الإنترنت من 25 وحتى 27 يونيو 2021.

تستضيف فيوليا، الشركة الرائدة عالمياً في إدارة الموارد مع حلول ثورية لإدارة المياه والنفايات والطاقة، أوّل تحدّي بلانكثون PlankThon بالتعاون مع مؤسّسة تارا أوشن.

تم الإعلان عن تحدي “بلانكثون” في اليوم العالمي للمحيطات في 8 يونيو 2021، وهو عبارة عن هاكاثون بيئي مدته 48 ساعة يستخدم فيه الطلاب من جميع أنحاء العالم الترميز والذكاء الاصطناعي والبيانات لإنشاء حلول منخفضة الطاقة تساهم في تسهيل عمل الطلاب الذين يدرسون المحيطات وعواقب التغيّر المناخي على الحياة البحرية.

وفي هذا الإطار، تدعو فيوليا جميع الطلاب الموهوبين والحريصين على حماية البيئة من مختلف أنحاء المنطقة إلى المشاركة في هاكاتون الذي يُقام عبر الإنترنت من 25 وحتى 27 يونيو 2021.

وكجزء من التحدّي، تحظى فرقٌ مؤلّفة من طالبين إلى أربعة طلاب بمدّة 48 ساعة للتوصّل إلى إيجاد طريقة لإنجاز قاعدة بيانات مؤهّلة لمئات الآلاف من صور العوالق البحرية التي تمّ جمعها من البعثة البحرية الحالية التي تنفّذها مؤسسة “تارا أوشن”. ويجب أن تكون الحلول منخفضة من حيث استهلاك الطاقة (ليتمّ استخدامها على رسبيري باي Raspberry Pi، على سبيل المثال)، وسيتمّ تطبيق المشاركة الفائزة على مركب البحث الشهير، تارا، للعمل مع منصّة بلانكتوسكوب التي عملت على تطويرها بلانكتون بلانيت وجامعة ستانفورد.{:en}Veolia and the Tara Ocean Foundation Launch the PlankThon Challenge{:}{:ar}فيوليا ومؤسسة تارا أوشن تطلقان تحدّي “بلانكثون” للطلاب{:}

وفي نهاية التحدّي الممتد على 48 ساعة، ستتمّ دعوة أفضل ثمانية فرق لتقديم حلولها في الأوّل من يوليو أمام لجنة من خبراء فيوليا ومؤسسة تارا ومختبر علوم المحيطات في جامعة فيلفرانش/السوربون. وتحصل أفضل ثلاثة فرق على أجهزة رسبيري باي Raspberry Pi وملحقات تقنية منخفضة الطاقة تبلغ قيمتها الإجمالية 20,000 يورو.

ويحظى الفريق الفائز بامتياز تجربة سفينة تارا شخصياً، وهي سفينة تمّ بناؤها أصلاً في فرنسا عام 1989 من قبل المستكشف الطبي جان لويس إيتيين خصيصاً للبعثات العلمية. إنّها سفينة شراعية مصنوع من الألمنيوم يبلغ طوله 36 متراً وهو مخصّص لاستكشاف المحيطات والبحوث البيئية. إلى ذلك يحظى الفريق الفائز بفرصة لقاء فريق مؤسسة تارا أوشن على متن سفينة تارا عند عودتها من مهمّة الميكروبيوم Microbiomes في لوريان في 22 أكتوبر 2022، والحصول على فرصة مشاهدة الحلّ الفائز الذي توصّل إليه قيد العمل.

ينطلق الحدث بتمام الساعة الخامسة مساءً بتوقيت وسط أوروبا يوم الجمعة 25 يونيو وينتهي الساعة الخامسة مساءً بتوقيت وسط أوروبا يوم الأحد 27 يونيو. يتم الإعلان عن المتأهلين الثمانية للتصفيات النهائية يوم الثلاثاء 29 يونيو، وبعد ذلك تتم دعوتهم لتقديم العرض النهائي يوم الخميس 1 يوليو 2021.

لمحة عن فيوليا:

تسعى مجموعة فيوليا إلى أن تكون مرجعاً رئيسياً في مساعي التحوّل الإيكولوجي. ومع ما يناهز 179,000 موظّف عالمياً، تعمل المجموعة على تصميم وتقديم حلول رائدة مفيدة وعملية لإدارة المياه والنفايات والطاقة. ومن خلال أنشطتها التجارية التكميلية الثلاثة، تساعد فيوليا على تطوير طرق الوصول إلى الموارد، والحفاظ على الموارد الموجودة وتجديدها. وعام 2020، قامت فيوليا بتزويد 95 مليون شخص بمياه الشرب و62 مليون شخص بخدمات إدارة مياه الصرف الصحي، وأنتجت ما يقارب 43 مليون ميجاوات ساعة من الطاقة وحولت 47 مليون طن متري من النفايات إلى مواد وطاقة جديدة.

لمحة عن مؤسسة تارا أوشن:

مؤسّسة تارا أوشن هي أوّل مؤسّسة معترف بها للمنفعة العامّة في فرنسا وهي مكرّسة لحماية محيطات العالم، وهي تقود ثورة علمية: فقد طورت المؤسسة علماً مفتوحاً ومبتكراً للمحيطات من شأنه أن يمكّننا من التنبؤ بالمخاطر المناخية المستقبلية وتوقعها وإدارتها بشكل أفضل. مهمتنا الرئيسية: الاستكشاف والمشاركة. وبهدف جعل المحيط مسؤولية مشتركة والحفاظ عليه، تعمل مؤسسة تارا أوشن على زيادة الوعي وتثقيف الشباب لحماية هذا النظام الإيكولوجي الحيوي.{:}