{:en}Greetings from Japan National Tourism Organization (JNTO){:}{:ar}تحية من منظمة اليابان الوطنية للسياحة{:}

{:en}

Okinawa

Stretching 400 km north to south and 1,000 km east to west, the islands of Okinawa are some of the most remote and least visited parts of Japan. Venture this far south and you’ll discover a world of subtropical islands fringed with flowers and star-shaped grains of sand, where turtles and humpback whales play in the clear warm waters, and where the culture is distinctly its own. With all this natural beauty and healthy living, it’s no surprise that Okinawans have one of the longest life spans in the world. There’s plenty for the adventurous traveller to explore, from tiny islands with terracotta roofed houses and star-filled night skies, to snorkelling among corals in the pristine waters around Miyako Island, and perhaps even catching a glimpse of the rare Iriomote wildcat. Okinawa is unlike anywhere else in Japan and richly rewards those who make the journey.Greetings from Japan National Tourism Organization (JNTO)

A Distinctive Island Culture

The 160 islands that today make up Okinawa were once known as the Ryūkyū Kingdom, becoming part of Japan in 1879. As you travel around, you’ll notice that things are a little different here. Listen carefully and you’ll hear different words being used, such as the greeting “Mensōre”, a reminder that the Ryūkyū Kingdom once had its own language. Look at a local restaurant menu and you’ll see items unfamiliar in the rest of the country. Okinawa is proud of what makes it different, with music, food, language and even textiles identifying the islands as being proudly Okinawan. Head to Kijoka in the north of Okinawa Island to discover a unique type of fabric, bashōfu, made from banana fibre dyed with natural plant-based colours. It can take the fibres of 200 banana plants to produce enough fabric to make one kimono, but the result is a cloth that is light, delicate, and allows air to flow through it, making it ideal for tropical climates. Visit the fascinating workshop in this small village to see artisans making bashōfu by hand, in the same way that they’ve been producing this uniquely Okinawan textile for centuries.

Underwater wonders

The turquoise waters of Okinawa are home to a rich variety of marine life, and if you know where to look there’s a high chance you might meet some. Between January and March humpback whales pass through the water around Zamami Island on their 9,000km journey from Alaska to the Kerama Islands National Park. Join a whale-watching tour and you might even see mothers nurturing their babies. For underwater adventures, grab your snorkel and fins and head to Yabiji, Japan’s largest coral reef located to the north of Miyako Island, spanning a huge 17km by 6.5km. With the reef being close to the surface due to the shallow waters here, it’s a good spot for beginners. For more advanced divers, head to the westernmost point of Japan, Yonaguni Island, for schools of hammerhead sharks between November and early May, and to discover the mysterious underwater “ruins” discovered in 1986. While some believe they may be the remnants of a lost civilization, it’s most likely that they’re a natural, albeit very unusual, formation.

Discovering the Yaeyama Islands

In the very far southwest of Okinawa lie the beautiful Yaeyama Islands. Ishigaki and Iriomote Islands are the gateway to this region. Combine both, as well as lovely little Taketomi sandwiched in between, to discover the natural wonders of this far flung corner of Japan.

Ishigaki is blessed with wide stretches of white sand, fiery sunsets, and clear blue waters ideal for snorkelling and diving. Time your visit between June and October to dive with schools of manta rays, or head to beautiful Kabira Bay and join a glass-bottom boat tour to see where rare black pearls are cultivated. Just 20km to the west and connected by regular ferry services lies Iriomote Island. Covered in rainforest and mangroves that can be discovered by kayak or boat trips into the lush interior, the island is also home to the elusive and endangered Iriomote Yamaneko wild cat, of which only around 100 are believed to still exist in the wild.

Between the two lies lovely little Taketomi. At just over five square kilometres, it’s a place where life really slows down. The island’s sand roads are perfect for strolling or cycling, and bougainvillea and hibiscus flowers punctuate the scene with bright pinks and reds. Coral-walled houses are topped by red terracotta roof tiles, a style specific to Taketomi. Look out for the twin shiisa that crown the rooftops, stone creatures that are half-lion, half-dog, and are believed to provide protection to the inhabitants.

Hoshinoya Taketomi Island Hotel

With just 48 villas constructed in the traditional style of the island, the shiisa-topped accommodations of Hoshinoya Taketomi Island are furnished in contemporary style, with natural wood or tatami floors, washi paper screens, and south-facing floor-to-ceiling windows that open onto private flower-filled gardens. Guests are invited to live the way locals do, with opportunities to join craft workshops with artisans from the island. Weave your own mats from plants gathered around Taketomi, learn to play the traditional Okinawan sanshin stringed instrument, or make your own shiisa to guard your home.

Executive Chef Tatsuo Nakano’s “Nouvelle Ryūkyū” cuisine is worth a visit in its own right. Using locally grown vegetables and seafood straight from the sea combined with herbs grown in the hotel’s gardens, Nakano’s creations differ from other Okinawan cuisine yet remain true to its roots, using French culinary techniques to bring out each individual flavour.

After dark, when the day-trippers have left and peace and quiet reign, Taketomi becomes even more magical. Take a moment to sit in your private garden and look up before heading to bed. The clear skies here, free of light pollution, provide some of the best stargazing in the country.

COVID-19 Update
For the latest information regarding COVID – 19 in Japan, advisories and up-to-date travel and safety measure requirements, please visit the below link.

CORONAVIRUS (COVID-19) Advisory Information

{:}{:ar}أوكيناوا

تمتد جزر أوكيناوا على مسافة 400 كيلومتر من الشمال إلى الجنوب و 1000 كيلومتر من الشرق إلى الغرب، وهي من أكثر المناطق النائية والأقل زيارة في اليابان. قم بالمغامرة في أقصى الجنوب وستكتشف عالماً من الجزر شبه الاستوائية المليئة بالورود وحبيبات الرمال الشبيهة بالنجوم، حيث تلعب السلاحف والحيتان الحدباء في المياه الدافئة الصافية، وحيث تختلف الثقافة عن أي مكان آخر

مع كل هذا الجمال الطبيعي والحياة الصحية، فليس من المستغرب أن يتمتع سكان أوكيناوا بواحدة من أطول فترات الحياة في العالم. هناك الكثير الذي يمكن للمسافر المغامر استكشافه، من الجزر الصغيرة ذات المنازل المسقوفة من الطين ةسماء الليل المليئة بالنجوم، إلى الغطس بين الشعاب المرجانية في المياه النقية حول جزيرة مياكو، وربما حتى إلقاء نظرة على قطط إيريوموت البرية النادرة

أوكيناوا لا مثيل لها في أي مكان آخر في اليابان وهي تكافئ بسخاء أولئك الذين يقومون بزيارتها.Greetings from Japan National Tourism Organization (JNTO)

ثقافة مميزة

كانت الجزر الـ 160 التي تشكل أوكيناوا اليوم تُعرف باسم مملكة ريوكيو، وأصبحت جزءًا من اليابان في عام 1879. أثناء سفرك ستلاحظ أن الأمور مختلفة قليلاً هنا. استمع بعناية وستسمع كلمات مختلفة مستخدمة، مثل التحية “مينسوري”، وهي تذكير بأن مملكة ريوكيو كانت ذات مرة لها لغتها الخاصة

انظر إلى قائمة أي مطعم محلي وسترى عناصر غير مألوفة في باقي أنحاء البلد. تفخر أوكيناوا بما يجعلها مختلفة، مع الموسيقى والطعام واللغة وحتى المنسوجات التي تفتخر بأنها خاصة بأوكيناوا. توجه إلى كيجوكا في شمال جزيرة أوكيناوا لاكتشاف نوع فريد من القماش وهو قماش باشوفو المصنوع من ألياف الموز المصبوغة بألوان نباتية طبيعية. وأحياناً تستخدم 200 نبتة موز لإنتاج ما يكفي من القماش لصنع كيمونو واحد، والنتيجة هي قطعة قماش خفيفة وحساسة وتسمح بتدفق الهواء خلالها، مما يجعلها مثالية للمناخات الاستوائية

قم بزيارة ورشة العمل الرائعة في هذه القرية الصغيرة لمشاهدة الحرفيين وهم يصنعون الباشوفو يدويًا، بنفس الطريقة التي كانوا ينتجون بها هذا النسيج الفريد من أوكيناوا قبل عدة قرون

عجائب تحت الماء

تعد المياه الفيروزية في أوكيناوا موطنًا لمجموعة متنوعة غنية من الحياة البحرية ، وإذا كنت تعرف أين تبحث ، فهناك فرصة كبيرة لأن تقابل البعض منها. بين يناير ومارس تمر الحيتان الحدباء عبر المياه حول جزيرة زمامي في رحلتها التي تبلغ 9000 كيلومتر من ألاسكا إلى حديقة جزر كيراما الوطنية.

انضم إلى جولة لمشاهدة الحيتان وقد ترى أمهات يرعون أطفالهن. للمغامرات تحت الماء، احصل على الغطس والزعانف وتوجه إلى يابيجي، أكبر شعاب مرجانية في اليابان تقع شمال جزيرة مياكو وتمتد على مسافة 17 كم في 6.5 كم. مع قرب الشعاب المرجانية من السطح بسبب المياه الضحلة هنا، فهي مكان جيد للمبتدئين.

لمزيد من الأنشطة للغواصين المتقدمين، توجه إلى أقصى نقطة في غرب اليابان، جزيرة يوناغوني، لمشاهدة مدارس أسماك القرش المطرقة بين نوفمبر وأوائل مايو، واكتشاف “الأطلال” الغامضة تحت الماء التي تم اكتشافها في عام 1986. بينما يعتقد البعض أنها قد تكون بقايا الحضارة المفقودة، من المرجح أنها تكوين طبيعي وإن كان شكلها يوحي بغير ذلك.

اكتشف جزر ياياما

تنعم إيشيجاكي بمساحات واسعة من الرمال البيضاء وغروب الشمس الناري والمياه الزرقاء الصافية المثالية للغطس والغوص. حدد وقت زيارتك بين يونيو وأكتوبر للغطس مع أسماك مانتا راي، أو توجه إلى خليج الكبير الجميل وانضم إلى جولة بالقارب الزجاجي لترى مكان زراعة اللؤلؤ الأسود النادر

 

تقع جزيرة إيريوموت على بعد 20 كم فقط إلى الغرب وتتصل بها خدمات العبارات العادية. مغطاة بالغابات المطيرة وأشجار المانغروف التي يمكن اكتشافها عن طريق قوارب الكاياك أو رحلات القوارب في المناطق الداخلية الخصبة، تعد الجزيرة أيضًا موطنًا لقطط إيريوموتي يامانيكو البرية المراوغة والمهددة بالانقراض، والتي يُعتقد أن حوالي 100 منها فقط لا تزال موجودة في البرية

 

بين الاثنين تكمن تاكيتومي الصغيرة الجميلة، على مساحة تزيد قليلاً عن خمسة كيلومترات مربعة، إنه مكان تتباطأ فيه الحياة حقًا. تعتبر الطرق الرملية بالجزيرة مثالية للتنزه أو ركوب الدراجات، وتتخلل أزهار الجهنمية والكركديه المشهد باللونين الوردي والأحمر. والمنازل ذات الجدران المرجانية تعلوها قرميد من الطين الأحمر، وهو أسلوب خاص بـتاكيتومي. ابحث عن التوأم شيسا الذي يتوج أسطح المنازل وهي عبارة عن مخلوقات حجرية نصفها أسد ونصفها كلب، ويعتقد أنها توفر الحماية للسكان

فندق جزيرة هوشينويا تاكيتومي

مع 48 فيلا فقط تم تشييدها على الطراز التقليدي للجزيرة، تم تأثيث أماكن الإقامة التي تعلوها شيسا في جزيرة هوشينويا تاكيتومي بأسلوب معاصر، مع أرضيات من الخشب الطبيعي أو حصير التاتامي، وشاشات من الورق الواشي، ونوافذ ممتدة من الأرض حتى السقف تواجه الجنوب تفتح على حدائق خاصة مليئة بالزهور

الضيوف مدعوون للعيش بالطريقة التي يعيشها السكان المحليون، مع فرص للانضمام إلى ورش العمل الحرفية مع فناني الجزيرة. تمتع بفرصة نسج الحصائر الخاصة بك من النباتات المتجمعة حول تاكيتومي، وتعلم العزف على آلة السانشين الوترية التقليدية، أو اصنع الشيسا الخاصة بك لحماية منزلك

مطبخ “نوفيل ريكيو” للشيف تاتسو ناكانو هو الأبرز في المنطقة. باستخدام الخضار المزروعة محليًا والمأكولات البحرية مباشرة من البحر جنبًا إلى جنب مع الأعشاب المزروعة في حدائق الفندق، تختلف إبداعات ناكانو عن المأكولات الأخرى في أوكيناوا ومع ذلك تظل وفية لجذورها، كما ويستخدم الشيف تقنيات الطهي الفرنسية لإبراز النكهات الفردية المتنوعة

بعد حلول الظلام، عندما يغادر المتنزهون ويسود السلام والهدوء، تصبح تاكيتومي أكثر سحراً. خذ لحظة للجلوس في حديقتك الخاصة قبل التوجه إلى السرير. توفر السماء الصافية الخالية من التلوث الضوئي مشهداً لا مثيل له للنجوم

تحديثات فيروس كوفيد-19

للحصول على أحدث المعلومات المتعلقة بـفيروس كوفيد-19 في اليابان و الإرشادات و متطلبات السفر و إجراءات السلامة المحدثة، يرجى زيارة الرابط أدناه

CORONAVIRUS (COVID-19) Advisory Information{:}