{:en}ABB to charge Qatar’s largest electric bus infrastructure project{:}{:ar}إيه بي بي ستزوّد أكبر مشروع بنية تحتية للحافلات الكهربائية في قطر بالشحن الكهربائي{:}

{:en}DOHA, Qatar, (AETOSWire): ABB has won a contract to design, supply, test and commission a new high-power charging infrastructure for one of the world’s largest fleet of electric buses.

The project will see ABB provide high power charging infrastructure for the fleet, which is expected to have 1,000 electric buses operating across the country and with a capacity to transport 50,000 passengers a day.

{:en}ABB to charge Qatar’s largest electric bus infrastructure project{:}{:ar}إيه بي بي ستزوّد أكبر مشروع بنية تحتية للحافلات الكهربائية في قطر بالشحن الكهربائي{:}

Qatar aims to have 25 percent of its public bus network operating on electric by 2022, rising to 100 percent by 2030. As part of this plan, the state will create one of the largest e-bus networks in the world, in a single installation.

Partnering with Mannai Trading Company, Public Works Authority ‘Ashghal’ and fleet operator, Mowasalat, ABB will design and deploy Heavy Vehicle Charging equipment across multiple locations in Qatar, including four bus depots, eight bus stations and 12 metro stations. The project scope also includes a three-year service level agreement.

Frank Muehlon, President of ABB’s E-mobility division said: “As part of ABB’s 2030 sustainability strategy, we are focused on helping fleets to unlock the potential of e-mobility with state of the art and intelligent charging solutions. As the world moves towards green bus fleets, our solutions are at the leading edge to help cities and regions around the world discover the value of electrification and how it can help us all transition to cleaner and greener transport solutions.”

For the project, ABB will supply over 125 MW of charging capacity, 1,300 connectors for destination charging and 89 opportunity chargers, four of which will be mobile. With this charging solution, the complete Mowasalat electric bus fleet can be charged overnight at the depots and while in use without impacting regular operations, ensuring a fast and convenient charging experience for operators and passengers.

ABB will also provide the data connection and interfaces to connect and integrate the charging infrastructure operation into the Mowasalat Fleet Management System for 24/7 fleet optimization. Besides integration with the Fleet Management System, chargers will also be connected to the ABB Ability™ cloud to remotely monitor and diagnose the infrastructure by using more than 400 parameters. This complete solution maximizes uptime and efficiency and ensures reliable infrastructure for the public.

HE Dr. Eng. Saad Ahmed Ibrahim Al Mohannadi, the President of the Public Works Authority ‘Ashghal’, said: “Qatar has taken impactful steps to combat climate change and promote sustainability. This includes a variety of local programs and initiatives, including the introduction of green public transport solutions. In Qatar, we have set ambitious goals to reduce CO2 emissions and make a valuable global contribution to mitigate and adapt to climate change. The installation of e-mobility infrastructure in Qatar supports these global efforts. ABB was selected as a partner because it shares our vision for a greener future and has the expertise to support Qatar’s environmental and public transport targets. We look forward to the collaboration.”

ABB is a world leader in electric vehicle infrastructure, offering the full range of charging and electrification solutions for electric cars, electric and hybrid buses, and ships and railways. ABB entered the e-mobility market back in 2010, and today has sold more than 400,000 electric vehicle chargers across more than 85 markets; over 20,000 DC fast chargers and 380,000 AC chargers, including those sold through Chargedot.

ABB high-power chargers have already been deployed in e-bus depots and cities around the world. They have been used to power Germany’s first electric bus fleet from Hamburger Hochbahn AG and more recently for a pilot at the San Donato depot of the Milan public Transport service company, ATM.

*Source: AETOSWire{:}{:ar}

الدوحة، قطر، (“ايتوس واير“): سيشهد هذا المشروع توفير بنية تحتية لشحن أسطول من الحافلات الكهربائية، والتي من المتوقع أن يبلغ عددها 1000 حافلة تعمل في جميع أنحاء البلاد بسعة نقل حوالي خمسين ألف راكب يومياً.

تهدف قطر إلى تشغيل 25% من شبكة الحافلات العامة التي تعمل على الكهرباء بحلول عام 2022 ، لترفع من بعدها القدرة لتصل إلى 100% بحلول العام 2030. وكجزء من هذه الخطة ، ستشيّد قطر واحدة من أكبر الشبكات للحافلات في العالم ضمن منشأة واحدة.

وضمن شراكة قائمة بين شركة المناعي التجارية وهيئة الأشغال العامة (أشغال) ومشغل الأسطول (مواصلات)، ستصمم إيه بي بي معدات شحن للمركبات الثقيلة وتنشرها في مواقع متعددة في قطر. تشمل هذه المعدات أربعة مستودعات للحافلات وكذلك ثماني محطات للحافلات و 12 محطة للمترو. كما سيشمل المشروع اتفاقية للخدمات مدتها ثلاث سنوات.

علق فرانك مولون، رئيس قسم التنقل الإلكتروني في إيه بي بي،على هذه الخطوة، قائلاً: “كجزء من استراتيجية الاستدامة لعام 2030 التي تنتهجها مجموعة إيه بي بي، نركز على مساعدة الأساطيل في إطلاق قدرات التنقل الإلكتروني بالإعتماد على أحدث التقنيات وحلول الشحن الذكية. وبينما يتجه العالم نحو أساطيل الحافلات الخضراء، تبرز حلولنا في المقدمة و تهدف إلى مساعدة المدن والمناطق في جميع أنحاء العالم على اكتشاف قيمة الكهرباء وكيف يمكن أن تساعدنا في الانتقال إلى حلول نقل أنظف وأكثر مراعاةً للبيئة.”

ستزوّد إيه بي بي المشروع بقدرة شحن تزيد عن 125 ميجاوات، و 1300 موصل لشحن كل وجهة و89 شاحن يتزود بالطاقة خلال الاستخدام، أربعة منها ستكون متنقلة. مع هذا الحل، يمكن شحن أسطول الحافلات الكهربائية الكامل من شركة المواصلات طوال الليل في المستودعات وأثناء الاستخدام دون التأثير على سير العمليات، مما يضمن تجربة شحن سريعة ومريحة للمشغلين والركاب أيضا.

كما ستوفر إيه بي بي اتصال البيانات والواجهات لربط ودمج عملية البنية التحتية للشحن ضمن نظام إدارة أسطول (مواصلات)،  لتحسين عمل الأسطول على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع. بالإضافة إلى الدمج مع نظام إدارة الأسطول، سيتم توصيل أجهزة الشحن بسحابة ABB Ability ™  لمراقبة البنية التحتية وتحليلها عن بُعد باستخدام أكثر من 400 مقياس للمعلومات. يعمل هذا الحل المتكامل على رفع معدل وقت التشغيل وزيادة الكفاءة إلى أقصى حد مما يضمن بنية تحتية موثوقة للجمهور  .

سعادة الدكتور المهندس سعد أحمد إبراهيم المهندي، رئيس هيئة الأشغال العامة (أشغال)، تحدث بدوره عن هذا المشروع وأبعاده قائلاً: “اتخذت دولة قطر خطوات فعالة لمكافحة التغيير المناخي وتعزيز الاستدامة. ويشمل ذلك مجموعة متنوعة من البرامج والمبادرات المحلية ، بما في ذلك تقديم حلول النقل العام النظيفة. في قطر حددنا أهدافاً طموحة للحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون وتقديم مساهمة عالمية قيمة للتخفيف من التغيير المناخي والتكيف معه. وتأتي هذه الخطوة المتمثلة في التنقل الإلكتروني لتدعم تركيب البنية التحتية للتنقل الإلكتروني في قطر ضمن الجهود العالمية. تم اختيار مجموعة إيه بي بي  كشريك لأننا نتشارك وإياها رؤيتنا لمستقبل أكثر اخضراراً، كما أنها تتمتع بخبرة في دعم الأهداف البيئية وأهداف النقل العام في قطر. نحن نتطلع بكل إيجابية للبدء بهذا التعاون المثمر.”

إيه بي بي هي شركة عالمية رائدة في مجال البنية التحتية للمركبات الكهربائية، وذلك من خلال ما  تقدمه من مجموعة كاملة من حلول الشحن والكهرباء للسيارات الكهربائية والحافلات الكهربائية والهجينة والسفن والسكك الحديدية. دخلت إيه بي بي سوق التنقل الإلكتروني في عام 2010 ، وباعت حتى اليوم أكثر من 400000 شاحن للمركبات الكهربائية في أكثر من 85 سوق في العالم؛ وأكثر من 20000 شاحن تيار مستمر سريع و380.000 شاحن تيار متردد ، بما في ذلك تلك التي تم بيعها عبر Chargedot. تم نشر شواحن إيه بي بي عالية الطاقة في مستودعات الحافلات الإلكترونية والمدن حول العالم، كما تم استخدامها لتشغيل أول أ0سطول من الحافلات الكهربائية في ألمانيا من Hamburger Hochbahn AG ومؤخراً ضمن الإطلاق الاولي لمشروع San Donato التابع لشركة ATM لخدمات النقل العام في ميلانو.

نبذة عن “إيه بي بي”:

إيه بي بي (ABBN: SIX Swiss Ex) هي شركة تقنية عالمية رائدة تعمل على تنشيط تحول المجتمع والصناعة لتحقيق مستقبل أكثر إنتاجية واستدامة. من خلال ربط البرامج بمحفظة أعمال الكهربة والروبوتات وأعمال الأتمتة والحركة، تدفع إيه بي بي حدود التكنولوجيا لترتقي بالأداء إلى مستويات جديدة. مع تاريخ من التميز يمتد لأكثر من 130 عاماً، يعزى نجاح إيه بي بي إلى حوالى 105,000 موظف موهوب في أكثر من 100 بلد. www.abb.com

نبذة عن “ABB Motion“:

“إيه بي بي قطاع الحركة (محركات و مغيرات السرعة)” تحافظ على استمرار العمليات التشغيلية حول العالم مع التوفير في استهلاك الطاقة يومياً في ذات الوقت. نحن نبتكر وندفع حدود التكنولوجيا لتحقيق مستقبل منخفض الانبعاثات الكربونية للعملاء، والقطاعات الصناعية والمجتمعات. ومن خلال حلولنا من مغيرات السرعة والمحركات والخدمات الممكنة رقمياً، يحقق عملاؤنا وشركاؤنا مستويات أفضل من الأداء والسلامة والموثوقية. نحن نقدم مزيجاً من الخبرات الميدانية والتقنيات الرائدة لتوفير الحل الأمثل من مغيرات السرعة والمحركات لمجموعة متنوعة من التطبيقات لكافة القطاعات الصناعية. ويمكّننا حضورنا العالمي من التواجد دوماً بالقرب من عملائنا لخدمتهم بشكل أفضل. تتيح لنا خبرتنا التراكمية الممتدة لأكثر من 130 عاماً في مجال المحركات الكهربائية التعلّم وتحسين أدائنا يومياً.

*المصدر: “ايتوس واير”

{:}