{:en}HOW COVID-19 REINVIGORATED THE NEED FOR STEM EDUCATION{:}{:ar}جائحة كوفيد-19 أعادت تأكيد أهمية تعليم المجالات العلمية{:}

{:en}Doha, Qatar,(AETOSWire): The COVID-19 pandemic has fast-tracked a digital revolution across the world, specifically in the Arab region – connecting people and providing them with access to a wealth of data, information, and media.

For this reason, society has had to embrace STEM education for sustainable development within the MENA region, according to Professor Fouad Mrad, the longest-serving jury member on Qatar Foundation’s (QF) edutainment TV show, Stars of Science.

{:en}HOW COVID-19 REINVIGORATED THE NEED FOR STEM EDUCATION{:}{:ar}جائحة كوفيد-19 أعادت تأكيد أهمية تعليم المجالات العلمية{:}

“This stimulated access to knowledge leaves governments and parents no choice but to help facilitate access to STEM fields among the next generation, and introduce related policies to maximize the benefits to society,” he said.

Prof. Mrad, a longtime advocate for STEM education and Frontier Technologies Manager at the United Nations, highlights how the show has brought significant value to the Arab world, both through the projects it showcases and its efforts to foster a culture of entrepreneurship.

“STEM-based innovation offers the highest added value from novel ideas, especially with the local markets’ craving for solutions. Stars of Science introduced and demonstrated a ‘can do’ culture to Arab youth, showing them that they can cultivate their ideas in this region,” he explained.

Prof. Mrad added that – given the struggles related to education, health, and unemployment – local communities must address these issues by focusing on STEM-based education and innovation initiatives that target the youth.

“A blend of educated youth skilled with STEM-enabled tools and solutions addressing these longstanding problems is a recipe for successful implementation of the sustainable development goals. Innovators could transform a novel STEM-based idea into a marketable product addressing identified needs, creating opportunities for the individual and jobs for others, with wealth for society and pride for the family.”

The Arab region boasts an exceptionally talented young population that Stars of Science is always looking to encourage, nurture, and help grow. This year, QF’s welcomes the return of Season 10’s winner, neurosurgeon alumnus, Associate Professor (PD) Dr. Walid Albanna, as a jury member.

“For more than a decade, Stars of Science has demonstrated how we in the Arab region can encourage our young talent to pursue scientific excellence and invest in their ideas. The show made innovation and entrepreneurship fun and engaging, offering aspiring researchers, engineers, and inventors a space where their ideas are not bound by practical restrictions and I’m delighted to join the jury this season,” says Dr. Albanna.

In 2018, Dr. Albanna impressed the jury and audience with his invention, the Neurovascular Retina Analyzer – a portable robotic camera that scans the retina and supports monitoring of patients after a stroke. As a juror, Dr. Albanna brings his unique perspective to the show and pushed this season’s top Arab innovators to realize their full potential.

Prof. Mrad pointed out that Stars of Science’s impact on the Arab youth and their families is significant, highlighting that many innovators who have appeared on the show, like Dr. Albanna, were young viewers who gathered the courage to apply.

“Many of them recall being motivated to prepare ideas for multiple years before applying to the show, ensuring that they take full advantage of the opportunity, prove their ingenuity, and change the lives of many,” he said.

Stars of Science falls under Qatar Foundation Research, Development and Innovation, the QF umbrella of STEM-focused institutions and programs, complementing this landscape with a significant reach throughout the region and beyond. The show, along with other significant initiatives such as the Qatar Academy for Science and Technology, Qatar Science & Technology Park, Qatar National Research Fund, and many others, all work to promote purposeful engagement in the fields of science, technology, engineering, and mathematics in Qatar and beyond.

“Through its multifaceted initiatives and programs, QF contributes tremendously to STEM education and engagement throughout the region, ranging from quality basic education to post-doctorate relevant research, from purposeful funding all the way to localized research and development,” said Prof. Mrad.

Watch Season 13 starting from September 10, 2021, and running to October 22, 2021, on seven channels in the region and online, where Professor Mrad and Dr. Albanna preside over a new crop of young Arab innovators. For a full broadcast guide to Stars of Science Season 13, visit www.starsofscience.com

*Source: AETOSWire{:}{:ar}

الدوحة، قطر، (“ايتوس واير“): ساهمت جائحة كوفيد-19 في تسريع الثورة الرقمية حول العالم وبالأخص في العالم العربي، وأدّت إلى تعزيز التواصل بين الناس، ومنحتهم القدرة على الوصول إلى المزيد من المعلومات والبيانات ووسائل الإعلام.

لهذه الأسباب يتعيّن على المجتمعات اليوم في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أن تتبنى التعليم وتُنمّيه في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات من أجل تحقيق التنمية المستدامة، وذلك وفقًا للبروفسور فؤاد مراد، أقدم أعضاء لجنة تحكيم برنامج نجوم العلوم، وهو البرنامج التعليمي والترفيهي التابع لمؤسسة قطر.

{:en}HOW COVID-19 REINVIGORATED THE NEED FOR STEM EDUCATION{:}{:ar}جائحة كوفيد-19 أعادت تأكيد أهمية تعليم المجالات العلمية{:}

وعن ذلك قال البروفسور مراد: “لم تترك هذه التغيرات المتسارعة في المعرفة التي شهدها عالمنا خياراً للحكومات والأفراد سوى التفاعل معها بإيجابية من خلال تشجيع الأجيال الجديدة على الانخراط في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، وإطلاق سياسات من شأنها مساعدة المجتمعات على الاستفادة من هذه التغييرات”.

وشدّد البروفسور مراد، على أهمية نجوم العلوم وقيمته المتقدّمة في العالم العربي، سواء من خلال تقديم مشاريع مبتكرة أو ترسيخ ثقافة ريادة الأعمال في المنطقة؛  يُعدّ مراد من أبرز الداعين إلى الاهتمام بالتعليم في المجالات العلمية ومسؤول التكنولوجيات الرائدة في الأمم المتحدة.

أضاف البروفسور مراد: “إن الأفكار الجديدة المبنية على الابتكار في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات تقدم قيمة مضافة لدول المنطقة الباحثة عن حلول علمية قابلة للتطبيق. لقد نجح برنامج نجوم العلوم في تقديم وترسيخ ثقافة اللا مستحيل لدى الشباب العربي، ليكونوا قادرين على تقديم أفكارهم على امتداد المنطقة”.

وأشار البروفسور مراد إلى أن أفضل السبل لمواجهة التحديات التي تواجهها المنطقة في مجالات التعليم والصحة والبطالة وغيرها، هي التركيز على التعليم الموجه لمجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، وإطلاق المبادرات المبتكرة التي تستهدف جيل الشباب: “إن أفضل الطرق للنجاح في مواجهة التحديات الراهنة لتحقيق التنمية المستدامة تتمثل في إعداد الشباب المتعلم والمُزوّد بمهارات علمية وتمكينهم من تقديم الحلول الملائمة للمشاكل التي تعاني منها المنطقة؛ هؤلاء المبتكرون قادرون على تحويل أفكارهم المبتكرة المبنية على أسس علمية إلى منتجات، الأمر الذي يسهم بخلق الفرص والوظائف للكثيرين، ويثري المجتمعات ويزيدها تماسكاً ويزيد العائلة فخراً”.

يُعزز العالم العربي الشباب المبتكرين الموهوبين، ويتطّلع برنامج نجوم العلوم إلى رعايتهم ومساعدتهم في رحلتهم. وترحب مؤسسة قطر هذا العام بإنضمام الفائز بالموسم العاشر، طبيب جراحة الأعصاب، البروفيسور الدكتور وليد البنا، كعضو في لجنة التحكيم.

وعلّق عضو لجنة التحكيم الدكتور وليد البنا على مشاركته كعضو لجنة تحكيم، قائلاً: “بعد أكثر من عقد على بدايته، لا يزال برنامج نجوم العلوم يثبت كيف يمكن للعالم العربي تشجيع شبابنا الموهوب على السعي وراء التميز العلمي والإستثمار في أفكارهم. لقد جعل هذا البرنامج جوانب الإبتكار وريادة الأعمال موضوعات ممتعة وجذابة، حيث وفر للباحثين والمهندسين والمخترعين مساحة لإطلاق أفكارهم وتطويرها دون قيود، لذلك يسعدني الانضمام إلى لجنة التحكيم لهذا الموسم”.

في عام 2018، أبهر البنا لجنة الحكام والجمهور بإختراعه، نظارات تحليل شبكية العين لصحة الدماغ– وهو عبارة عن كاميرا روبوتية محمولة تقوم بمسح شبكية العين وتدعم مراقبة المرضى بعد تعرضهم لجلطة دماغية. بصفته عضواً في لجنة التحكيم هذا العام لأول مرة، يُضيف دكتور البنا منظوره الفريد إلى البرنامج، ويدفع المبتكرين العرب هذا الموسم لتحقيق طموحاتهم وإطلاق مشاريعهم.

وألقى البروفسور مراد الضوء على التأثير الكبير لبرنامج نجوم العلوم على الشباب العربي وعائلاتهم، مشيراً في هذا الصدد إلى أن الكثير من المبتكرين ممن شاركوا في البرنامج، كانوا أساساً من متابعين هذا البرنامج الذين تحلوا بالشجاعة لتقديم أفكارهم: “ذكر الكثير من المشاركين بالبرنامج بأنهم كانوا لعدة سنوات راغبين بالعمل على أفكار وحلول قبل أن يستغلوا الفرصة المتاحة ويشاركوا بشكل فعلي في البرنامج وينجحوا بإثبات إبداعهم ويساهموا بتغيير حياة الكثيرين من حولهم.”

ينضوي برنامج نجوم العلوم تحت قطاع البحوث والتطوير والابتكار بمؤسسة قطر، كجزء من البرامج والمعاهد المعنية بالتركيز على مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات؛ ويحقق البرنامج ذلك من خلال الوصول لشريحة واسعة من المشاهدين داخل المنطقة وخارجها، وذلك إلى جانب العديد من البرامج والمبادرات الأخرى مثل أكاديمية قطر للعلوم والتكنولوجيا، وواحة قطر للعلوم والتكنولوجيا، والصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، وغيرها الكثير من مبادرات مؤسسة قطر داخل دولة قطر وخارجها.

وعن هذه المبادرات قال البروفسور مراد: “تسعى مؤسسة قطر من خلال هذه المبادرات المتعددة والمتنوعة إلى تعزيز جهود التعليم في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات على امتداد المنطقة، وذلك في مختلف المستويات بداية من التعليم الأساسي وحتى مرحلة إجراء البحوث المتقدمة، ومن مراحل التمويل وحتى مراحل إجراء البحوث والتطوير على المستويات المحلية.”

تابعوا الموسم الجديد ابتداءً من 10 سبتمبر لغاية 22 أكتوبر المقبل، عبر سبع قنوات في المنطقة وعبر موقع البرنامج، حيث سيكون البروفيسور مراد مصدر إرشاد وتوجيه لمجموعة جديدة من المبتكرين العرب، إلى جانب عضو لجنة التحكيم الجديد الأستاذ المساعد الدكتور وليد البنا، الفائز في الموسم العاشر من البرنامج.

 * المصدر: “إيتوس واير”

{:}