{:en}Eight Out of Ten Richest People in The World Do Business in Technology{:}{:ar}8 من أغنى 10 أشخاص في العالم ينشطون في عالم التكنولوجيا{:}

{:en}Dubai, United Arab Emirates,  (AETOSWire): The technology sector rules world business. Gulf Brokers updated its review of the world’s richest people investing in technologies. Since first publishing the list, based on data from Forbes Real Time Billionaires in April 2021, there is another billionaire among the world’s 10 richest people. It is Steve Ballmer moving from 14th to the 10th place in the Forbes ranking as of October 29, 2021. The trend of accelerating technologies is thus confirmed even in month-on-month movements in the billionaires’ wealth.

{:en}Eight Out of Ten Richest People in The World Do Business in Technology{:}{:ar}8 من أغنى 10 أشخاص في العالم ينشطون في عالم التكنولوجيا{:}

While five years ago, only six of the world’s twenty richest people were in technology, today they are a third higher. And they are positioned at the very top of the billionaire rankings.

The order of the richest people on the planet has changed quite significantly in a relatively short time. At the beginning of the last decade, we may have thought that Bill Gates’ position as the wealthiest man on Earth was unshakable. Last years, however, have seen a significant change, which has even been accelerating last months.

This spring, the number of technology billionaires in the top twenty has grown to nine, with seven of them among the top ten. The ranking was dominated by Jeff Bezos. However, several changes took place over the next six months. The most important is the rotation on the billionaire throne. Bezos was deposed by Elon Musk, whose fortune is nearly $284 billion, according to Forbes. Bezos lags behind him by more than 84 billion. In April, however, Amazon’s owner had a $26 billion lead over Tesla’s founder.

Another visible change is the reduction in the number of technological riches in the top twenty by the Chinese Ma Huateng, who dropped to 30th place at the end of October. However, the technology giants have not disappeared and have moved even further up. All the remaining eight of the top twenty have moved into the top 10. Only the fashion icon Bernard Arnault and investment strategist Warren Buffet “spoil” the hegemony of the technology sector.

*Source: AETOSWire{:}{:ar}

دبي، الإمارات العربية المتحدة،(“ايتوس واير“): يهيمن قطاع التكنولوجيا على جميع قطاعات الأعمال حول العالم. قامت شركة “جلف بروكرز” بتحديث قائمتها لأغنى المستثمرين في مجال التكنولوجيا حول العالم، ومنذ نشر القائمة لأول مرة، استناداً إلى بيانات مستقاة من قائمة “فوربس” لأصحاب المليارات التي نُشرت في أبريل من عام 2021، دخل ملياردير جديد قائمة أغنى 10 أشخاص في العالم، مع تقدّم ستيف بالمر من المرتبة الرابعة عشرة إلى المرتبة العاشرة ضمن تصنيف “فوربس” اعتباراً من 29 أكتوبر 2021. وهذا يؤكد النمو المتسارع للتكنولوجيا الذي يتّضح بشكل جلي حتى في التحركات الشهرية لثروة أصحاب المليارات.

{:en}Eight Out of Ten Richest People in The World Do Business in Technology{:}{:ar}8 من أغنى 10 أشخاص في العالم ينشطون في عالم التكنولوجيا{:}

وبينما قبل خمس سنوات، كان ستة فقط من أغنى عشرين شخصاً في العالم يعملون في مجال التكنولوجيا، وأصبحت هذه النسبة اليوم أعلى بنسبة الثلث. حيث انتقلوا ليحتلوا مكانة متقدمة في أعلى تصنيفات أصحاب المليارات.

وقد شهد ترتيب أغنى الأشخاص حول العالم تغيراً كبيراً جداً في وقت قصير نسبياً. ففي بداية العقد الماضي، كنا نعتقد أن بيل غيتس هو أغنى رجل على وجه الأرض وأن هذا الترتيب ثابت لا يتزعزع. غير أن السنوات الماضية شهدت تغيراً كبيراً، وهذا التغيّر تسارع بشكل ملحوظ في الأشهر الماضية.

وفي ربيع هذا العام، ارتفع عدد أصحاب المليارات من المستثمرين في مجال التكنولوجيا إلى تسعة ضمن قائمة أغنى عشرين شخصاً في العالم، واحتل سبعة منهم مراتب متقدمة ضمن المراكز العشرة الأولى، يتصدّرها جيف بيزوس. إلا أن الأشهر الستة التالية شهدت تغيّرات عدة، أبرزها التغيّر على عرش أصحاب المليارات. فقد أفادت مجلة “فوربس” عن تراجع بيزوس أمام إيلون ماسك، الذي تقدّر ثروته بنحو 284 مليار دولار، متخلّفاً بأكثر من 84 مليار دولار أمريكي، بعدما كان مؤسس “أمازون” متقدّماً على مؤسس “تسلا” بنحو 26 مليار دولار في أبريل الماضي.

ومن أبرز التغيرات الواضحة الأخرى انخفاض عدد أثرياء التكنولوجيا في المراكز العشرين الأولى، مع تراجع الصيني ما هواتنغ إلى المرتبة الثلاثين في نهاية أكتوبر الماضي. لكن عمالقة التكنولوجيا لم يندثروا بل تقدموا إلى مراكز أعلى. فقد حيث انتقل أصحاب المليارات الثمانية الآخرين المتبقين من قائمة أغنى عشرين شخصاً في العالم نحو المراكز العشرة الأولى، التي تضمّ قطب الموضة الفرنسي برنارد أرنو والاستراتيجي الاستثماري وارن بوفيت، اللذين “يفسدان” هيمنة قطاع التكنولوجيا.

  * المصدر: “ايتوس واير”

{:}

 27 total views,  1 views today