{:en}‘Running Late’, the Main Culprit for Road Accidents – Study by Volkswagen & RoadSafetyUAE{:}{:ar}التأخّر هو السبب الرئيسي للحوادث المرورية، وفقاً لدراسة أجرتها فولكس واجن بالتعاون مع منصة RoadSafetyUAE{:}

{:en}Dubai, United Arab Emirates, (AETOSWire): From earlier studies about the main causes of reckless driving the hypothesis crystallized, that ‘running late’ is the root cause for much of UAE motorists’ misbehavior.  Hence, this new and vital study looking into all the dimensions of ‘running late’ is of truly critical importance to understand the consequences and the ‘quick-fix’ solution for poor time management or ’running late’.

Thomas Edelmann, Founder & Managing Director of RoadSafetyUAE states: “The simple fact of ‘running late’ has such a detrimental effect on our safety, that we had the urge to understand more about it. We are delighted to teaming up with our CSR-Partner Volkswagen for this very important research project. It is of great significance that we bring these insights in front of our motorists, for them to reflect on their time management, for them to understand the dire consequences of ‘running late’ and for them to apply the easy and free-of-cost fix of ‘starting early.”

{:en}‘Running Late’, the Main Culprit for Road Accidents – Study by Volkswagen & RoadSafetyUAE{:}{:ar}التأخّر هو السبب الرئيسي للحوادث المرورية، وفقاً لدراسة أجرتها فولكس واجن بالتعاون مع منصة RoadSafetyUAE{:}

Victor Dalmau, Managing Director at Volkswagen Middle East adds: “For Volkswagen, safety is, and will always be, our top priority. Therefore, we feel that, beyond producing cars with the latest technology on active and passive safety features, our responsibility is also to make drivers really aware of the importance of safe driving and helping them to achieve it. We have held already safety campaigns over the past years and we are now taking this further through our partnership with RoadSafetyUAE.”

The main findings of the study are:

80% of drivers admit to start their trips late (only 20% ‘never’)

80% of those running late are more likely to speed

59% of those running late are more likely to tailgate

50% of those running late show less consideration to other road users

50% of those running late are more likely to drive distracted

While males and females both admit to start their trips equally late, males have a significantly higher tendency to consequently display forms of reckless driving (speeding: 83% vs. 71%; tailgating 62% vs. 52%; distracted driving 53% vs. 43%).

The segment of young drivers in the age group of 18-34 years shows the highest values of resulting misbehavior ‘almost every time’ and ‘often’ in the categories of running late, speeding, tailgating, less consideration to others and distracted driving! Exactly the same applies for the segment of Emirati motorists.

The emirate of Abu Dhabi stands out in terms of resulting speeding, tailgating and distracted driving.

What’s the easy fix?

82% think leaving 10 minutes early would mean you would drive more safely

57% think arriving early benefits them by ‘being calmer / less stressed’

56% think arriving early means to be ‘more prepared before their meeting’

29% would use the time to check for updates on their mobile phone

25% would go for a quick coffee

21% would call someone

“It is absolutely not rocket science, and motorists themselves do understand the power of the ‘easy fix’! A staggering 82% think that ‘starting early’ would mean more safety! Motorists also clearly understand the benefits of ‘arriving early’.

What is holding us back? We must reflect on this single root cause of ‘running late’ which causes so much pain on our roads. It is so easy and it does not cost anything! We would like to see all involved stakeholders like governmental entities, the media, corporations and the education sector to focus on awareness-creating initiatives around ‘Start your road trip early!’” Edelmann concludes.

The dedicated topic on RoadSafetyUAE’s portal with tips & tricks can be found here: https://www.roadsafetyuae.com/watch-the-time/

The survey was commissioned by Volkswagen and RoadSafetyUAE with a UAE representative sample of 1,006 respondents. It was conducted by a global online market research agency.

About RoadSafetyUAE:

RoadSafetyUAE’s vision is to contribute to reducing the number of road traffic fatalities, injuries and accidents in the UAE. RoadSafetyUAE’s mission is to raise the awareness for proper conduct on our roads, in an engaging manner and on a broadly communicated and permanent basis. RoadSafetyUAE’s award-winning platform engages with the stakeholders traffic participants, governmental entities, the media, and corporate social responsibility (CSR) minded partners. ‘Tips & Tricks’ are the content backbone, provided for more than 60 topics of road safety, all specifically relevant to the UAE. More information can be found on www.RoadSafetyUAE.com

About Volkswagen Middle East:

The Volkswagen Passenger Cars brand is present in more than 150 markets throughout the world and produces vehicles at over 50 locations in 14 countries. In 2020, Volkswagen delivered 5.3 million vehicles including bestselling models such as the Golf, Tiguan, Jetta or Passat. Currently, 195,878 people work for Volkswagen across the globe. The brand also has over 10,000 dealerships with 86,000 employees. Volkswagen is forging ahead consistently with the further development of automobile production. E-mobility, smart mobility and the digital transformation of the brand are the key strategic topics for the future.

*Source: AETOSWire{:}{:ar}

دبي، الإمارات العربية المتحدة، (“ايتوس واير“): استناداً إلى دراسات سابقة حول المُسببات الرئيسية للقيادة المتهوّرة، تبلورت فرضية تُشير إلى أنّ “التأخّر” هو السبب الجذري للكثير من السلوكيات السلبية للسائقين في دولة الإمارات العربية المتحدة. وبناءً على ذلك، تُعدّ هذه الدراسة الجوهرية الجديدة التي تُسلّط الضوء على جميع جوانب “التأخّر” ذات أهمية بالغة لفهم العواقب والحلول “المتسرّعة” لسوء إدارة الوقت أو “التأخّر”.

وفي هذا السياق، صرّح توماس إيدلمان، المؤسس والمدير العام لمنصة (RoadSafetyUAE): “إن لحقيقة ’التأخّر‘، على الرغم من بساطتها، تأثير سلبي كبير على سلامتنا، ما دفعنا لفهم المزيد عنها. ونُعرب عن سعادتنا بالتعاون مع ’فولكس واجن‘، شريكنا في المسؤولية الاجتماعية للشركات، في هذا المشروع البحثي المهم. فمن الأهمية بمكان أن نقدّم هذه المعلومات المُعمّقة للسائقين ليتفكّروا في أهمية إدارة الوقت وفهم العواقب الوخيمة ’للتأخّر‘ واللجوء إلى حلّ سهل ومجاني يتمثّل بالمغادرة مبكّراً”.

{:en}‘Running Late’, the Main Culprit for Road Accidents – Study by Volkswagen & RoadSafetyUAE{:}{:ar}التأخّر هو السبب الرئيسي للحوادث المرورية، وفقاً لدراسة أجرتها فولكس واجن بالتعاون مع منصة RoadSafetyUAE{:}

وقال فيكتور دالماو، المدير التنفيذي لشركة “فولكس واجن” الشرق الأوسط: “لطالما شكّلت السلامة قمّة أولوياتنا في ’فولكس واجن‘ وستبقى دائماً كذلك. ولذلك، وبالإضافة إلى تصنيع سيارات مزوّدة بأحدث تقنيات مزايا السلامة النشطة والكامنة، نشعر بالمسؤولية عن تعزيز وعي السائقين بأهمية القيادة الآمنة ومساعدتهم على تحقيقها. وأجرينا خلال الأعوام الماضية العديد من حملات السلامة، ونهدف إلى الارتقاء بجهودنا في هذا المجال من خلال شراكتنا مع منصة (RoadSafetyUAE)”.

وتتضمنّ النتائج الرئيسية للدراسة:

  • يُقرّ 80 في المائة من السائقين أنّهم يبدؤون رحلاتهم في وقت متأخر (مقارنةً بـ20 في المائة لا يبدؤون رحلاتهم في وقت متأخر مُطلقاً)
  • يُرجَّح أن يقود 80 في المائة من السائقين المتأخّرين بسرعة
  • يُرجَّح أن يقود 59 في المائة من السائقين المتأخّرين دون ترك مسافة أمان
  • يكون 50 في المائة من السائقين المتأخّرين أقلّ مراعاةً لمستخدمي الطريق الآخرين
  • يُرجَّح أنّ يقود 50 من السائقين المتأخّرين دون تركيز

على الرغم من إقرار الذكور والإناث ببدء رحلاتهم متأخّرين، إلّا أنّ الذكور أكثر أبدو ميلاً إلى القيادة بتهوّرٍ بشكلٍ أو بآخر (الإسراع: 83 في المائة مقارنةً بـ71؛ والقيادة دون ترك مسافة أمان 62 مقارنةً بـ52؛ والقيادة دون تركيز 53 في المائة مقارنةً بـ43 في المائة).

أمّا فئة السائقين الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18-34 فأظهروا أعلى القيم في النتائج السلبية الناجمة عن التأخّر “في كل مرة” و”على الأغلب”، من قبيل الإسراع والقيادة دون ترك مسافة أمان وعدم مراعاة الآخرين والقيادة دون تركيز! وتنطبق النتائج ذاتها على شريحة السائقين الإماراتيين.

وتتصدّر إمارة أبوظبي نتائج الإسراع والقيادة دون ترك مسافة والقيادة دون تركيز.

إذاّ، فما هو الحلّ السهل؟

يعتقد 82 في المائة أنّ المغادرة أبكر بـ10 دقائق قد يعني قيادة أكثر أماناً

يعتقد 57 في المائة أنّ الوصول مبكّراً تجعلهم أكثر هدوءاً وأقلّ توتّراً

يعتقد 56 في المائة أنّ الوصول مبكّراً يجعلهم “أكثر استعداداً لاجتماعاتهم”

قد يستفيد 29 في المائة من الوقت للاطلاع على آخر المستجدات على هواتفهم الجوّالة

قد يستفيد 25 في المائة من الوقت لشرب كأس من القهوة سريعاً

قد يستفيد 21 في المائة من الوقت بالاتصال بشخصٍ ما

واختتم إيدلمان قائلاً: “الأمر غير مُعقّد على الإطلاق، ويُدرك السائقون أنفسهم فعالية هذا الحلّ السهل.  وتعتقد نسبة هائلة من السائقين (82 في المائة) أنّ المغادرة أبكر بـ10 دقائق قد يعني قيادة أكثر أماناً؛ كما يُدرك السائقون بوضوح فوائد الوصول مبكّراً.

إذاً، فما الذي يمنعنا من تطبيق هذا الحلّ؟ علينا التفكّر بـ”التأخّر” بصفته السبب الجذري الوحيد للكثير من الآلام والمعاناة على طرقاتنا. إنّ هذا الحل سهل ومجاني. ونتطلّع إلى تركيز جميع الجهات المعنية مثل الهيئات الحكومية ووسائل الإعلام والشركات والقطاع التعليمي على مبادرات خلق الوعي حول موضوع “المغادرة بوقتٍ أبكر”.

يُمكنكم الاطلاع على الموضوع المُخصص وقائمة “نصائح وحيل” على بوابة (RoadSafetyUAE) على الإنترنت هنا:

https://www.roadsafetyuae.com/watch-the-time/

وأُجري الاستبيان بتكليف من “فولكس واجن” ومنصة (RoadSafetyUAE) على عينة تمثيلية في الإمارات العربية المتحدة ضمّت 1,006 مشاركين على يد وكالة عالمية لأبحاث السوق على الإنترنت.

لمحة عن (RoadSafetyUAE)

تتمثّل رؤية (RoadSafetyUAE) في المساهمة في خفض عدد الوفيات والإصابات والحوادث المرورية في دولة الإمارات العربية المتحدة. أما رسالتنا، فهي رفع مستوى الوعي لدى مستخدمي الطريق في الإمارات العربية المتحدة لممارسة السلوك الملائم على الطرقات على أساسٍ مستدامٍ وعلى أعلى مستويات التواصل. وتعمل منصة (RoadSafetyUAE) الحائزة على جوائز مع أصحاب المصلحة من مستخدمي الطريق، والجهات الحكومية، والإعلام، والشركاء ذوي الوعي حيال المسؤولية الاجتماعية للشركات. ونقدّم في قائمة “نصائح وحيل”، والتي نعتبرها أساس المحتوى التوعوي على منصتنا، أكثر من 60 موضوعاً مرتبطاً بالسلامة المرورية وتتصل بدولة الإمارات العربية المتحدة بشكل خاص. ويمكن الاطلاع على المزيد من المعلومات على الموقع الإلكتروني التالي: www.RoadSafetyUAE.com

لمحة عن “فولكس واجن” الشرق الأوسط

تتمتّع العلامة التجارية “فولكس واجن” لسيارات الركّاب بحضور في أكثر من 150 سوقاً حول العالم وتُنتج مركباتها في أكثر من 50 موقعاً موزّعاً على 14 دولة. وفي عام 2020، سلّمت “فولكس واجن” 5.3 مليون مركبة منها العديد من الطرازات الأكثر مبيعاً مثل “جولف” و”تيغوان” و”جيتا” و”باسات”. وتُوظّف “فولكس واجن” حالياً 195,878 شخص حول العام. ولدى العلامة التجارية أكثر من 10 آلاف وكالة تُوظّف 86 ألف شخص. وتسير “فولكس واجن” إلى الأمام بخطىً مُتّسقة من خلال التطوير الإضافي لإنتاج السيارات. ويُعدّ التنقل الكهربائي والذكي والتحول الرقمي للعلامة التجارية من الموضوعات الاستراتيجية الرئيسية للمستقبل.

* المصدر: “ايتوس واير”

{:}

 69 total views,  1 views today