{:en}Grupo Bahía represents Colombia’s ethnic diversity with an evening of regional music at Expo 2020{:}{:ar}حفل فني ساهر على أنغام موسيقى “غروبو باهيا” الكولومبية على منصة اليوبيل في إكسبو 2020 دبي{:}

{:en}

DUBAI, 13 January 2022 – Representing the regional sounds of Colombia’s southern Pacific coast, the band Grupo Bahía had the audience at the stage at Dubai Millennium Amphitheatre on their feet and dancing on Thursday.

Formed over 20 years ago, Grupo Bahía’s guiding principles are love for the culture of the Colombian Pacific and a spiritual connection to the region’s nature and their ancestors.

Through their choice of instruments, vocal and rhythmic styles, which express Colombia’s diverse cultural makeup of African, Indigenous and Spanish roots, Grupo Bahía took the audience through an invigorating tour of their nation’s musical heritage.{:en}Grupo Bahía represents Colombia’s ethnic diversity with an evening of regional music at Expo 2020{:}{:ar}حفل فني ساهر على أنغام موسيقى “غروبو باهيا” الكولومبية على منصة اليوبيل في إكسبو 2020 دبي{:}

Grupo Bahía’s performance combined melodic vocals, in a beautiful call and answer ‘mirror’ effect between the lead and backing vocals, with an infectious rhythm.

The hero instrument of the night, and the band’s work as a whole, is marimba de chonta, a melodic percussive instrument made from chonta wood. The marimba and music of Colombia’s South Pacific have been declared to be an Intangible Cultural Heritage of Humanity by UNESCO, making this an evening of culture, as well as entertainment.

{:}{:ar}دبي، 13 يناير 2022 – استمتع زوار إكسبو 2020 دبي بحفل فني ساهر لموسيقى “غروبو باهيا” الكولومبية مساء اليوم الخميس على مسرح دبي ميلينيوم في إكسبو 2020 دبي ضمن فعاليات الحدث الدولي.

وأعرب أعضاء الفرقة الكولومبية في مستهل الحفل عن سعادتهم البالغة بالمشاركة بهذا الحفل ضمن فعاليات إكسبو 2020 دبي.{:en}Grupo Bahía represents Colombia’s ethnic diversity with an evening of regional music at Expo 2020{:}{:ar}حفل فني ساهر على أنغام موسيقى “غروبو باهيا” الكولومبية على منصة اليوبيل في إكسبو 2020 دبي{:}

تمثل موسيقى “غروبو باهيا” الكولومبية ثقافة ساحل المحيط الهاديء لجمهورية كولومبيا، الواقعة في الجزء الشمالي الغربي من قارة أمريكا الجنوبية؛ وقد تأثرت هذه النوعية من الموسيقى، لاسيما السامبا ولامبادا والفانك، بالثقافات الأفريقية المتنوعة.

وتعد موسيقى “غروبو باهيا” جزءا من حركة ثقافية تحظى باعتراف عالمي، بعد إدراجها من قبل منظمة اليونسكو ضمن قائمة التراث الثقافي غير المادي للبشرية.{:}

 186 total views,  2 views today