{:en}More than 30,000 Hotel Rooms Under Development in Saudi Arabia, as Kingdom Prepares to Cater to Pent-up Demand from Returning Pilgrims{:}{:ar}أكثر من 30 ألف غرفة فندقية قيد الإنشاء في السعودية لتلبية الطلب المكبوت من عودة الحجاج إلى المملكة{:}

{:en}

  • KSA’s overall RevPAR stands at 52% due to pandemic’s impact on holy cities
  • Al Khobar outperforms other markets as hotel demand passes pre-2020 levels
  • ATM Saudi Forum key focus at ATM 2022, amid ongoing market recovery

Dubai, United Arab Emirates

A total of 32,621 hotel rooms are currently under construction in Saudi Arabia, as the kingdom prepares to meet pent-up demand from pilgrims returning to its holy cities. That’s according to the latest research from STR, commissioned by Arabian Travel Market (ATM) 2022, which will take place at Dubai World Trade Centre (DWTC) from Monday 9 to Thursday 12 May.

The analysts found that the country’s revenue per available room (RevPAR) recovery index stands at 52 percent, noting that the absence of millions of Muslim pilgrims has significantly impacted hotel performance in Saudi Arabia. Medina and Makkah witnessed RevPAR rates of just 33 percent and 24 percent, respectively, in 2021

Although significantly lower than pre-pandemic levels, KSA’s hotel performance registered year-on-year gains in 2021 and the sector’s recovery is expected to persist throughout the coming year, with pent-up demand driving further improvements as Covid-related restrictions continue to ease.

More than 30,000 Hotel Rooms Under Development in Saudi Arabia, as Kingdom Prepares to Cater to Pent-up Demand from Returning Pilgrims

Danielle Curtis, Exhibition Director ME – Arabian Travel Market, said, “As was the case for markets the world over, the global pandemic had a major impact on Saudi Arabia’s hospitality sector. Even so, STR’s findings clearly point to an ongoing and sustained recovery, and we are looking forward to exploring the vast untapped potential of the kingdom’s burgeoning tourism sector at ATM 2022.”

Hotels in Al Khobar are currently outperforming those in Saudi Arabia’s other major cities, with RevPAR surpassing pre-pandemic levels in 2021. Riyadh, Dammam and Jeddah, meanwhile, recorded recovery index rates of 88 percent, 85 percent and 56 percent, respectively, last year.

In terms of outbound travel, research conducted by Colliers International shows that overseas journeys from the kingdom are set to grow to 6,075,000 in 2022, compared to an estimated 3,793,000 in 2021 and 4,839,000 in 2020. In the longer term, outbound tourist trips are expected to rise to 9,262,000 in 2025, although this figure would still be significantly lower than the peak of 19,751,000 recorded in 2019.

Outbound tourist expenditure is set to grow to SAR32.656 billion (USD8.7 billion) this year, compared to an estimated SAR19.734 billion (USD5.26 billion) in 2021 and SAR21.969 billion (USD5.86 billion) in 2020. Total expenditure is expected to increase to SAR54.624 billion (USD14.56 billion) in 2025.

Other takeaways from Colliers International’s analysis include the growth of travel related to ‘visiting friends and relatives’ (VFR) during the pandemic, which accounted for more than half of outbound trips (55 percent) in 2020, compared to 39 percent in 2019; and an increase in the average trip length, rising from 15.4 days in 2019 to 19.2 days in 2020.

With two sessions dedicated exclusively to the kingdom, attendees, exhibitors and delegates will have ample opportunity to take a deep dive into Saudi Arabia’s tourism, travel and hospitality industry at ATM 2022.

The first, ‘From strategy to reality, Saudi Arabia’s tourism vision comes of age’, part of the ATM Saudi Forum, will focus on infrastructure progress, niche markets and fresh opportunities, as the country works to attract 100 million annual visitors by 2030. The second, ‘Saudi Arabia’s blueprint for responsible tourism development’, will explore how sustainability, community inclusion, education and training, and the legacy impact of KSA’s broad-ranging tourism vision can offer a best-practice model for other global destinations.

The ATM Saudi Forum will feature high-level experts including Mahmoud Abdulhadi, Deputy Minister for Investment Attraction at the Saudi Arabian Ministry of Tourism, Captain Ibrahim Koshy, CEO, SAUDIA, Amr AlMadani, CEO, the Royal Commission for AlUla, Majed bin Ayed Al-Nefaie, CEO, Seera Group Holding, Fawaz Farooqui, Managing Director, Cruise Saudi, John Pagano, CEO, Red Sea Development Company & AMAALA and Jerry Inzerillo, CEO, Diriyah Gate Development Authority.

ATM 2022 will welcome a range of high-profile exhibitors from the kingdom, including the Saudi Tourism Authority, which has expanded its exhibition area by 40 percent compared to 2021 – as well as Saudia Airlines, Flynas, Seera, RED Sea Project, NEOM, Dur Hospitality, and first-time participant Al Hokair Group.

While religious tourism will no doubt remain a mainstay for Saudi Arabia, the global travel community is also understandably excited about new prospects that are opening up thanks to the country’s growing investment in other segments,” added Curtis.

“As its post-pandemic recovery continues to gather pace, ATM 2022 represents the ideal forum in which to discuss the countless opportunities offered by the kingdom’s ever-expanding tourism market.”

Now in its 29th year and working in collaboration with the Dubai World Trade Centre (DWTC) and Dubai’s Department of Economy and Tourism (DET) – formerly the Department of Tourism and Commerce Marketing (DTCM) – ATM show highlights in 2022 will include, among others, a destination summit focused on the key source market of India, as well as Saudi Arabia.

Previously called Travel Forward, the revamped and rebranded ATM Travel Tech event will take place on the ATM Travel Tech Stage, hosting seminars, debates and presentations as well as the inaugural ATM Draper-Aladdin Start-up Competition.

The dedicated ARIVALDubai@ATM forum, meanwhile, will cover current and future trends for tour operators and attractions, focusing on growing business through marketing, technology, distribution, thought leadership and executive-level connections.

ATM will once again play an integral role in Arabian Travel Week, a festival of events dedicated to enabling travel professionals from all over the world to collaborate and shape the recovery of the Middle East travel industry through exhibitions, conferences, breakfast briefings, awards, product launches and networking events.

The UAE remains one of the most Covid-secure countries on the planet, with consistently low case rates and robust measures to ensure tourists’ safety at every stage of their visit. Like its neighbouring emirates, Dubai is committed to maintaining the highest hygiene and safety standards. The World Travel and Tourism Council (WTTC) has endorsed its pandemic management, awarding the city a ‘Safe Travels‘ stamp.

In line with the UAE government’s forward-thinking transition to a four-and-a-half-day, Monday-to-Friday workweek, this year’s edition of ATM will commence on Monday 9 May.

For more news about ATM, please visit, www.wtm.com.{:}{:ar}

  • بلغ إجمالي إيرادات الغرف الفندقية المتوافرة في المملكة العربية السعودية 52٪ بسبب تأثير الجائحة على المدن المقدسة
  • تفوقت مدينة الخبر على الأسواق الأخرى حيث تجاوز الطلب على الفنادق مستويات ما قبل 2020
  • يركز سوق السفر العربي 2022 بشكل رئيسي على منتدى سوق السفر العربي السعودي بالتزامن مع استمرار عجلة التعافي والانتعاش بالتسارع في السوق

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 22 مارس 2022: تم الإعلان عن وجود ما مجموعه 32,621 غرفة فندقية قيد الإنشاء حاليًا في المملكة العربية السعودية بالتزامن مع استعداد المملكة لتلبية الطلب المكبوت من الحجاج العائدين إلى مدنها المقدسة، وذلك وفقًا لأحدث الأبحاث التي أجرتها شركة “إس تي آر” المتخصصة في البحوث والاستشارات الفندقية بتكليف من معرض سوق السفر العربي 2022، الذي سينعقد في مركز دبي التجاري العالمي بالفترة الممتدة من يوم الاثنين 9 مايو إلى يوم الخميس 12 مايو.

وقد وجد المحللون أن إيرادات الدولة لكل غرفة فندقية متاحة تصل إلى 52٪، مشيرين إلى أن غياب ملايين الحجاج قد أثر بشكل كبير على أداء الفنادق في المملكة العربية السعودية، حيث شهدت المدينة المنورة ومكة المكرمة معدلات إيرادات الغرفة الفندقية المتاحة في عام 2021 بنسبة 33٪ و24٪ على التوالي. 

وعلى الرغم من أن أداء الفنادق في المملكة العربية السعودية أقل بكثير من مستويات ما قبل الجائحة، إلا أن أداء الفنادق في المملكة العربية السعودية سجل مكاسب على أساس سنوي في عام 2021 ومن المتوقع أن يستمر تعافي وانتعاش القطاع طوال العام المقبل بالتزامن مع زيادة الطلب المكبوت واستمرار تخفيف القيود المتعلقة بالجائحة.

وبهذه المناسبة، علقت دانييل كورتيس، مديرة معرض سوق السفر العربي في الشرق الأوسط، الذي سيعقد في مركز دبي التجاري العالمي في الفترة الممتدة من 9 إلى 12 مايو 2022 قائلة: “كما كان الحال بالنسبة للأسواق في جميع أنحاء العالم فقد كان للوباء العالمي تأثيراً كبيراً على قطاع الضيافة في المملكة العربية السعودية. ومع ذلك، تشير نتائج بحوث شركة “إس تي آر” بوضوح إلى التعافي المستمر والمستدام، ونحن نتطلع إلى استكشاف الإمكانات الهائلة غير المستغلة لقطاع السياحة المزدهر في المملكة في معرض سوق السفر العربي 2022″.

More than 30,000 Hotel Rooms Under Development in Saudi Arabia, as Kingdom Prepares to Cater to Pent-up Demand from Returning Pilgrims

تتفوق الفنادق في مدينة الخُبر حاليًا على مثيلاتها في المدن الرئيسية الأخرى في المملكة العربية السعودية، حيث تجاوزت إيرادات الغرفة الفندقية المتاحة مستويات ما قبل الجائحة في عام 2021، في غضون ذلك فقد سجلت كلاً من: الرياض والدمام وجدة معدلات مؤشر التعافي بنسب 88% و85% و56%على التوالي العام الماضي.

أما فيما يتعلق بالسفر إلى الخارج، فيُظهر البحث الذي أجرته شركة كوليرز إنترناشونال للاستشارات بأن الرحلات الخارجية من المملكة ستنمو إلى 6،075،000 رحلة في عام 2022 مقارنة بما يقدر بـ 3،793،000 رحلة في عام 2021 و4،839،000 رحلة في عام 2020، ومن المتوقع أن تزداد الرحلات السياحية المغادرة إلى الخارج على المدى الطويل لتصل إلى 9،262،000 في عام 2025، على الرغم من أن هذا الرقم سيظل أقل بكثير من الذروة المسجلة في عام 2019 والتي بلغت 19،751،000 رحلة.

ومن المقرر أن ينمو الإنفاق السياحي الخارجي إلى 32.656 مليار ريال سعودي (8.7 مليار دولار) هذا العام، مقارنة بما يقدر بـ 19.734 مليار ريال سعودي (5.26 مليار دولار أمريكي) في عام 2021 و21.969 مليار ريال سعودي أي ما يعادل (5.86 مليار دولار أمريكي) في عام 2020، ومن المتوقع أن يصل إجمالي الإنفاق إلى 54.624 مليار ريال سعودي أي ما يعادل (14.56 مليار دولار أمريكي) في عام 2025.

كما شملت النتائج الأخرى الصادرة عن تحليل كوليرز إنترناشونال المتعلق بنمو وازدهار السفر المرتبط بـزيارة الأصدقاء والأقارب أثناء فترة الجائحة، والتي شكلت أكثر من نصف الرحلات الخارجية بنسبة (55%) في عام 2020، مقارنة بنسبة 39% في عام 2019، وتسجيل زيادة ملحوظة في متوسط طول الرحلة، حيث ارتفع من 15.4 يومًا في عام 2019 إلى 19.2 يومًا في عام 2020.

سيكون لدى الحضور والعارضين والمندوبين فرصة كبيرة للتعمق في صناعة السياحة والسفر والضيافة في المملكة العربية السعودية من خلال جلستين مخصصتين حصريًا للمملكة في نسخة هذا العام من معرض سوق السفر العربي.

الجلسة الأولى ستكون بعنوان “من الاستراتيجية إلى الواقع: تطور رؤية السياحة في المملكة العربية السعودية” كجزء من منتدى سوق السفر العربي السعودي، والتي ستسلط الضوء على تقدم البنية التحتية والأسواق المتخصصة والفرص الجديدة، حيث تعمل الدولة على جذب 100 مليون زائر وسائح سنويًا بحلول عام 2030، والجلسة الثانية بعنوان: “مخطط المملكة العربية السعودية من أجل تنمية السياحة المسؤولة“، والتي سوف يستكشف من خلالها كيف يمكن للاستدامة وإدماج المجتمع  والتعليم والتدريب والأثر القديم لرؤية السياحة واسعة النطاق للمملكة العربية السعودية أن تقدم نموذجًا لأفضل الممارسات لوجهات عالمية أخرى.

سيضم منتدى سوق السفر العربي السعودي خبراء رفيعي المستوى من بينهم كلاً من: محمود عبد الهادي، وكيل جذب الاستثمار في وزارة السياحة السعودية، والكابتن إبراهيم كوشي، الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية العربية السعودية، وعمرو المدني، الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية لمحافظة العلا، وماجد بن عايد آل نفيعي، الرئيس التنفيذي لمجموعة سيرا القابضة، وفواز فاروقي، العضو المنتدب لشركة كروز السعودية،، وجون باغانو، الرئيس التنفيذي لشركة البحر الأحمر للتطوير وشركة أمالا وجيري إنزيريلو، الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية.

سيرحب سوق السفر العربي 2022 بمجموعة من العارضين البارزين من المملكة، بما في ذلك هيئة السياحة السعودية، التي وسعت مساحة عرضها بنسبة 40% مقارنة بنسخة عام 2021، بالإضافة إلى الخطوط الجوية السعودية وطيران ناس وسيرا ومشروع البحر الأحمر ونيوم وشركة دور للضيافة ومجموعة الحكير التي ستشارك لأول مرة في المعرض.

وأضافت كورتيس قائلة: “في حين أن السياحة الدينية ستبقى بلا شك الدعامة الأساسية للمملكة العربية السعودية، إلا أن مجتمع السفر العالمي متحمس أيضًا للآفاق الجديدة التي ستنفتح بفضل الاستثمار المتزايد للبلاد في قطاعات أخرى، حيث يوفر معرض سوق السفر العربي 2022 منصة مثالية لمناقشة الفرص التي لا حصر لها في سوق السياحة المتنامي في المملكة بالتزامن مع استمرار وتسارع عجلة التعافي والانتعاش بعد تفشي الجائحة”.

الآن في عامه التاسع والعشرين، سيتم انعقاد النسخة الحية من المعرض بالتعاون مع مركز دبي التجاري العالمي ودائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي من الفترة الممتدة من الإثنين 9 مايو ولغاية الخميس 12 مايو 2022 على أرض مركز دبي التجاري العالمي، كما سيتم إقامة نسخة افتراضية للحدث مرة أخرى على غرار نسخة 2021 من المعرض في الأسبوع التالي من النسخة الحضورية منه في يومي الثلاثاء 17 والأربعاء 18 مايو 2022.

ستشمل أبرز فعاليات نسخة 2022 قمم الوجهات التي ستسلط الضوء على أسواق المصادر الرئيسية السعودية والصين والهند وانعقاد منتدى أرايفال دبي الذي يجتمع فيه أبرز المتخصصين في قطاع السفر والسياحة والضيافة من جميع أنحاء العالم لاستكشاف الجيل القادم من الاتجاهات والابتكارات للأنشطة السياحية ضمن الوجهة الواحدة.

سيستضيف معرض سوق السفر العربي 2022 أيضًا مؤتمرات قمة مخصصة على المسرح العالمي، سيتم تسليط الضوء فبها على قطاعات الطيران والفنادق والسياحة الرياضية وسياحة التجزئة وندوة خاصة للاستثمار في قطاع الضيافة، كما ستشارك مرة أخرى رابطة سفر الأعمال العالمية، المنظمة الرائدة في مجال سفر الأعمال وتجارة الاجتماعات في العالم في فعاليات معرض سوق السفر العربي، حيث ستقدم رابطة سفر الأعمال العالمية أحدث محتوى سفر للعمل والبحث والتعليم لدفع عجلة التعافي والانتعاش ودعم النمو في سفر الأعمال.

هذا وسيشكل مرة أخرى معرض سوق السفر العربي 2022 جزءاً أساسياً من أسبوع السفر العربي، الذي سيقام على مدى 10 أيام من الفترة الممتدة من 9 إلى 19 مايو 2022 ويتم فيه انعقاد المعارض والمؤتمرات وجلسات الإفطار والجوائز وإطلاق المنتجات وفعاليات التواصل.

وتبقى دولة الإمارات العربية المتحدة واحدة من أكثر البلدان أمانًا في العالم على الرغم من تفشي متحور أوميكرون الأخير بالتزامن مع تسجيل معدلات حالات منخفضة باستمرار وإجراءات صارمة لضمان سلامة السياحة وإجراءات السفر في كل مرحلة ابتداء من الوصول إلى المغادرة، وتلتزم إمارة دبي على غرار الإمارات المجاورة لها بالحفاظ على أعلى معايير النظافة والسلامة، حيث أشاد المجلس العالمي للسياحة والسفر بإدارتها الناجحة للجائحة ومنح المدينة ختم السفر الآمن بناءً على الإجراءات الصارمة وبروتوكولات السلامة والصحة العامة التي تتبعها المدينة.

للمزيد من المعلومات عن سوق السفر العربي، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني:

https://hub.wtm.com/category/press/atm-press-releases/

للاطلاع على المزيد من المعلومات حول معرض سوق السفر العربي يرجى الضغط على الرابط التالي:

wtm.com/atm/en-gb.html {:}