{:en}Oil & Gold in the spotlight of investors in 2022{:}{:ar}أنظار المستثمرين تتجه نحو النفط والغاز عام 2022{:}

{:en}Dubai, United Arab Emirates – Not only commodities markets but also the derived financial and capital markets are undercoming a wave of revived interest by both long-term investors and intraday traders. Financial instruments based on oil and gold are currently the most frequently traded, according to the analytics of Golden Brokers, one of the leading brokers focusing on Asian markets.

Oil & Gold in the spotlight of investors in 2022
“Traders follow closely consequences of the war between Russia and Ukraine, including economic sanctions, on financial and capital markets. The impact is strong. Due to the two-way effect of contracts-for-difference market, which means that you can also invest with an expectation of decline of the underlying asset, investors are actively trading both sides to make the most of the current situation,” commented Shadiq Zameen, Vice President of Golden Brokers Dubai, and added: “The most traded instrument at the moment is oil, though it has been very volatile ever since the war broke out. Another phenomenon is gold: our clients closely monitor the current worldwide inflation trends and the policies implemented by governments and central banks, which has a direct impact on gold.”
The outbreak of the war in Ukraine immediately led to a sharp rise in energy commodity prices, led by oil and gas.
The global oil market was literally hit by a shopping frenzy after Russian troops invaded Ukraine. At one moment, a barrel of brent oil was being traded in the market at a price approaching $ 130. The war in Ukraine is a crucial factor for further development of the oil market. Global oil demand is expected to peak in the fourth quarter this year, reaching almost 103 million barrels a day.
The gold market reacted to the war in Ukraine in a similar way to the market for oil and other energy commodities. Shortly after the Russian invasion of Ukraine, the price of gold began to rise rapidly. In just a few days at the turn of February and March, it climbed to over $2,050 an ounce, an increase of about 8% from pre-war levels. The longer the war lasts, the longer the market will keep the factors that will push its price up.

Trading is risky and your entire investment may be at risk. TC’s available at https://goldenbrokers.my/
*Source: AETOSWire{:}{:ar}دبي، الإمارات العربية المتحدة، – تشهد أسواق السلع والأسواق المالية وأسواق رأس المال المشتقة طفرة في الاهتمام المتجدد من جانب المستثمرين على المدى البعيد والمتداولين بشكل يومي. ووفقاً لإحصاءات “جولدن بروكرز”، أحد الوسطاء الرائدين الذين يركزون على الأسواق الآسيوية، تُعدّ الأدوات المالية القائمة على النفط والذهب الأكثر تداولاً في الفترة الحالية.

Oil & Gold in the spotlight of investors in 2022

وعلق شاديق زامين، نائب رئيس شركة “جولدن بروكرز” في دبي قائلاً: “يُتابع المتداولون بشكل وثيق عواقب الحرب بين روسيا وأوكرانيا وتأثيرات العقوبات الاقتصادية على الأسواق المالية وأسواق رأس المال؛ وهي تأثيرات قوية. ويتداول المستثمرون بصورة نشطة على كلا الجانبين لتحقيق الاستفادة القصوى من السيناريو الحالي نتيجة التأثير المتبادل لسوق العقود مقابل الفروقات، ما يعني أيضاً إمكانية الاستثمار مع توقع انخفاض قيمة الأصل الأساسي. حالياً، يُعدّ النفط الأداة الأكثر تداولاً، على الرغم من التقلبات التي يشهدها منذ اندلاع الحرب. أمّا الذهب فهو ظاهرة أخرى، حيث يتتبع عملاؤنا من كثب توجّهات التضخم العالمية الحالية وإجراءات الحكومات والمصارف المركزية، وهي عوامل تؤثّر بصور مباشرة على الذهب”.

وأدى اندلاع الحرب في أوكرانيا مباشرةً إلى ارتفاع حاد في أسعار سلع الطاقة وفي مقدّمتها النفط والغاز.

وبعد الغزو الروسي لأوكرانيا، شهدت سوق النفط العالمية نوبة شراء. وفي مرحلةٍ معينة بلغ سعر تداول برميل نفط برنت في السوق نحو 130 دولار أمريكي. ويُعدّ الصراع في أوكرانيا عاملاً حاسماً في النمو المستقبلي لسوق النفط. ويُتوقّع أن يبلغ الطلب العالمي على النفط ذروته في الربع الأخير من العام الجاري ليصل إلى نحو 103 ملايين برميل يومياً.1

واستجاب سوق الذهب للحرب في أوكرانيا بطريقة مماثلة لاستجابة سوق النفط وسلع الطاقة الأخرى. وباشرت أسعار الذهب الارتفاع بشكل ملموس بعد وقت قصير من الغزو الروسي لأوكرانيا. وخلال أيام قليلة في مطلع شهري فبراير ومارس، ارتفع الذهب ليتجاوز عتبة 2050 دولار أمريكي للأونصة، بزيادة بلغت نحو 8% عن مستويات ما قبل الحرب. وكلما طال أمد الحرب، كلما احتفظ السوق بالعوامل التي سترفع أسعار الذهب لفترة أطول.

إن هذا النوع من التداول محفوف بالمخاطر وقد تفقد فيه مبلغ استثمارك كاملاً. تتوفر الشروط والأحكام على الرابط الالكتروني التالي: https://goldenbrokers.my/

المصدر: “ايتوس واير”{:}