{:en}Lifting of E-Cigarette Ban in Egypt Will Increase Business Opportunities and Gives Adults a Better Alternative to Traditional Cigarettes{:}{:ar}رفع الحظر عن السجائر الإلكترونية في مصر سيزيد من فرص العمل ويمنح البالغين بديلاً أفضل عن السجائر التقليدية{:}

{:en}CAIRO – RELX International, a responsible multinational electronic cigarettes company, lauds the recent decision by Egyptian authorities to allow the legal import and commercialisation of e-cigarette products in the country. The lifting of the ban highlights the Egyptian authorities’ progressive approach to e-cigarettes and sets the stage for the creation of a regulated market rich with business opportunities, through serving the demand for easily accessible, quality products by legal age (adult) consumers across the country.

Lifting of E-Cigarette Ban in Egypt Will Increase Business Opportunities and Gives Adults a Better Alternative to Traditional Cigarettes
The decision sees Egypt join global as well as regional markets such as Kuwait, Saudi Arabia and the United Arab Emirates, which have legalised and commercialised the consumption of e-cigarettes. As the understanding and acceptance of e-cigarette products grows by an increasing number of regulators and health organisations, such as the US Food and Drug Administration (FDA) agency [1] and the National Health Service (NHS) in the UK [2], the market for e-cigarettes is expected to continue its steady growth in the coming years. Global e-cigarette market revenues in 2022 reached $22.95bn as of March, and the market is expected to grow annually by 4.19% (CAGR 2022-2027) according to Statista Research. [3]

Following the move by Egyptian authorities and in line with its commitment to being a responsible vaping brand, RELX International can officially work with market stakeholders in Egypt to protect minors, legal-age smokers and vapers and economic livelihoods through the RELX Pledge Initiative. The initiative was launched in 2021 and enhances the company’s already substantial global commitment to corporate accountability. It enables the firm to contribute to communities in which it operates under three pillars: Guardian Program, Golden Shield, and Green Shoots. The initiative covers areas from product development to sales and preventing and discouraging the use of e-cigarette products by minors, through joint efforts with retailers to step up on-site identification.

“The decision by Egyptian authorities reflects its commitment to support legal businesses in the country while cracking down on the illicit trade of those products, in line with what we are seeing in an increasing number of markets around the globe. The business and investment environment in the country will significantly benefit from this decision, as will adult consumers who can now conveniently, and legally, purchase better alternatives to combustible cigarettes.

“We look forward to working with our partners to grow and protect their income via our portfolio of quality products” said Robert Naouss – External Affairs Director – MENA & Europe, RELX International.

By lifting the ban on e-cigarette products, Egyptian authorities have opened the door to a plethora of business and investment options. Authorised e-cigarette products are traditionally retailed by small- and medium-sized businesses, so the move will bolster existing businesses that sell such products, and will attract entrepreneurs wishing to set up new retail points across the country. It will likewise draw investment into the country from e-cigarette brands who wish to set up shop in the country and address the market.

Adult consumers stand to benefit from the move, as they now have legal access to e-cigarettes whether they wish to switch to a better alternative to traditional cigarettes. Several health authorities and regulators including the UK’s NHS [2] and the Ministry of Health of New Zealand have positively clarified their position on vaping as a way for people to move away from smoking combustible cigarettes [4].

In addition, the decision will contribute to the country’s economic recovery post-pandemic via the collection of tax revenues from legally imported products. Simultaneously, it will allow Egyptian authorities to clamp down on tax evasion issues associated with illegal market players. In a similar vein, the move and balanced regulation of the market offers authorities and e-cigarette vendors a path to stem the spread of inferior and dangerous black-market products that do not meet the standards and regulations outlined by Egyptian and international authorities. In doing so, adult consumers can rest assured the products they do find on sale are indeed a reliable alternative to traditional cigarettes.

Links:
[1] FDA US: FDA Permits Marketing of E-Cigarette Products, Marking First Authorisation of Its Kind by the Agency
[2] NHS UK: Using e-cigarettes to stop smoking
[3] Statista – Worldwide E-Cigarettes Outlook
[4] New Zealand Ministry of Health – Position Statement on Vaping

About RELX International

Founded in 2019, RELX International is a multinational electronic cigarettes company that markets and sells RELX, The world’s advanced vape brand powered by SuperSmoothTM technology. RELX, Asia’s leading e-cigarette brand, is widening its footprint across the world, and is currently available in 40+ countries such as the UK, France, Italy, Germany, Indonesia, Philippines, Canada, KSA and the UAE. What sets RELX apart from competition is the fact that it has a full ecosystem (such as closed pods, disposables, device, and power bank accessories) that are designed at a cutting-edge research and development center and produced at one of the world’s largest e-cigarette factories. RELX’s mission is to make RELX a trusted brand for legal age adult smokers through state-of-the-art products, industry-leading technologies, and scientific advances in collaboration with talented and committed people around the globe. The company has attracted global talents from Uber, Procter & Gamble, Apple, Beats, and L’Oréal. RELX is proud to be listed in Dubai Duty Free, the first duty free channel in the world.

Website: www.relxnow.com
LinkedIn: RELX International
Instagram: @RELXArabia
Facebook: @RELXArabia
View source version on businesswire.com: https://www.businesswire.com/news/home/20220422005200/en/

*Source: AETOSWire{:}{:ar}لقاهرة – أشادت “ريلكس إنترناشيونال”، وهي شركة مسؤولة ومتعددة الجنسيات رائدة في صناعة السجائر الإلكترونية، بالقرار الأخير الذي اتخذته السلطات المصرية والذي يسمح بالاستيراد القانوني لمنتجات السجائر الإلكترونية وتسويقها في البلاد. ويساهم رفع الحظر على هذه المنتجات بتسليط الضوء على النهج التدريجي للسلطات المصرية في التعامل مع السجائر الإلكترونية ويمهد الطريق نحو إنشاء سوق منظم غني بفرص العمل، من خلال تلبية الطلب على المنتجات عالية الجودة التي يسهل الوصول إليها حسب السن القانوني للمستهلكين (للبالغين) في جميع أنحاء البلاد.

Lifting of E-Cigarette Ban in Egypt Will Increase Business Opportunities and Gives Adults a Better Alternative to Traditional Cigarettes

وبموجب القرار، تنضم مصر إلى الأسواق العالمية والإقليمية على غرار الكويت والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، والتي شرّعت استهلاك السجائر الإلكترونية وأتاحت تسويقها. وبالتزامن مع ارتفاع معدلات الفهم والقبول لمنتجات السجائر الإلكترونية مع تزايد أعداد المنظمين والمنظمات الصحية، مثل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية [1] والخدمة الصحية الوطنية في المملكة المتحدة [2]، من المتوقع أن يواصل سوق السجائر الإلكترونية نموه المطرد خلال الأعوام المقبلة. ووفقاً لمزود الأبحاث “ستاتيستا” [3]، وصلت عائدات سوق السجائر الإلكترونية العالمية في عام 2022 إلى 22.95 مليار دولار أمريكي اعتباراً من شهر مارس، ويُتوقع أن ينمو السوق سنوياً بنسبة 4.19 في المائة (وهو معدل النمو السنوي المركب بين عامي 2022 و2027).

وفي أعقاب الخطوة التي اتخذتها السلطات المصرية وتماشياً مع التزامها بأن تغدو علامة تجارية مسؤولة في مجال التدخين الإلكتروني، بات بإمكان “ريلكس إنترناشيونال” العمل رسمياً مع أصحاب المصلحة في السوق في مصر لحماية القاصرين ممن هم دون السن القانونية والمدخنين الذين بلغوا السن القانوني للتدخين، ومستهلكين السجائر الإلكترونية وحماية مصدر رزق الأفراد من خلال مبادرة “ريلكس بليدج”. وقد تمّ إطلاق هذه المبادرة في عام 2021، وتساهم في تعزيز التزام الشركة الوثيق عالمياً بمساءلة الشركات. كما تمكّن المبادرة الشركة من المساهمة في المجتمعات المحلية التي تعمل بها وتساهم في تطويرها، من خلال ثلاث ركائز رئيسية: برنامج “جارديان” (Guardian Program)، وبرنامج “جولدن شيلد” (Golden Shield)، وبرنامج “جرين شووتس” (Green Shoots). وتغطي المبادرة مجالات عدّة حيث تمتد من مرحلة تطوير المنتجات إلى مرحلة المبيعات، ومنع القاصرين ممن هم دون السن القانونية من استخدام منتجات السجائر الإلكترونية، وذلك من خلال الجهود المشتركة مع تجار التجزئة للتحقق من السن القانوني للمستهلك.

وفي هذا السياق، قال روبرت نعوس، مدير الشؤون الخارجية في شركة “ريلكس إنترناشيونال” في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وأوروبا: “يعكس قرار السلطات المصرية التزامها بدعم الأعمال التجارية القانونية في البلاد فيما تمنع التجارة غير المشروعة لتلك المنتجات، بما يتماشى مع ما نراه في عدد متزايد من الأسواق في العالم. سوف تستفيد بيئة الأعمال والاستثمارات في البلاد بشكل كبير من هذا القرار، وكذلك المستهلكين البالغين الذين أصبح بمقدورهم الآن شراء بدائل أفضل للسجائر القابلة للاحتراق بشكل ملائم وقانوني”.

وأضاف: “نتطلع إلى العمل مع شركائنا لتعزيز عائداتهم وحمايتها من خلال حافظة منتجاتنا عالية الجودة”.

من خلال رفع الحظر عن منتجات السجائر الإلكترونية، شرّعت السلطات المصرية الباب على مصراعيه أمام عدد كبير من خيارات الأعمال والاستثمار. عادة ما تباع منتجات السجائر الإلكترونية المصرّح بها من قبل الشركات الصغيرة ومتوسطة الحجم، وبالتالي فإن هذه الخطوة من شأنها دعم الشركات القائمة التي تبيع مثل هذه المنتجات. كما ستجذب هذه المبادرة رواد الأعمال الراغبين في إنشاء نقاط بيع بالتجزئة جديدة في جميع أنحاء البلاد. وسوف تستقطب الاستثمارات إلى البلاد من العلامات التجارية الخاصة بالسجائر الإلكترونية التي ترغب في إنشاء متاجر لها في البلاد وتلبية احتياجات السوق.

ويمكن للمستهلكين البالغين الاستفادة من هذه الخطوة أيضاً، حيث أصبح لديهم الآن منفذ قانوني لابتياع السجائر الإلكترونية في حال كانوا يرغبون في الانتقال إلى بديل أفضل من السجائر التقليدية. وأوضحت العديد من الهيئات الصحية والجهات التنظيمية منها الخدمة الصحية الوطنية في المملكة المتحدة [2] ووزارة الصحة النيوزيلندية موقفها الإيجابي من الـتدخين الإلكتروني، معتبرة أنها طريقة تتيح للأفراد الابتعاد عن تدخين السجائر القابلة للاحتراق [4].

بالإضافة إلى ذلك، سيسهم القرار في الانتعاش الاقتصادي للبلاد ومساعدتها على التعافي من تداعيات جائحة “كوفيد-19″، بفضل تحصيل الإيرادات الضريبية المفروضة على المنتجات المستوردة بشكل قانوني. في الوقت عينه، ستسمح هذه الخطوة للسلطات المصرية بتضييق الخناق على المتهربين من دفع الضرائب المرتبطة بالجهات غير القانونية في السوق. وفي سياق مماثل، فإن هذه الخطوة والتنظيم المتوازن للسوق يتيحان للسلطات وبائعي السجائر الإلكترونية طريقة لمنع انتشار منتجات السوق السوداء منخفضة الجودة والخطيرة التي لا تفي بالمعايير والقوانين التي حددتها السلطات المصرية والدولية. وبالتالي، يمكن للمستهلكين البالغين أن يطمئنوا إلى أن المنتجات المعروضة للبيع التي يجدونها هي بالفعل بديل موثوق عن السجائر التقليدية.

الروابط:

[1] إدارة الغذاء والدواء الأمريكية: تسمح إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بتسويق منتجات السجائر الإلكترونية، مما يعكس أول ترخيص من نوعه من قبل الوكالة

[2] الخدمة الصحية الوطنية في المملكة المتحدة: استخدام السجائر الإلكترونية للإقلاع عن التدخين

[3] “ستاتيستا” – توقعات حول السجائر الإلكترونية في جميع أنحاء العالم

[4] وزارة الصحة النيوزيلندية – بيان حول موقفها من التدخين الإلكتروني

ملاحظات للمحررين:

لمحة عن “ريلكس إنترناشيونال”

تأسست “ريلكس إنترناشيونال” في عام 2019، وهي شركة متعددة الجنسيات رائدة في صناعة أجهزة وأدوات التدخين الإلكتروني “السجائر الإلكترونية”، وهي العلامة التجارية العالمية المتقدمة للسجائر الإلكترونية المدعومة بتقنية “سوبر سموث تي إم”. تعمل “ريلكس”، العلامة التجارية الرائدة في مجال السجائر الإلكترونية في آسيا، على توسيع نطاق انتشارها في جميع أنحاء العالم، وهي متاحة حالياً في أكثر من 40 دولة منها المملكة المتحدة وفرنسا وإيطاليا وألمانيا وإندونيسيا والفلبين وكندا والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة. ما يميز “ريلكس” عن سائر منافسيها هو حقيقة أنها تضم منظومة متكاملة (مثل الكبسولات المغلقة والقابلة للاستخدام مرةً واحدةً والجهاز وأكسسوارات بنك الطاقة) التي صُممت في أحدث مركز للبحوث والتطوير، ويتم إنتاجها في أحد أكبر مصانع أجهزة التدخين الإلكترونية في العالم. تهدف الشركة إلى تعزيز مكانة العلامة التجارية “ريلكس” لدى المدخنين البالغين من خلال أحدث المنتجات والتقنيات الرائدة في القطاع والتقدم العلمي بالتعاون مع أمهر الكفاءات من المحترفين في جميع أنحاء العالم. عملت الشركة جاهدةً على استقطاب أفضل المواهب على الصعيد العالمي من “أوبر”، و”بروكتر اند غامبل”، و”أبل”، و”بيتس”، و”لوريال”. تفخر “ريلكس” بإدراجها في سوق دبي الحرة، وهي القناة الأولى المعفاة من الرسوم الجمركية في العالم.

الموقع الإلكتروني: www.relxnow.com

“لينكد إن”: RELX International

“فيسبوك”: @RELXArabia

“انستغرام”: @RELXArabia

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع “بزنيس واير” (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20220422005200/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

* المصدر: “ايتوس واير”{:}

 1 total views,  1 views today