شركة ماترنت تحصل على شهادة من إدارة الطيران الفيدرالية لإنتاج نظام التوصيل باستخدام الطائرات بدون طيار من طراز M2

ماونتن فيو – كاليفورنيا: أعلنت شركة  ماترنت، المطور الرئيسي لأنظمة توصيل الطلبات بدون طيار، اليوم أنها حصلت على شهادة إنتاج من إدارة الطيران الفيدرالية لإنتاج طائرتها بدون طيار من طراز Matternet M2. ويأتي هذا الخبر بعد الإعلان في وقت سابق من هذا العام عن حصول الطائرة M2 على شهادة النوع القياسي من إدارة الطيران الفديرالية، لتكون بذلك الطائرة الأولى من نوعها الحائزة على تلك الشهادة.

وتقر شهادة الإنتاج بأن ماترنت وضعت إدارة الجودة وقدرة تصنيع مكنتها من إنتاج طائرات تتوافق مع تصميم النوع الموافق عليه. وسيمكّن ذلك الشركة من تصنيع طائرات M2 بدون طيار واختبارها وإصدار شهادات صلاحية الطيران لها. ومن المقرر أن يتم إنتاج طائرة Matternet M2 بدون طيار في منشأة الشركة في ماونتن فيو في كاليفورنيا.

Matternet Receives FAA Production Certificate for its M2 Drone Delivery System

وفي هذا السياق، صرّح السيد أندرياس رابتوبولوس، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة ماترنت: “إن الحصول على شهادة إنتاج من إدارة الطيران الفيدرالية يعتبر علامةً فارقةً أخرى في جعل شركة ماترنت الشركة الأولى – والوحيدة حاليًا – القادرة على إنتاج أنظمة طائرات بدون طيار معتمدة في الولايات المتحدة.” وأكّد السيد رابتوبولوس على أن الطائرات التي في طور الإنتاج بموجب هذه الشهادة هي التي ستحدث طفرةً نوعيةً في كيفية تقديم المواد الحساسة للوقت، لا سيّما في الصناعات الحيوية مثل الرعاية الصحية.

وتصب ماترنت حاليًّا كل اهتمامها على توسيع عملياتها في الولايات المتحدة، لا سيما داخل القطاع الصحي حيث يمكن أن يكون التوصيل بدون طيار حلاً مهمًا للتحديات التي تواجهها الأنظمة الصحية في ظل تعرضها لضغوطات متزايدة ومطالبتها بكفاءات جديدة. فعلى سبيل المثال، يمكن لنظام التوصيل باستخدام طائرة بدون طيار أن يتيح التسليم السريع والروتيني عند الطلب لعينات المختبر البيولوجي إلى مرافق الاختبار خارج الموقع. ويساعد ذلك أيضًا في ضمان حصول المتخصصين في الرعاية الصحية والمرضى على إجابات بسرعة أكبر في ظل إنشاء معالجة أكثر كفاءة للاختبارات المعملية – والتي غالبًا ما يتم توزيعها بشكل غير متساوٍ وتحمّل طاقم المختبر طوال الليل أعباءً إضافيةً بسبب عدد الاختبارات الهائل.

وعلى مدار السنوات الأربع الماضية، كانت شركة ماترنت ضمن مجموعة مختارة من الشركات التي توفر الطائرات وتكنولوجيا الدعم لعمليات الناقل الجوي عند الطلب بموجب إعفاء ممنوح من إدارة الطيران الفيدرالية في إطار جزء 135 لإيرادات عمليات النقل الجوي عند الطلب. وأتاح ذلك لشركات الطيران تشغيل شبكات الطائرات بدون طيار أثناء تقييم هذه الأنظمة. والآن بفضل كل من شهادتي النوع والإنتاج، أصبحت ماترنت الشركة الأولى من نوعها في الولايات المتحدة تمتلك طائرة معتمدة في طور الإنتاج وصالحة للطيران ومؤهلة لعمليات التسليم التجارية. وتتوقع الشركة دخول أولى طائراتها بدون طيار M2 التي أُنتجت بموجب شهادة الإنتاج المذكورة آنفًا، إلى الخدمة اعتبارًا من ديسمبر 2022.