أكبر مؤتمر ومعرض لشحن البضائع السائبة يكمل جدول أعماله لتطوير الصناعة البحرية الإقليمية

إقبال شديد في اللحظات الأخيرة على التسجيل في الحدث، الذي سيتناول موضوعات هامة لتطوير قطاع الشحن البحري الإقليمي عالمياً

دبي – الإمارات العربية المتحدة – 9 فبراير 2019: خلال أيام، ستنطلق فعاليات مؤتمر ومعرض بريك بلك الشرق الأوسط، الحدث الرائد في قطاع شحن البضائع السائبة والمعدات الضخمة للمشاريع الكبرى في دول مجلس التعاون الخليجي. وستعقد الدورة الرابعة لهذا الحدث الهام تحت رعاية معالي الدكتور عبد الله بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية في دولة الإمارات العربية المتحدة، ورئيس الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية. ومع اقتراب موعد الحدث الذي سيدوم ليومين، تم الانتهاء من إعداد جدول الموضوعات الرئيسة للمؤتمر، بالتزامن مع اكتمال عملية التسجيل في هذا الحدث البارز، والمقرر انعقاده في 11 و 12 فبراير في مركز دبي التجاري العالمي بدولة الإمارات.

وفي معرض حديثه عن أهمية الحدث، علَق معالي الدكتور عبد الله بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية في دولة الإمارات العربية المتحدة، ورئيس الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، قائلاً: “تسعى دولة الإمارات العربية المتحدة باستمرار إلى تحقيق التميُّز من خلال تحسين قدرات بنيتها التحتية، كي يتم تكريسها كقوة اقتصادية رائدة عالمياً، ويعود نجاحنا في تحقيق هذه المكانة وإنجاز تنميتنا المستدامة إلى نجاح دول مجلس التعاون الخليجي التي تمثل المحيط المجاور لنا. من أجل ذلك أسجل تقديري للجهود التي قام بها منظموا هذا الحدث بتسليط الضوء على هذه الشراكة والترابط بين دول المنطقة، من خلال إدراج مجموعة كبيرة من الموضوعات في جدول الأعمال والتي ستحفز المناقشات التي تدور حول فرص التنمية والتطوير الاقتصادي الخليجي، وأنا شخصياً أحث خبراء الصناعة والاقتصاديين المشاركين في المؤتمر إلى الاستفادة من جميع الجلسات النقاشية للحدث”.

في ذات الاتجاه، أوضح المهندس أحمد محمد شريف الخوري، المدير العام للهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، بقوله: “إن دولة الإمارات العربية المتحدة ملتزمة بشكل ثابت بتعزيز بنيتها وإمكاناتها في القطاع اللوجستي ولا سيما في مجال النقل البحري، ومواصلة تحسين قدراتها التشغيلية الملاحية. ويتضمن النجاح في تحقيق هذه المهمة جميع جوانب صناعة النقل البحري، بما في ذلك تحسين قدرات المرافق البحرية في الدولة في استقبال ومناولة ونقل البضائع، وتبني أفضل الممارسات في خفض التكاليف التشغيلية، وتطوير الأنظمة الإدارية والتقنية لرفع مستوى كفاءة الخدمات والعمليات وتسهيل الإجراءات بالإضافة إلى بناء القدرات المهنية الوطنية في القطاع البحري من خلال دعم البرامج التدريبية التي تمكّن المهنيين البحريين من أبناء الدولة والذين ستعتمد عليهم الصناعة البحرية الإماراتية بشكل أساس في المرحلة القادمة. ويمكننا القول بثقة إن مؤتمر ومعرض بريك بلك الشرق الأوسط قد رسخ سمعته العريقة كأحد أهم المنصات البحرية، التي تجمع أصحاب القرار والخبراء والشركات في مجال شحن البضائع السائبة واقتراح الأفكار والحلول للتحديات التي تواجه قطاع الشحن البحري في العالم لتكون دولة الإمارات سباقة في تبنى أفضل الحلول والممارسات والأنظمة والتشريعات التي تدعم نمو اقتصادنا الوطني ولا سيما في هذا القطاع الحيوي الهام”.

وبالمثل، أعرب بن بلامير، المدير التجاري للحدث، عن سعادته بالحدث الذي يقترب موعده بشكل متسارع، وصرح قائلاً: “للعديد من الأسباب، تعد الدورة الرابعة التي نطلقها هذا العام محطة فارقة في مسيرة مؤتمر ومعرض بريك بلك الشرق الأوسط؛ ففي المقام الأول، هذا هو العام الأول الذي تلقينا فيه دعماً قوياً من مسؤولين حكوميين إماراتيين رفيعي المستوى، على رأسهم معالي الدكتور عبد الله بلحيف النعيمي والمهندس أحمد الخوري، ونشعر بسعادة غامرة لدعمهم الكريم الذي قدماه لفعاليتنا. وقد تمكنّا من خلال العمل الوثيق مع الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية من تحديد موضوعات غاية في الحساسية والأهمية، من شأنها رفع مستوى القطاع البحري في الإمارات والمنطقة ككل، والعمل على بناء السمعة الكبيرة في قطاع شحن البضائع السائبة إقليما، ونحن على يقين من أن ذلك سيكون له أثر جليّ لكافة الحاضرين والمشاركين في هذا الحدث”.

وقالت ليزلي ميريديث، مديرة التسويق في شركة “بريك بلك للفعاليات والإعلام”: “لقد اكتمل التسجيل في الدورة الرابعة من هذا الحدث مسجلاً رقماً قياسياً في عدد الحضور مقارنة بالأعوام الماضية. ويمكننا أن نتحدث بكل ثقة عن نجاحنا في مواصلة المسار التصاعدي في تطوير المؤتمر والمعرض للسنة الرابعة على التوالي؛ حيث شهدنا زيادة بنسبة 36 بالمائة في تسجيل الحضور، إلى جانب ارتفاع المشاركة الإقليمية من مختلف الفئات والأطراف المعنية بالصناعة البحرية، وبالطبع ندين بالشكر والتقدير للدعم الكبير الذي تلقيناه من الجهات الرسمية والمؤسسات القيادية، وعلى رأسها وزارة تطوير البنية التحتية في دولة الإمارات، والهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية. ومع مشارفة انطلاق فعاليات الدورة الرابعة من هذا الحدث نشعر برضاً كبير عن كل ما أنجزناه هذا العام من أجل الارتقاء بهذا القطاع في دولة الإمارات والمنطقة بشكل عام”.

نبذة عن معارض بريك بلك التابعة لمجموعة آي.تي.إي:

تعقد معارض بريك بلك في أربعة أماكن مختلفة حول العالم وهي إحدى المعرض الرائدة المتخصصة في كل منطقة. كما يعد معرض بريك بلك الشرق الأوسط أحد المنصات التفاعلية الفريدة المختصة في قطاع اللوجستيات الذي يجمع رواد القطاع العام والخاص معاً. كما يقدم معرض بريك بلك الشرق الأوسط مؤتمراً ينعقد لمدة يومين يناقش الموضوعات الرئيسة والتي يجب على المتخصصين في قطاع نقل البضائع السائبة معرفتها لاغتنام الفرص وبناء خطط لمشاريع فعالة. كما يقدم المؤتمر بقيادة أبرز اللاعبين في المنطقة، فرصاً لمناقشة هذه المواضيع وجهاً لوجه وبعمق. وبدعم فعال من رواد الصناعة الإقليميين، فإن بريك بلك الشرق الأوسط هو المكان الأنسب لضمان تواصل فعال بين شركات الخدمات اللوجستية والنقل ووكلاء الشحن وملاك السفن.

Related posts